كورونا

جميع الموضوعات

الزواج في زمن الكورونا.. ونس قبل نهاية العالم

أثرت جائحة الكورونا على حياتنا اليومية، وبالتالي أثرت على القرارات المصيرية التي علينا أن نتخذها، ومنها قرار الزواج. اعرف كيف تعامل العديد من الشركاء مع هذا القرار في وجود الكورونا.

كيف تؤثر الجائحة على رغبتنا الجنسية؟

مثلما تغير كل شيء من حولنا بسبب جائحة الكورونا، تغيرت مشاعرنا الجنسية أيضاً، بعضنا قد يشعر بإفراط في الرغبة الجنسية، وبعضنا يشعر بنقص في هذه الرغبة، ما الأسباب؟ وكيف نتعامل مع الأمر؟

لماذا يشعر الجميع بإفراط في الاستثارة الجنسية وقت الجائحة؟

قد تشعر من خلال متابعتك لمواقع التواصل الاجتماعي أو من خلال حديثك مع أصدقائك، أن الناس من حولك يشعرون باستثارة الجنسية أكبر، كأحد أعراض التباعد الاجتماعي الذي يفرضه فيروس الكورونا. هذا الإحساس سائد في العالم كله. ولكن ما هي أسبابه؟

هل الخصوصية مستحيلة في ظل العزل المنزلي؟

نعيش جميعاً فترة الحجر المنزلي، الذي غيَّر الكثير من روتين حياتنا، ولأن البيت صار مغلقاً على أفراد الأسرة جميعاً طوال الوقت، صارت خصوصية كل واحد فيهم مهددة.

فيروس الكورونا: هل على النساء الحوامل أن يشعرن بالقلق؟

يشعر الجميع بالقلق بسبب جائحة الكورونا، ولا شك من أن القلق سيتضاعف لو كنتِ حاملاً، أو لو كانت زوجتَك حاملاً. هل توجد احتياطات إضافية ينبغي أن تتخذها الحامل؟ يجيب المقال على هذا السؤال.

دليل الأزواج للتعايش مع العزل المنزلي

تبدو تعليمات العزل بسيطة، اجلس في بيتك وامنع الزيارات، وقلل من خروجك، ولكن الممارسة اليومية نفسها ليست بهذه السهولة بالنسبة للزوجين.

ما الذي ينبغي أن نعرفه عن التباعد الاجتماعي؟

يتردد حولنا مؤخراً مصطلح "التباعد الاجتماعي"، كأحد الأساليب الرئيسية لمواجهة جائحة الكورونا، فما هو التباعد الاجتماعي، وكيف نتصرف ونحن نمارسه.

لا تجعل/ي العزل يفسد حياتك العاطفية.. نصائح للحفاظ على العلاقة رغم المسافات

"البعيد عن العين بعيد عن القلب". قد تصدق بهذا المثل أو لا تصدقه، ولكن الواقع يقول إن التباعد الاجتماعي المطلوب حالياً يمثل تحدياً لأي حبيبين. كيف يمكن إبقاء علاقتك حية ومشتعلة خلال أيام العزل الذاتي.

الحب في زمن الكورونا.. كيف تستغل الجائحة لتحسين حياتك العاطفية؟

صار التباعد الاجتماعي أمراً واقعاً في ظل جائحة الكورونا، والتباعد الاجتماعي قد يكون فعلاً معادياً للحب والحميمية. ولكن مع ذلك، بتصرفات بسيطة، يمكن أن تستغل هذا الوقت الصعب لصالحك.

هل ينقل التقبيل أو ممارسة الجنس عدوى الكورونا؟

أثَّر القلق من فيروس كورونا (كوفيد-19) على كل ممارساتنا تقريباً، ومن المهم أن نعرف إذا كان للفيروس تأثير على حياتنا العاطفية والحميمية.