الحمل والممارسة الجنسية
الحب ثقافة

فيديو: تأثير الحمل والولادة على العلاقة الجنسية بين الشريكين

ألّفه منى رضا الأربعاء, 05/06/2020 - 05:40 م
تحدث للمرأة تغيرات جسدية عديدة أثناء الحمل، قد لا يستوعبها الرجل، أو حتى المرأة نفسها، وقد يؤثر ذلك على العلاقة الجنسية بينهما. د. منى رضا تتحدث عن الممارسة الجنسية أثناء الحمل في هذا الفيديو.

بعض الرجال لا يدركون التغيرات الجسدية التي تحدث للمرأة أثناء الحمل، يعرف أن المرأة بعد الحمل ستمارس الرضاعة، ولكنه لا يعرف أن الهرمون المسؤول عن ذلك اسمه "البرولاكتين".

عندما يزداد هذا الهرمون لدى المرأة بعد الولادة، تتناقص رغبة المرأة في الجنس.

وأحياناً تكون المرأة عازفة عن الجنس لأنها لا تحب جسدها بسبب التغيرات التي يمر بها أثناء الحمل والولادة. 

وبعضهن يشعرن بحموضة، فلا يردن ممارسة الجنس لهذا السبب.

وبعضهن يخشين إمكانية نزول لبن من الثدي أثناء مداعبة الشريك للثديين، وذلك في المرحلة الثالثة من الحمل.

اقرأ المزيد عن مراحل الحمل

عدم دراية الرجل أو المرأة بهذه المعلومات تجعلهما يعزفان عن الجنس.

يوجد بعض الأزواج الذين يعتقدون أن العلاقة الجنسية يمكن أن تفسد الحمل، أو تجهض المرأة، وهذه معلومة خاطئة.

يمكن ممارسة الجنس بشكل طبيعي أثناء الحمل، طالما لم يقرر الطبيب/ة شيئاً آخر.

بل توجد بعض الأبحاث التي تذهب إلى أن ممارسة الجنس في المراحل المتأخرة للحمل تفيد عملية الإنجاب.

قد تستلزم الممارسة بعض الإعدادات، كاختيار الوضع الجنسي المناسب الذي لا يضايق المرأة الحامل.

يجب أن يعرف الزوجان أن تغيرات الحمل مؤقتة، وبالتالي تحتاج الزوجة لدعم الزوج في هذه الفترة.

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments
إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.