خمس خرافات شائعة عن الحمل
Pixabay

الحمل: 5 خرافات شائعة

هناك الكثير من الأساطير والخرافات حول الحمل والإنجاب. هذا الموضوع يتناول أشهر الخرافات ويساعدك على فهم الحقيقة خلفها.

منذ قديم الأزل، تحمل النساء وينجبن. عبر العصور تناقلن خبرات قيمة وكذلك خرافات كثيرة ارتبطت بـالحمل


الخرافة الأولى: لا يحبذ ممارسة الجنس خلال فترة الحمل

  • ربما سمعتِ البعض يقول أن ممارسة الجنس أثناء الحمل يمكن أن تؤذي الجنين. هذا ببساطة اعتقاد خاطئ. لا تقلقي. عند ممارسة الجنس، لن يتمكن قضيب الرجل من الوصول إلى الجنين.
  • طفلك بأمان في الرحم. هناك كيس سلوي وغشاء مخاطي في عنق الرحم يعملان على حمايته.
  • لذلك، لا مانع لدى أغلب المتزوجين من ممارسة الجنس حتى اللحظة الأخيرة، قبل الولادة، إذا كانت لديكم رغبة بذلك.

السبب الوحيد لتجنب ممارسة الجنس في الأيام الاخيرة، إذا كان ماء الجنين قد نزل، مما يمكن أن يؤدي إلى حدوث التهابات.

  • كذلك يمكن للـرعشة الجنسية أن تؤدي إلى طلق كاذب – فالرحم عندما ينقبض، تصبح معدتك أكثر صلابة. الطلق الكاذب أمر شائع وطبيعي خلال فترة الحمل وغير مؤذي.
  • إذا نزفتِ، أو واجهتِ أموراً أخرى خلال أو بعد ممارسة الجنس خلال الحمل، أو إذا كنت تشعرين أن ممارسة الجنس تؤذيكِ، لا تترددي بالاتصال بطبيبك قبل مواصلة العلاقة.
     

الخرافة الثانية: تناولي طعام لشخصين

  • يمكن أن ينصحك من حولك بتناول وجبات كبيرة عندما تكونين حامل.
  • يعود ذلك إلى الاعتقاد أنك تحتاجين لإطعام شخصين: نفسك وطفلك.
  • لكن هذا ليس مطلوباً.

وجد الباحثون أن المرأة الحامل تحتاج فقط لمتوسط 300 من السعرات الحرارية الإضافية في اليوم.

  • هذا ليس كبيراً -  أي ما يعادل نحو نصف ساندويش - اعتماداً على مكوناته.
  • لذلك تناولي وجبات غذائية متزنة وصحية.
  • عندما تشعرين برغبة ملحة لتناول شيء ما، حاولي اختيار ما هو صحي.

 

الخرافة الثالثة: التمرينات الرياضية يمكن أن تؤذي الجنين

 

  • على العكس تماماً.
  • التمرينات تساعد في الحفاظ على صحة ووزن الجنين الذي ينمو داخلك.

كذلك أثبتت البحوث أن النساء اللواتي يحافظن على صحتهن خلال الحمل ينجبن أطفالاً أصحاء.

  • ما ذكرناه عن الحمل والجنس ينطبق على الحمل وممارسة الرياضة.
  • إن الطفل في وضع آمن داخل الرحم.
  • قبل البدء بممارسة الرياضة، ننصح باستشارة طبيبك والتأكد من عدم وجود مخاطر - تبعاً لنوع الرياضة التي ستمارسينها ووضع الجنين.
     

الخرافة الرابعة: بالإمكان تحديد جنس المولود من شكل الرحم

  • لا! لا يمكن معرفة ما إن كان الجنين ذكراً أو أنثى من خارج الرحم.

يرى البعض أنه إذا كانت وضعية الحمل إلى الأعلى أكثر يكون من الأرجح أنك حامل بطفل ذكر.

  • أنك إذا لم تعاني من أعراض الوحم في الصباح يكون ذلك مؤشراً على أنك حامل بطفل ذكر.
  • غير أن ذلك ليس صحيحاً.
  • يمكن لصور الأشعة أن تكشف عن جنس المولود، في حال كان وضع الطفل واضحاً للنظر من خلال صور الاشعة.
     

الخرافة الخامسة: يمكن أن تفقدي أعصابك عندما تكونين حامل

  • صحيح أن هرموناتك تتأثر عندما تكونين حامل.
  • بالتالي من الطبيعي أن تعاني من بعض المزاجية وتقلبات العواطف.

لكن لا يعني ذلك أنك ستفقدين صوابك! ستبقين كما انت!

 

 

يمكن للحمل أن يؤثر على كل شخص بطريقة مختلفة. بعض النساء يشعرن بالإرهاق طيلة الوقت، وغيرهن يشعرن بطاقة هائلة طيلة فترة الحمل، بينما تشعر بعض النساء بعدم القدرة على التركيز. ومع اقتراب نهاية فترة الحمل، ستشعرين برغبة إغلاق نفسك عن العالم الخارجي، وتحويل منزلك إلى عش دافئ. ولكن هذا لا يجعلك شخصاً مختلفاً.

أهم شيء هو أن تعرفي أنك تخوضين غمار مرحلة في حياتك ستكون مليئة بالتحدي وعليك التعامل معها بانفتاح.

 

هل سمعت عن اشاعة متعلقة بالصحة الجنسية أو الانجابية وتتساءل/ين إن كانت صحيحة؟ يمكن التعليق في الأسفل أو المشاركة في النقاش عبر الفيسبوك وتوتير.

Comments

مرحباً amal،

من الطبيعي أن تمر المرأة بتقلبات المزاج خاصة في الأشهر الأولى من الحمل، ومن الطبيعي أن يتراجع ذلك مع مرور الأسابيع.

يمكن الاطلاع على هذا الموضوع للتعرف على أعراض الحمل:

https://lmarabic.com/pregnancy/being-pregnant/pregnancy-side-effects

وعلى هذا الموضوع للاطلاع على نصائح مفيدة أثناء أشهر الحمل:

https://lmarabic.com/pregnancy/being-pregnant/mother-baby-health-tips

وكذلك لا تترددي في مناقشة طبيبك/طبيبتك عن الأعراض التي تمرين بها.

الحب ثقافة

مرحباً محمود،

لا يوجد ضرر من طلوع ونزول السلم، بالعكس يمكن أن يكون ذلك صحياً، وذلك طالما لم يطلب الطبيب المتابع الراحة التامة للأم بسبب ظروف صحية خاصة.

الحب ثقافة

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.