زوجان يتعانقان
MaxFX

نتائج مثيرة للعلاقة بين الحب والجنس

ألّفه سارة موسى الأربعاء, 01/28/2015 - 03:12 م
هل نستمتع بالجنس أكثر عندما نكون عاشقين؟ أم أن الجنس شيء والحب شيء آخر؟ قامت دراسة أمريكية بدراسة العلاقة بين الحب واللذة الجنسية عند المرأة لتصل إلى نتائج مثيرة.

من المعروف أن تحقيق المتعة الجنسية والاشباع الجسدي والعاطفي يحتاج لبعض الأمور مثل الاستعداد للمغامرة، واستكشاف أساليب جديدة في الفراش، ومحاولة التركيز على مشاعر اللذة والمتعة، والمشاركة في مداعبات ما بعد الجماع، والحديث دون حرج عن الأمور والممارسات التي نرغب بها وتلك التي لا نستحبها في الفراش. 

 

ماذا بالنسبة للعلاقة نفسها؟ هل تؤثر عواطف المرأة تجاه الرجل على متعتها أثناء ممارسة علاقة معه؟ بمعنى هل تكون اللذة أكبر عندما تمارس الزوجة الجنس مع شخص تعشقه وتحبه من صميم قلبها؟ للإجابة على هذه الأسئلة، قامت الدكتورة الأمريكية بيث مونتميرو بمقابلة مجموعة من النساء وسؤالهنّ حول تجاربهنّ مع الحب والجنس، لتتمكن من حل بعض ألغاز المتعة الجنسية عند حواء.

 

اللذة عند المرأة

قابلت مونتميرو 100 من النساء اللواتي تتراوح أعمارهنّ ما بين 20 و68 عاماً. كان لمختلف النساء علاقة مع رجل في مرحلة ما من حياتهنّ، وطرحت الباحثة عليهن سؤالا جوهريا: هل وجود الحب ضروري للمتعة الجنسية؟

 

أجابت قرابة نصف المبحوثات بالنفي. فالمتعة الجنسية ممكنة عندهنّ دون حب، واعترفن بأنهن يستطعن الاستمتاع بعلاقات جسدية عرضية. ولكن في نفس الوقت أدلت 80% من المبحوثات أن وجود الحب هو عنصر لازم وضروري في الزواج والعلاقات الجنسية طويلة الأمد

 

هل يعني ذلك أن المرأة تتوق إلى ذلك الإحساس الرومانسي الحالم الذي يرافق حالة العشق والغرام في بداياته؟ نتائج بحث منتميرو أجابت بالنفي. فقد أدلت المبحوثات أنهنّ يشعرن بلذة جنسية أكبر عند ممارسة العلاقة مع شخص في إطار علاقة مستقرة أو زواج أو شراكة متينة قائمة على الحب. يبدو إذن أن وجود مشاعر جيدة حيال العلاقة لا يقتصر على الاشباع العاطفي، وإنما يؤثر على الاشباع الجنسي أيضاً عند المرأة.

 

الجنس للتسلية فقط: آراء النساء

 السؤال الآن: لماذا تشعر المرأة بمتعة جنسية أكبر حين تحب؟ كي تتصرف المرأة بأريحية، وتعبّر عما تكبته وعن مشاعرها الجنسية، يبدو أنها تحتاج  لنوع من الثقة والأمان ووجود شريك يحبها ويقدّرها.

 

هناك سبب آخر على ما يبدو. فالصورة النمطية التي يغرسها المجتمع وبرامج التلفزيون والمسلسلات هو أن الحب عنصر ضروري للمتعة الجنسية عند المرأة. وعلى أرض الواقع يمكن أن تستمتع المرأة بالجنس مع زوجها دون أن تكون تحبه. وفي المقابل، يتم تربية الشاب في الإعلام والمجتمع بأن بإمكانه الاستمتاع بالجنس العابر دون حب.  


برأيك، ما الأهم في العلاقة الزوجية؟ وجود حب بين الزوجين أم معاشرة زوجية وجنسية جيدة؟ شاركنا النقاش بالتعليق أدناه أو عبر صفحاتنا على فيسبوك وتوتير

 

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments
إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.