طبيب الجنس
pxfuel

من هم المتخصصون في علم الجنس؟

في عالمنا العربي، يختلط على الكثير من الناس تحديد من هو المتخصص في شؤون الجنس. وهذا يؤدي إلى انعدام التفرقة بين الناشط في الشؤون الجنسية وبين الطبيب/ة المتخصص/ة.

أغلب البشر تراودهم تساؤلات أو مشكلات متعلقة بالجنس والحياة الجنسية. وفي كثير من الأحيان، وبالأخص في الوطن العربي يجدون صعوبة في الوصول للمتخصصين في علم الجنس.

ويتبادر للأذهان سؤال رئيسي: من هم المتخصصون في علم الجنس؟

ينقسم التخصص في علم الجنس إلى نوعين:

  1. متخصصون في علم الجنس ويشمل ذلك الباحثون/ات، ومن يقومون بالتثقيف الجنسي، والنشطاء، ومن يعملون على تغيير السياسات العامة المتعلقة بالجنس والحقوق الجنسية.
  2. المعالجون الجنسيون، وهؤلاء هم من يقدمون خدمات الفحص والعلاج والجلسات العلاجية والتشخيصية، وتشمل هذه المجموعة مقدمي الخدمات من أطباء وأخصائيين نفسين وتمريض.

 

هل يمكن أن نعتبر كل المتخصصين في علم الجنس معالجين، أي قادرين على فحص المرضى وعلاجهم؟

لا، فبعض المتخصصين في علم الجنس يحصلون على شهادات علمية تمكنهم من الفحص والتشخيص والعلاج، وسواء كان المعالج طبيب/ة أو أخصائي/ة فيجب عليه الحصول على شهادات جامعية وإمضاء ساعات من التدريب والدراسات العليا لكي يتم التصريح له بالكشف والتشخيص ووصف العلاج للمرضى.

ما هو الطب الجنسي؟

هو تخصص طبي حديث نسبياً ويشمل تحت مظلته الأطباء الذين يعملون في تخصصات متعلقة بالمشكلات الجنسية مثل طب النساء والتوليد، وأمراض الذكورة، والمسالك البولية، والطب النفسي، والغدد الصماء، والأمراض الجلدية والتناسلية، والممارسة العامة.

ما أهم المشكلات التي يعالجها الطب الجنسي؟

  1. مشكلات لدى الرجال، مثل ضعف الانتصاب ومشكلات القذف ومشكلات الرغبة الجنسية.
  2. مشكلات لدى النساء، مثل مشكلات الرغبة الجنسية والوصول للنشوة.
  3. الأمراض المنقولة جنسياً.
  4. مشكلات نفسية مثل إدمان الجنس، ومشكلات التواصل والتفاهم بين الشركاء، والوصم والتمييز والعنف في العلاقات، والأسباب النفسية المسببة لبعض المشكلات الجنسية مثل ضعف الانتصاب والوصول للنشوة.
  5. الاضطرابات الهرمونية.
  6. اضطرابات الهوية الجنسية.
  7. العيوب الخلقية في الأعضاء التناسلية.
  8. إصابات الأعضاء التناسلية.
  9. آلام الحوض والأعضاء التناسلية والآلام الناتجة عن ممارسة الجنس.
  10. تنظيم الأسرة.

 

مشروعات التوعية والمشورة وخدمات الصحة الإنجابية والجنسية

تعد الصحة الإنجابية والجنسية والحقوق المتعلقة بهما من الأمور المسكوت عنها في الكثير من البلدان حول العالم، مما يتسبب في نشأة العديد من القضايا والتحديات المجتمعية المتعلقة بالصحة الإنجابية والجنسية.

هنا ظهر وبقوة دور الخبراء من الباحثين والمتخصصين والنشطاء في مجال الصحة الجنسية والإنجابية، والذين يلعبون دوراً هاماً في التوعية والمناصرة وتغيير سياسات الدول لتكون أكثر تماشياً مع الحقوق الجنسية للأفراد.

النشطاء في مجل الجنس
pixabay

وتُعَرِّف منظمة الصحة العالمية (WHO) الصحة الإنجابية على أنها الوصول إلى حالة من اكتمال السلامة البدنية والنفسية والعقلية والاجتماعية في الأمور ذات العلاقة بوظائف الجهاز التناسلي وعملياته، وليس فقط الخلو من الأمراض والإعاقة، وهي تعد جزءاً أساسياً من الصحة العامة، وتعكس المستوى الصحي للرجل والمرأة في سن الإنجاب.

كما تُعَرِّف الصحة الجنسية على أنها حالة من الصحة البدنية والعقلية والاجتماعية فيما يتعلق بالجنس.

إنها تتطلب اتباع نهج إيجابي ومحترم للعلاقات الجنسية ، فضلاً عن إمكانية الحصول على تجارب جنسية ممتعة وآمنة، خالية من الإكراه والتمييز والعنف.

ولهذا نشأت العديد من المشروعات في دول العالم والتي يعمل بها خبراء وباحثون ونشطاء في علم الجنس، وتقوم بنشر الوعي بين فئات المجتمع حول العديد من قضايا الصحة الإنجابية والجنسية.

بعض هذه المشروعات تقدم خدمات للأفراد، وبالأخص خدمات المشورة والتثقيف الجنسي وخدمات تنظيم الأسرة والتوعية بالأمراض المنقولة جنسياً، وخدمات الدعم النفسي ومناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي.

وفي الكثير من الأحيان تعمل هذه المشروعات على ربط المستفيدين بمقدمي الخدمات والمعالجين الجنسيين من أطباء وأخصائيين.

ماذا يحدث في حال قام غير المتخصصين بتقديم المشورة والعلاج فيما يتعلق بالجنس؟

في الغالب ستكون هناك معلومات مغلوطة أو علاجات خاطئة ستؤدي إلى تفاقم المشكلات وتنعكس بالسلب على الحياة الجنسية والعلاقات، كما أن تناول أي أدوية بدون إشراف طبي يعرض الأفراد لمضاعفات وآثار جانبية للدواء كان يمكن تفاديها والتحكم بها في وجود إشراف طبي.

لذلك ننصح دائماً بالرجوع للمتخصصين سواء في الحصول على المعلومات أو المشورة أو الخدمات أو العلاجات المتعلقة بالجنس لأنهم يقدمون ذلك بناء على أسس علمية ومرجعيات بحثية وطبية صحيحة تهدف إلى حصول الفرد على أفضل نتائج ممكنة من أجل حياة جنسية سعيدة.

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments

مرحباً بك،

ليس من حق أي أحد أن يجبرها على ممارسة جنسية لا ترغبها، جسدها ملك لها فقط. ومن حقها أن ترفض أي ممارسة لا ترغبها.

والممارسة الجنسية تكون ممتعة إذا كان الطرفان موافقين وراغبين.

أنصحها بالتحدث مع شريكها والتعبير عن ذلك بكل صراحة ووضوح.

المقال التالي يتحدث عن كيفية التحدث عن الجنس

https://lmarabic.com/making-love/talking-about-sex

تحياتي

مرحباً بكِ،

قد لا يفضل البعض "الديرتي توك" وينظرون إليه أنه تقليلا من احترام الشريك، إلا أن استخدامه بموافقة الطرف الآخر يجعله تفضيلاً شخصياً قد يقبله البعض ويرفضه آخرون، لكنه ليس سيئاً في حد ذاته.

ويمكن أن يكون لو دور فعال في جعل الممارسة أكثر إثارة.

في كل الأحوال أنصحكما بالتحدث سوياً ومناقشة هذه التفضيلات سوياً والاتفاق على شكل الممارسة.

المزيد عن "الديرتي توك" وتأثيره في المقال التالي

https://lmarabic.com/making-love/Egyptian-dirty-talk

تحياتي

مرحباً، 

 

لا يوجد علاقة بين الحجم والمتعة بخلاف التفضيلات الشخصية. المتعة الجنسية تحدث لأسباب كثيرة بخلاف حجم القضيب، منها التواصل والتفاهم والمداعبة واستكشاف الجسم والمناطق التي تثيره جنسياً. 

مداعبات قبل الذهاب للسرير دائما ماتجعل الانتصاب في افضل احواله والشهيه الجنسيه تكون مفتوحه للطرفين ، بينما غالباً اذهب للسرير وانصدم بعدم الانتصاب؟

مرحباً، 

 

 

الانتصاب يحدث بسبب تدفق الدم داخل الأجسام الكهفية في القضيب وبالتالي، يزيد طوله ويصبح أكثر صلابة، وهو ما تلاحظه عند حدوث استثارة. ولكن هناك عوامل أخرى تتحكم في الانتصاب بخلاف تدفق الدم بشكل تلقائي، وهو المخ. فهو يرسل إشارات تسمح بحدوث انتصاب. وبالتالي، إذا لم تكن في مزاج جيد أو تفكر كثيراً أو تشعر بالقلق لن يتمكن المخ من إرسال تلك الإشارات.

ضعف الانتصاب يعرف على أنه عدم القدرة على تحقيق انتصاب كافي للإيلاج أو عدم القدرة على الحفاظ عليه لفترة كافية بشكل متكرر ولفترة طويلة.

 

أسباب ضعف الانتصاب بعضها عضوي مثل مرض ارتفاع ضغط الدم ومرض السكر واضطراب مستوى الهرمونات وأمراض القلب وتصلب الشرايين وتعاطي بعض أنواع العقاقير، والبعض الآخر نفسي مثل القلق أو الاكتئاب أو وجود المشاكل في العلاقة مع الشريك أو وجود الضغوطات في المنزل أو العمل.

لمتعة الجنسية لا نصل لها فقط بسبب العملية البيولوجية البحتة، ولكن أيضاً بسبب العوامل النفسية والطريقة التي تربينا بها على فهم الجنس. وبالتالي، القلق وعدم الثقة بالنفس أو الخوف أو الشعور بالوصم أو العيب من ممارسة الجنس (حتى بشكل غير واعي) قد يؤثروا على قوة الانتصاب. ومن الصعب أن تتخلص من كل هذه الأفكار فجأة عند الزواج. 

 

أيضاً، هل أنت منجذب لشريكتك؟ هل يوجد وضعية جنسية مريحة لك أكثر أو تثيرك أكثر؟ هل لديك تفضيلات جنسية معينة ترغب في مشاركتها مع زوجتك؟ درجة التفاهم بين الزوجين تؤثر على درجة حصولهما على المتعة الجنسية. 

 

تؤثر طبيعة الأكل التي تحتوي على نسبة دهون كبيرة مثل المقليات والتدخين والكحوليات أيضاً على الانتصاب. فكما ذكرت، الانتصاب يحدث بسبب تدفق الدم في القضيب. وفي حالة ضعف الأوردة بسبب التدخين أو انسدادها بسبب الدهون قد يتأثر تدفق الدم. 

 

ماذا أفعل الآن؟ 

 

هذه بعض الاقتراحات التي قد تساعدك على تحسين الانتصاب: 

 

1- حاول أن تمارس رياضة خفيفية مثل المشي لتحسين الدورة الدموية. 

2- توقف عن التدخين. 

3- اتبع نظام غذائي به نسبة دهون أقل. 

4- احصل على قدر كاف من الراحة والنوم. 

5- لا تركز على الإيلاج في الجنس، ولكن اختبر واكتشف ممارسات أخرى. وتذكر أن متعة المرأة لا تتحقق بالإيلاج فقط ولكن من خلال مداعبة البظر. وطور الممارسة الجنسية عندما تكون مستعد بدون الشعور بضغط أنك لابد من أن تقوم بالإيلاج. بمعنى، ابدأ العلاقة واستمتع وتوقف عند الشعور بعدم الراحة، بدون أن يكون الإيلاج هو الهدف من الجنس. 

6- تحدث مع زوجتك عن مشاعرك إذا كان لديك أي قلق، وتأكد من تفهمها لما تمر به بدون لوم أو خوف من الأحكام أو أن هذا سوف يهز من صورتك كرجل في عينيها. المتعة تبدأ بالتواصل. وقم بإخبارها في حالة كانت تمارس أي ضغوط أو تصرفات تشعرك بالقلق أو التوتر. 

7- كلما ركزت على الانتصاب، كلما خسرته. لا تفكر كثيراً، فقط استمتع. وتأكد أن الصور المنتشرة عن الجنس والرجل الذي يستطيع الإيلاج لساعات والمرأة التي تصرخ من المتعة، هي صور غير حقيقية ولا تعبر عن الحقيقة. 

8- تمارين النفس قد تساعدك على تخفيف القلق، كذلك اقتطاع نسبة الكافيين في حالة كانت تسببلك شعور بالتوتر. 

9- تذكر أن المتعة ليس لها كتالوج واحد، إذا لم تحققه فأنت لا تمارس الجنس. المتعة هي طيف من الممارسات، وكل شخص له طريقته الخاصة للحصول عليها. وبالتالي، اكتشف متعتك الخاصة بعيداً عن أي صور ذهنية أخرى قد تكون تصدرت لك من المجتمع. 

10- اطلع على منصات علمية موثوق بها عن المتعة الجنسية والتي تروج للتربية الجنسية الإيجابية. 


إذا استمرت مشكلة الانتصاب، يمكنك مراجعة طبيب/ة ذكورة متخصص. 

 

كيف أحسن حياتي الجنسية:

https://lmarabic.com/making-love/how-work-towards-better-sex-life

وعن العوامل النفسية التي تؤثر على الجنس: 

https://lmarabic.com/making-love/psychological-reasons-for-bad-sex

وعن ضعف الانتصاب: 

https://www.youtube.com/watch?v=Ip_GHZXGf-s&feature=emb_logo


 

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.