رمضان يجوز الجنس الزوجين
Flickr

كيف أعبّر عن مشاعري

الحديث عن المشاعر صعب في أغلب الأحوال. التواصل الجيد ومعرفة كيفية التعبير عن مشاعرنا يمكن أن يأتي بنتيجة جيدة، ويمكن أن يحل عدة إشكاليات. فيما يلي بعض الاقتراحات العملية لاستكشاف ومشاركة مشاعرك.
  1. كيف أحدد طبيعة مشاعري
    كيف يمكن أن تحدد/ي طبيعة مشاعرك ودوافعها؟ وماذا بالنسبة للمشاعر الجديدة الإيجابية والسلبية التي تغمرك فجأة من حيث لا تدري؟ طبعاً هذا ليس سهلاً. من الضروري منح نفسك بعض الوقت لفهم طبيعة شعورك، ومراجعة نفسك، وفهم ما الذي دفعك للانجذاب لشخص معين،  والشعور بعدم الأمان أو الرضا أو الزعل أو الشك أو الشعور بأنك فجأة لم تعد تطيق رؤية فلان...

    إذا قام شريكك بشيء يزعجك، توقف لحظة وراجع ما حدث، وحدد ما الذي حدث وما الذي يمكن أن يكون قد أزعجك أو ضايقك. هل يعود ذلك لشعورك بفقدان الأمان وعدم إيمانك بنفسك؟ أم أنهم فعلاً تجاوزوا بعض الحدود؟

    كلما تمرنت على معرفة الذات، ومراجعة ذاتك، وتحديد طبيعة مشاعرك ودوافع سلوكك، سيسهل عليك التواصل والتعبير عنها لغيرك. هذا ضروري لأنك إذا كنت لا تستطيع التعبير عما ضايقك ومراجعة جذور المشكلة، ربما يصعب وقتها التعلم مما حدث واتخاذ العبر وتطوير نفسك وعلاقتك.
     
  2. كيف أتحدث عن مشاعري مع شريك/ة حياتي
أعطونا الطفولة
Pexels

طبعاً ليس سهلاً تحديد طبيعة مشاعرك، أو الحديث عنها مع شخص يعزك جداً. ربما يكون ذلك محرجاً، خاصة إذا كانت مشاعر فيها بعض الحساسية، أو كنت تتخوف/ين من ردة فعل الشريك أو الشريكة.

كلما تمرنت على التعبير عن مشاعرك، ستتعود على الأمر أكثر.

يمكن البدء بالإفصاح عن مشاعرك بطريقة عامة وحيادية، أو الحديث عن مشاعرك تجاه صديق أو شخص من العائلة. ويمكن أن يكون ذلك بطريقة مازحة أو فيها بعض المداعبة:
"أمي رائعة وبحب ازاي بتعبّر عن حبّها لي بطبخها الحلو!"
"عجبني كيف حضن البطل حبيبته بهدوء وبلمسات صغيرة. ده رومانسي جداً" بهذه الطريقة تعرف الشريكة أو الشريك أنك تحب هذه الأمور وأنك تشاركهم/تشاركينهم الأشياء التي تحبها.

كيف أعبّر عن السعادة والرضا في العلاقة

انا حرة
Flickr

نميل إلى أن نعبّر عن مشاعرنا حين نتضايق أو نغضب من سلوك الطرف الآخر. ضروري التعبير عن أنفسنا أيضاً في لحظات السعادة والرضا. الجميع يحب سماع الإطراء والكلمات الإيجابية أو الغزل أحياناً. هناك جانب منا عطشان للكلام الجميل. ضروري أن نعبّر بشكل يومي عن مدى امتناننا وتقديرنا للشريك أو الشريكة، وإشعارهم أننا نعرف قيمتهم ونحبهم على طبيعتهم. إذا كنت عاوز/عاوزة تعبّر عن سعادتك في العلاقة، أو إن أعجبتك طريقة لمس شريكتك لك وتود أن يتكرر الأمر، أو إن كنت سعيداً وعاوز تخليها تعرف ومش عارف كيف تبدأ، يمكن مثلاً أن تقوم ذلك بثلاث خطوات ومشاركة:

 

  1. حدّد ما هو الشعور الذي ينتابك. مثلاً: "أنا سعيدة"..."أنا أشعر برضا عن"... "استمتعت حين".. "بحب لما"
  2. ما التصرف الذي منحك ذلك الشعور؟ مثلاً حين دعمتني وأنا متضايقة... أو مثلاً حين لمستيني في تلك المنطقة
  3. لماذا جعلك ذلك سعيداً؟

على سبيل المثال: "سررت حين أمضيت وقتاً أطول معي اليوم. استمتعت بوقتي معك وعرفتك أكثر".
"أنا سعيدة أكثر بعدما قلت لك عن مشكلتي. شكراً لأنك سمعتني وخففت عليّ. أنا على فكرة بفرح جداً بالوقت اللي منقضيه مع بعض"

أو "بصراحة عزيزتي أنا فرحت جداً لما لعبتِ بشعري. بحب دايماً أحس بلمساتك الحنونة".

كيف أعبّر عن حبي وإعجابي؟

وقعت في الغرام أو أنت معجب أو معجبة بفلان وترغب التعبير عن مشاعرك؟. أكيد ده مش سهل دوماً، خاصة إذا لم نشعر بذلك من قبل أو لا نعرف كيف ستكون ردة فعل الطرف الآخر.

  • إذا كانت لديك مشاعر قوية تجاه شريكك، ولكنك غير متأكد بعد إن كنت تحبهم بقوة، يمكنك معرفتهم أكثر وبعدها اخبارهم أن لديك مشاعر نحوهم، ولكنك تحتاج لبعض الوقت حتى تتأكد.
     
  • يمكن أيضاً التكتم عن مشاعرك حتى تتأكد من طبيعة شعورك. مثلاً "كنت بدي أقلك أنك انسان رائع واعتقد أنه أخذت أتعود عليك وعلى إمضاء وقت حلو معك"
     
  • إذا لم ترغب/ي بالتعبير عن الأمور بهذه الطريقة، وإن كنت متأكد/ة من مشاعرك، وتفكر/ي جدياً بأن تتطور الأمور بينكما، حاول/ي اختيار الوقت والمكان المناسب حين تكونا لوحدكما أو أون لاين (على النت) للتعبير عن ذلك ومصارحتهم.
     
  • حاول/ي ايجاد اللحظة المناسبة وقول شيء مثل: "عارفة؟ أنا سعيد جداً معك. إنت إنسانة رائعة. حاسة بالشيء نفسه؟" وبعدها يمكن أن تقول "أنا شاعر إني...إني بحبك وعاوز أكمل معك"
اخبار عائلتك مثلية
Love Matters/Mirjam van den Berg
  • يمكن أيضاً إرسال أغنية تعبّر عن شعورك لجس النبض ومعرفة ردود فعلهم ثم مصارحتهم بعد ذلك. إذا كنت الطرف المتلقي، وصارحك الطرف الآخر عن مشاعره أو مشاعرها، لا تشعر/ي مضطرة للشعور بنفس الشيء أو قول "بحبك أنا كمان".
     
  • مهم أن تكون/ي صريحاً معهم ومع نفسك. إذا لم تكوني متأكدة من شعورك وإن كنت تعتبر الطرف الآخر مجرد صديقاً أو حبيباً ولست مستعدة لشيء أكثر، لا تنجرف/ي أو تشعر/ي بإحراج أو ضغط لقول أشياء لا تعنيها.
     
  • صحيح قد يتضايق وربما ينجرح الطرف الآخر، ولكن من الأفضل مصارحتهم منذ البداية من أن تبني حياتك على شيء لا تشعر/ين به غصباً عنك، ثم إذا كانوا يحبونك فعلاً فإنهم سيتفهمون.

اقرأ معنا أيضاً كيف تتحرش بأصدقائك

- الاصغاء إلى مشاعر الطرف الآخر
التواصل الجيد لا يقتصر على تعبيرك عن مشاعرك. إنه يعني أيضاً الإصغاء الجيد إلى مشاعر الطرف الآخر. ربما تواجه صعوبة في ذلك إذا كانت هذه تجربتك الأولى في العلاقات، وهناك أشخاص يمرون من عدة علاقات ولا يتعلمون هذه المهارات.

أحياناً نتساءل إذا كان الشريك يحبنا فعلاً. "الحب الحقيقي بيعيش يا حبيبي". إذا لم نشارك مشاعرنا، ربما هم أيضاً سيكتمون مشاعرهم ولا يتجرؤون، ويمر الوقت. أحياناً الجرأة ضرورية. طبيعة الكلمات التي نختارها هامة جداً، مثلها مثل طريقة ممارسة الحب أو الهدايا التي نختارها. لذلك مهم أن نختار الكلمات المناسبة ونعطي الطرف الآخر المساحة للحديث والتعبير عن أنفسهم.

الإصغاء هنا يعني التركيز تماماً معهم. أطفئ جهازك الخلوي أو التلفاز وهم يتحدثون. ركّز على ما يقولونه. كن حاضراً معهم بشكل كامل.

امرأة قهوة أم
Pexels


كيف نعبّر عن اعجابنا ومشاعرنا تجاه بعضنا البعض
إذا قرر الطرف الآخر التعبير عن مشاعره أو مشاعرها، حاول/ي الإصغاء جيداً وأشعاره/ها أنك فاهم عليهم. لتجنب سوء التفاهم، حاول أن تتأكد من ذلك عبر تكرار ما سمعته أو فهمته منهم. إذا خبّرك الطرف الآخر أنهم زعلوا أو غضبوا أو انجرحوا منك، إسألهم إن كنت تستطيع إعطائهم بعض الاقتراحات. في حال أجابوا بالنفي، احترم/ي ذلك وبعد ذلك حاول/ي إيجاد وقتاً أنسب لنقاش المشكلة.

 

لا تستعجل/ي بإسكات الطرف الآخر أو مقاطعتهم أثناء تعبيرهم عن مشاعرهم. هذا يمكن أن يزيد الأمور سوءاً. كثيراً ما يتعب الناس من الجدال، ويحاولون قلب صفحة جديدة قبل حل ما حدث، ولا يملكون الصبر لنقاش التفاصيل، الأمر الذي يمكن أن يزيد المشكلة سوءاً على المدى الطويل. (للمزيد عن المشاكل في العلاقات وكيفية حلها)

في حال كان الطرف الآخر يبذل جهداً لمشاركة مشاعره والتعبير عما يدور في داخله، وطلبت منهم طوي الصفحة قبل أن يأخذ مجاله في الفضفضة، يمكن أن يشعر الطرف الآخر بالوحدة وأن يغلي الجرح بداخله. امنحه المجال للحديث والتعبير عن نفسه ومشاركة ما يشعر به.

لا أحد معصوم عن الخطأ.. تعلّم من أخطائك
تعلّم من أخطائك. يمكن أن تعتبرها فرصة لتطوير نفسك وعلاقتك بشريكك ومعرفة ذاتك وشريكك/شريكتك بشكل أفضل. كلما تعرفت أكثر على مشاعرها ستتمكن من بناء علاقة أكثر عمقاً وحميمية.

مع مرور الوقت، ستتوطد أسس علاقتكما. هذه الاقتراحات لا تجعلكما أكثر تفاهماً وقرباً فحسب، وإنما يمكن أن تحسن حياتكما الجنسية أيضاً.

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments

مرحباً Fatom،

الشعور بفقدان الثقة بالآخرين شعور مر وقاسي. التعرض لتجارب قاسية في الحياة له سلبياته ولكن أيضاً له ميزاته وهى القدرة على الحكم على الأمور بشكل أفضل في المستقبل. 

بالتأكيد هذه التجارب ساعدتك على تكوين نظرة تحليلية أعمق للأمور، وقدرة أفضل على التمييز بين ما هو مفيد وما هو مضر.

إذا إستمر فقدانك للثقة بحيث عزلك عن الجميع، ننصحك بزيارة أخصائية نفسية لمساعدتك على تخطي الأمر، فستكون هذه خطوة كبيرة في إستعادة الثقة.

فريق التحرير

أهلاً بكِ، 

التعبير له العديد من الطرق، الاهتمام بأدق تفاصيل حياته تعبير، الاهتمام بما يعمل ومشاركته الأنشطة التي يحب ممارستها تعبير عن الحب، الاطمئنان عليه و علي مزاحه تعبيراً عن الحب التعبير عن الحب لا يجب أن يكون عبر كلام الحب الكثير أو الإغداق بالهدايا. 

لا تشعري بالذنب، فهو خائن ولا يمكن أن يكون تقصيرك في التعبير عن الحب سبباً في الخيانة. 

تحياتنا. 

مرحباً،

إذا كنتِ متأكد من مشاعرك تجاهه فحاولي التخلص من هذا الخجل. قد تبدأي الأمر بتصرف بسيط جداً وهو أن تصارحيه بخجلك، وأن المشاعر متبادلة ولكنك غير قادرة على التعبير عنها.

بالتدريج ستشعري براحة أكثر في التعامل معه وتعبري عن مشاعرك بصراحة أكبر.

الحب ثقافة

مرحباً، 

 

إذا كنتي مهتمة أن تستكملي علاقتك معه، فيجب أن تتحدثي عن مشاعرك وعن ما أغضبك وتصلا لحل سوياً. التواصل بين الشريكين ليس فقط في الأوقات السعيدة وللتعبير عن مشاعر الحب، ولكن أيضاً في أوقات الخلافات. 

للمزيد عن حل الخلافات: 
https://lmarabic.com/marriage/marriage-troubles/marital-problems

أهلاً بك، في البداية حاول إيجاد موضوعات مشتركة لخلق حديث بينكما ومن ثم احرص على إبداء اهتمامك بها وراقب رد فعلها، إذا شعرت أنها تبادلك الاهتمام والشغف، فيمكنك المضي قدماً نحو الخطوة التالية وهي مصارحتها بحبك.

 

للمزيد من المعلومات يمكنك زيارة الرابط التالي:

https://lmarabic.com/love-and-relationships/meeting-someone/blog-how-to-say-I-love-you

 

تحياتنا

السلام عليكم اخى المحترم .. تحية طيبة بعد
انا بنت عندي 14 سنة وقعت فى حب شاب يكبرني باربع سنوات وكان منجذب لي جدا حيث ابدو اكبر من سني بكثير عقليا وجسديا
المهم انا كنت ارفضه جدا مع انى بحبه حب كتير من البداية وتصرفاتي كانت نتجة ان دي اول مره ومتلغبطه ومش عارفه اعمل ايه ..
فضلنا على كده سنة ونص بس بقاا فاتر من ناحيتي مع العم انه حااول معايا كتيرجدا واستحمل الى ميستحملوش جبل..!
ومع اننا مش بنتكلم كتير وكثوفي منه انى كنت سعات بحس حبوه ليا ..
وفجأه بعد الفتور يوم عيد ميلادي افتكر وكالمنى وقالة انه كان عاوز يجبلي هدية بس مشفنيش فتفقنا ان احنا نروح مكان واداني الهدية وكده
بس بعدها برضو فتر من ناحيتي ونعمله معايا عادي انا مش عارفه ولا عو بيعمل كده ليه ولا هو لسه بيحيبنى ولا لال
افدونى افداكم الله

أهلاً بك، قد يكون ذلك رد فعل نتيجة إحساسه بالفتور من ناحيتك وقيامك بتجنبه في بعض الأوقات أو قد يكون يختبر عدم استقرار في مشاعره تجاهك.

 

أفضل الحلول أن تتحدثي معه حول هذا الأمر بوضوح وأن تسأليه عن طبيعة مشاعره تجاهك ونواياه بخصوص العلاقة.

 

كوني دائماً حذرة من تعرضك للاستغلال ولا توافقي أبداً على أي شيء لا ترغبين فيه وأن تكون حدودك واضحة لك وأن تدافعي عنها بحزم.

 

تحياتنا

هاي
انا اسمي حازم احب فتاة تدعى شاهندا كانت تحاول ان تجذبني اليها او بمعني اخر (بتكراش عليا) وبالفعل اشتريت لها الهدايا ولكنها تحدثت كثيرا في الموضوع ونشرت الموضوع فاضطريت ان اخبر اصدقائي الاثنين وننهي الموضوع لكنني احبها واريد ان افتح الموضوع مجددا افيدوني

انا بحب بنت خالتى وبشوفها قليل جدا ومش عارف اعمل ايه بفكر فيها لليل ونهار وبتعب لما اشوفها ومقدرش اكلمها واعترفلها بحبى
صورتها مش بتفارق خيالى 24 ساعه
مش لاقى فرصه اقولها وخايف من رد فعلها احسن تقابله بالرفض
اعمل ايه؟؟؟

مرحباً عزيزي،

أحياناً لا يمكننا إختيار من نحب، فالمشاعر تكون في أحيان كثيرة تلقائية وعفوية.

لا توجد مشكلة في حبك لبنت خالتك، ويمكنك مصارحتها إذا شعرت برغبة في ذلك، ولكن لابد وأن تتوقع أنها قد تبادلك الشعور وقد لا تبادلك الشعور.

إذا لم تبادلك نفس الشعور سيكون ذلك صعب وقد يكون مؤلم، ولكن ستحتاج لإحترام رغبتها وعدم الضغط عليها. فحبنا للأشخاص ليس ضمان لمبادلتهم نفس الشعور لنا، وليس مبرر لإمتلاكنا لهم.

فريق التحرير

مرحباً Afaf،

هل حاولت أن تفهمي من حبيبك ماذا يقصد؟ ما هي علامات الحب بالنسلة له؟ حتى تعرفي ما إذا كانت توقعاته واقعية أم لا.

ننصحك بالإستثمار في الحديث مع حبيبك حتى تتعرفا على بعض أكثر وبالتالي يتضح لكما أكثر إحتياجات وتوقعات كل منكما.

فريق التحرير

أهلاً بك، إذا كنت متأكداً أنها لا تحبك فلا داعي لمصارحتها من الأساس أما إذا كنت لا تعلم حقيقة مشاعرها تجاهك و تود مصارحتها فيمكنك الاستعانة بالمقال التالي بعنوان "كيف تقول أحبك"

 

https://lmarabic.com/love-and-relationships/meeting-someone/blog-how-to-say-I-love-you

 

تحياتنا

انا مرتبطه بشخص هو طيب وحنون بس في مشكله هو عصبي ومتكبر اوي انا نفسي اعرف أحلى مشكلتوه عصبيتوه وكبرياء ارجوكم قولولي اعمل ايه انا بحلوه اوي ساعدوني شكرا لكم على كل شيء السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أهلاً بك، عليك التحدث معه في هذا الأمر وسؤاله عن أسباب عصبيته ومن ثم مساعدته على علاجها.

 

حاولي تقييم المواقف التي يصبح فيها حبيبك عصبياً والتفكير في الأسباب التي أدت إلى انزعاجه ومحاولة تجنبها.

 

لا تحاولي الضغط عليه أو استفزازه عندما يكون منزعجاً وامنحيه بعض الوقت حتى يهدأ.

 

في النهاية يجب أن تعلمي جيداً أن عصبيته لا يجب أن تكون في أي وقت من الأوقات مبرراً لإهانتك سواء بالضرب أو السب أو التحكم بك، يجب أن يكون لك موقف حازم إذا بدر منه أي من هذه التصرفات.

 

تحياتنا

انا بحب شخص وبعزه اوى وهو غالى عندى اوى ومتعرفه عليه من ست شهور تقريبا بس انا مش عارفه اقله انى بحبه عشان هو خاطب وفرحه قرب مش عارفه اعمل اى انا بتعذب لوحدى وهو مش حاسس بيا

تحدثت مع من أحببتها تقبلت المشاعر حسنا الآن مر وقت طويل ولكنها لازالت لا تتحدث كثيرا بل معظم الحديث أنا من أقدمه وعندما أحدثها عن مشاعري يكون الرد بطريقة قاسية مثل جيد .... بما تنصحني!!

مرحباً،

ننصحك أن تكون أكثر صراحة معها، وأن تطلب منها أن تصارحك إذا كانت تبادلك المشاعر أم لا. ومع إجابتها يمكن أن تعيد تقييم الموقف وأن تعيد تقييم طبيعة مشاعرك.

الحب ثقافة

مرحباً Joseph،

فكر في التقرب منها والتعبير عن اهتمامك، يمكن عدم التعجل بإخبارك أنك تحبها، واحترم مساحتها الشخصية.

يمكن أن ترصد رد فعلها على اهتمامك ومن هذه النقطة تفكر ما الذي يمكن فعله بعد ذلك.

الحب ثقافة

مرحباً محمد،

عليك أولاً أن تتأكد من حقيقة مشاعرك تجاهها. ويمكن في البداية أن تتقرب بدون التعبير صراحة عن الحب، بأن تشاركها اهتماماتها وتكون جزءاً من دائرتها. وبالتدريج يمكن التصريح بمشاعرك كاملة إذا وجدت استجابة من الطرف الآخر.

كذلك ينبغي أن تضع في ذهنك إمكانية الرفض، ولا تجعل ذلك يشعرك بقلة ثقة، فربما ليست هذه العلاقة المناسبة لك أو ليس هذا هو التوقيت المناسب.

لمزيد من المعلومات يمكن الاطلاع على هذا الموضوع:

https://lmarabic.com/love-and-relationships/meeting-someone/blog-how-to-say-I-love-you

الحب ثقافة

انا احب فتاة تدعى شاهندا ولاحظت انها تريد ان تجذبني اليها وبالفعل اشتريت لها هدايا ولكنها نشرت الموضوع وتحدثت كثيرا عنه فخوفا من ان ينتشر اضطريت ان اخبر اصدقائي الاثنين وان ننهي الموضوع ولكني احبها واريد ان افتح الموضوغ ماذا افعل
11سنة

مرحباً حازم،

أعرف أن ذلك يقال لك كثيراً، ولكنك بالفعل ما زلت صغيراً بالسن، ومن الطبيعي في هذه السن أن يشعر الفتى بمشاعر حب كبيرة تجاه الجنس الآخر.

تقول إن الموضوع انتهى، وتقول إنها عندما نشرت الموضوع شعرت أنت بالانزعاج؟ فهل تعتقد أن العلاقة بهذه الطريقة ستصمد وتكون طويلة الأمد؟

ماذا لو اعتبرت فترة الابتعاد فترة تختبر مدى حبك لها وهل هو حقيقي أم لا؟

كذلك في رسالتك قلت إنها تجذبك ولكنك لم تقل أإنها تحب، بالتالي يمكن أن يكون الابتعاد فرصة لتختبر فيها مشاعرها أيضاً.

من المهم أيضاً ألا تجعل هذه المشاعر تعطلك عن حياتك الدراسية والاجتماعية. لأن الأمر المؤكد أنك ستتعرف على المزيد من الناس، وهذه الفرصة ستزيد باهتمامك بحياتك الدراسية والاجتماعية.

الحب ثقافة

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.