شخص يمسك رسمة قلب كبيرة

الغرام في فترة المراهقة: 6 حقائق

ألّفه مروة رخا الأربعاء, 02/10/2016 - 10:37 ص
ماذا يتعلم الإنسان من الحب في فترة المراهقة؟ ما دور الحب في حياة المراهق والمراهقة؟ كيف تتعاملين مع ابنتك إذا وقعت في حبال الغرام؟ هل تتذكر حبك الأول؟ كيف أثر عليك؟
  1. أهمية الحب في مرحلة المراهقة وما قبلها
    يؤمن العديد من الناس في مجتمعاتنا الشرقية بفصل البنين عن البنات خلال السنوات الأولى من حياتهم، وخلال الطفولة المبكرة، ومرحلة ما قبل المراهقة ومرحلة المراهقة. تختلف درجة الفصل وفقاً لتقاليد وعادات كل أسرة؛ هناك من يسمح بالدراسة المختلطة، ويمنع الحوار أو الصداقة أو المشاركة من أي نوع، وهناك من يفصل بين الجنسين فصلا تاماً.

    يتفق مؤيدو الفصل بكل أشكاله أنه لا يجوز ان تنشأ قصص حب، أو أن تولد مشاعر بين الأولاد والبنات، حفاظاً على شرف العائلة وحمايةً للبنات وتهذيباً للأبناء. في الكثير من المجتمعات، توجد ازدواجية في معايير التربية، حيث يتم تشجيع البنين على الاختلاط، ووصم البنات ممن لهنّ علاقات بالتحرر أو الانحلال او الانحراف. توضع القيود والمحاذير والنواهي لتقليص فرص الاختلاط، وتستخدم أساليب كثيرة لغرس الرهبة والشعور بالذنب أو النفور من الجنس الأخر. ما أثر حب المراهقة على تكوين الشخصية ونضجها؟ وعلى اختيار شريك الحياة فيما بعد؟

  2. بوادر الحب
    يبدأ الانجذاب للجنس الاَخر والاهتمام به منذ الطفولة المبكرة. في هذه المرحلة، يكون الفضول وحب الاستكشاف هو الدافع الأساسي للتقارب والحوار. يعبّر الأطفال عن مشاعرهم بأساليب قد تبدو مضحكة للكبار؛ قد يعطيها قطعة من طعامه أو تسمح له بحمل عروستها أو يجلسا سوياً على طاولة منفردين، وأحياناً لا يعرف الطفل كيف يعبّر عن مشاعره، فيضرب أو يخبط الفتاة التي جذبت انتباهه، ونجد الفتاه تتجاهل الولد الذي تود اللعب معه!

     

طفل مستمتع بمشاهدة سقوط المطر

دور الأهل هنا هو تشجيع الاختلاط والتقارب والاستكشاف بدون سخرية أو تحقير أو تشجيع مبالغ فيه! هذه مرحلة طبيعية، مثلها مثل تعلّم الإمساك بالملعقة وإطعام النفس. إذا لاحظت أن طفلك لديه صعوبة في التعبير عن مشاعره، ساعده في استخدام الكلمات المناسبة وشجعه على صياغة جمل بسيطة تعبّر عما يشعر.

 

في مرحلة ما قبل المراهقة، يبدأ الاحتكاك الحقيقي بالجنس الأخر؛ يبدأ كل طرف في التعرّف على الاختلاف والتشابه بين البنين والبنات، ومن الطبيعي أن تشعر الفتاة بميل تجاه ولد ما، وأن يعجب ولد ما بفتاة يراها بصورة متكررة. الإعجاب هنا يكون مبنياً على الشكل وقدر المتعة في اللعب والمشاركة.

ينبغي تشجيع الأطفال على التعارف أمامهم وتعليمهم أصول التعامل باحترام، وكيفية مراعاة مشاعر الطرف الآخر. إذا بدر من الطفل أو الطفلة أي لفتات أو إيحاءات جنسية بسبب الأفلام أو الأغاني أو المسلسلات، يمكن توجيههم برفق وعلاج مصدر المشكلة وسببها. مشاهد الأحضان والقبلات وكلام العشق والحب لا يناسب أطفال لم يبلغوا بعد!

تتفجر الطاقة الجنسية مع البلوغ وبدء مرحلة المراهقة، وكثيراً ما يتسبب التخويف، وكبت هذه الطاقة الهائلة في أضرار نفسية وجسدية بالغة!

 

  • كيف نتعامل مع غرام المراهقة؟
    · لا تفرضه/لا تفرضيه؛ قد تلاحظ أن ابنتك أو ابنك ليس لديهم اهتمام بالجنس الآخر وغير مشغولين بالحب أو الجنس. لا تسخر من هذا ولا تفرض عليهم الاختلاط، ولا تفرض عليهم علاقات بعينها.

     

شخص يرسم قلب بألوان

· لا تنكره؛ حب المراهقة حقيقي ومؤلم ومربك. لا تقول لأبنائك أن هذا ليس حباً! لا تقول لهم أن الحب شيء والزواج شيء أخر!

 

· لا تسفهه؛ لا تسخر من السهر وحمرة الخجل والسرحان والشوق وخطابات الحب والهدايا والحزن والدموع وباقي علامات حب المراهقة. في هذه الفترة، يكون ابناؤك في قمة الحساسية، وكلامك الجارح سوف يسبب لهم الألم!

· لا تفضحه؛ لا تنشر أسرار ابنك المراهق العاشق من باب التفاخر، ولا تتعامل مع حب ابنتك على أنه فضيحة وعار.

· لا تكبته؛ لا تقف عائقاً أمام نمو أبنائك النفسي. هل تريد ابناءك وبناتك أن يروا الماء لأول مرة بعد التخرّج، ثم تتوقع منهم السباحة ببراعة؟ هل تتوقع منهم عدم رهبة الماء؟ هل تتوقع منهم عدم الغرق؟ هل تتوقع أن يكونوا سعداء وهم يصارعون الأمواج لأول مرة بدون أي خبرات سابقة؟

· استغل/ي هذه المرحلة في التقرب إلى المراهق/ة ودعهم يتحدثون عن مشاعرهم وأحلامهم ومخاوفهم وآلامهم. لا تتقمص دور الواعظ وحاول أن تكون صديقاً. تعرّف على أصدقائهم، وافتح للجميع بيتك وقلبك حتى تكون الملاذ الأول والمستشار المفضل والحضن الآمن!

· من حقك وضع حدود للعلاقة ولكن عليك شرح وتفسير الأسباب. علّم أبناءك وبناتك في هذه المرحلة أهمية الرضا المتبادل والاحترام والصراحة والأمانة والمسئولية.

- لا تهمل الكتب التعليمية والمراجع العلمية المناسبة لعمرهم ولا تفرض عليهم نقاشاً لا يقبلونه وغير مرتاحين له.

  • ما هي فوائد حب المراهقة؟
    من عاش مرحلة المراهقة بطريقة سوية بدون كبت أو إنكار أو حرمان، يخرج منها أكثر نضجاً بفضل هذه الدروس المستفادة:

     

امرأة حائرة و تفكر ماذا تكتب

· معرفة الذات؛ معرفة نقاط القوة ونقاط الضعف والميول الجنسية والاحتياجات العاطفية. تحديد القيم والمبادئ وقانون الأخلاق الخاص به/بها.

 

· المشاركة والحوار والمصارحة وحل المشاكل والعطاء واستقبال المشاعر وتقبّل الحب.

· التعلم من أخطاء سوء الاختيار أو في التعامل مع الطرف الأخر.

· تطوير الثقة بالنفس وزيادة القدرة على الاختيار والتعامل مع الجنس الأخر.

· توثيق الإيمان بالقدرة على تخطّي الصعاب والألم.

· معرفة الفرق بين الانجذاب الجسدي والصداقة والتقارب والحب والالتزام تجاه شخص آخر.

· بدء العلاقات العاطفية في اتخاذ شكل أكثر واقعية بعد تجارب المراهقة.

· معرفة الجسد واستكشاف عالم الجنس تدريجياً بدون خوف أو، على النقيض، تهور!.

  • كيف نداوي جراح الحب في فترة المراهقة؟
    معظم قصص حب المراهقة تتسم بالألم والمعاناة – هذه هو ثمن الخبرة والتجربة والنضج. تماماً مثل طفل يتعلّم المشي ... سوف يقع مرات عديدة قبل أن يتقن المشي.

     - لا تشمت/ي؛ بقصد أو بدون قصد. قد يقول الأهل للمراهق الحزين أنه حذّره أو كان يجب أن يسمع كلامه، وغيرها من الجمل التي سوف تزيد من آلام المراهق، وسوف تؤثر سلباً على ثقته بنفسه وعلى قدرته على استعادة توازنه.

رسمة لمجموعة من القلوب الصغيرة بجانب سماعة أذن

- لا تزيد/ي القيود؛ قد يتصور الأهل أن هذه القيود الجديدة حماية للمراهقين من الألم والحسرة، ولكن هذه القيود هدفها الأساسي راحة بال الأهل، وهروبهم من التعامل مع مرحلة المراهقة المرهِقة.
 

 - لا تشجّع/ي على انكار الألم؛ انكار الألم وادعاء القوة والصلابة، وعدم مواجهة المشاعر السلبية سوف يصبح عادة وسلوك وأسلوب حياة. شجّع المراهق/ة على التعبير عن الحزن والبكاء والحديث واستمع في صمت، ثم ساعدهم على استخلاص أخطائهم واستنتاج الدروس المستفادة.

 يمكنك الحديث عن تجاربك الشخصية وخيبات أملك وعلاقاتك المؤلمة، ولا تتعمد التعالي او الفخر بأنك لم ترتكب حماقات.

  •  

     

    الحب في فترة المراهقة والمشاعر الجنسية
     
    هناك معلومات أساسية يجب أن تساعد ابنك أو ابنتك على فهمها وإدراكها بصورة صحيحة في هذه المرحلة الحساسة. هذه المعلومات سوف تقلّل من المشاكل والأخطاء والخلافات بسبب الأقاويل والمعلومات المغلوطة.

فتاة تمسك بشرارة تلألأ في الهواء

من المهم أن تقدّم المعلومات وفقاً لعمر المراهق. ما يناسب المراهق في عامه السابع عشر لن يناسب المراهق في عمر الثالثة عشر. هذه المعلومات تجدوها تحت هذه الروابط: 


 البلوغ عند الفتيات    البلوغ عند الأولاد   الاحتلام   أنواع الحب  العذرية 
الحب والعلاقات    الحب من أول نظرة

Comments

مرحباً فلاور،

في البداية نحب أن نحييك على وعيك، وامتناعك عن المارسات الضارة بشكل حازم.

الصداقات تختلف كثيراً عن الحب والغرام. الصداقة هي علاقة هدفها المشاركة والمساندة والحترام المتبادل والدعم.

ولكن الحب يتطور عادة لمطارحة الغرام من خلال الممارسات الجنسية المختلفة.

لست أنانية لتركك هؤلاء الأشخاص عندما تحولت صداقاتهم لحب أو وهم الحب من أجل الجنس.

سنك الصغير قد يعرضك للإستغلال من قبل أشخاص يسعون وراء متعتهم الشخصية فقط، بدون مراعاة للآخر.

طلب التعري والأفعال الجنسية طلب غير أخلاقي لطلبه من شابة بعمرك، ولا يندرج تحت بند الصداقة بأي حال من الأحوال.

لذلك نشجعك على اختيار أصدقائك بعناية، والرفض عندما يطلبون ما لا يروق لك.

وكونك غير مستعدة لدخول علاقة طويلة الأمد أمر طبيعي في سنك، ولابد من احترامه من قبل الآخرين.

فريق التحرير

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا عمري١٦سنه وقعت في قصة حب صدقي في المدرسه وهو وسيم وجميل الشكل والمظهر وتصرفاته مثل تصرفات البنات وانا وقعت في حبه من طرف واحد تقريبا ٣سنوات والحين انا بدخل مدرسة جديده وهو مدرسه جديده وتفارقنا وانا اشعر بالحزن وحاس الحياة انقلبت علي وكل شي صار مو حلو وحتى صرت م اضحك اريد الحل لاني والله تعبت تعبت تعبت تعبت تعبت ارجوكم ردوا علي منشان اكمل حياتي ومستقبلي????

فتاة 15 سنة ارتبطت بشاب لما كان سني الرابعة عشر وهو 16 سنة كان يكني حبا شديدا و انا كنت امنع نفسي من التعلق به لكونه صديق ابن عمتي و هذا الاخير كان يرفض هذه العلاقة اكونه يغار علي من اي ذكر ،فتجاهلت امر ابن عمتي و رأيه و تشاجرت و اياه حين اعترفت له بحبي لرفيقه بعد ٤ اشهر من ارتباطنا و الذي قابلته لمرة واحدة فقط بالصدفة ،و من ذلك الحين وانا متيمة بحبه ،و احبه لحد الجنون و هو كذلك يحبني و يغار علي و لكن الاسوء في كل هذا ان ابن عمتي قاطع حديثنا نحن الاثنين و هو الافضل و الاقرب و الاحب لي من بين اقاربي ، فاصبحت حائرة بين حبيب علاقتي معه دامت سنة و اخ اعرفه منذ ولادتي (و المسافة التي تفرق بيني و بين عشيقي هي مسافة طويلة)
فما رأيك في هذه العلاقة

انا بنت عمري15 وحبيت شخص عمره 18 صار لنا مع بعض سنتين ونص انا وااثقه انه يحبني وانا احبه للموت بس هو من اقول ليش م تتزوجني يقول ان اهله مب راضين م يبونه يتزوجني وان اهله يريدونه لأبنت خاله وهو يحبني ولايريد الزواج من بنت خاله ولاكن لااعرف احيانا اشعر بأنه لايحبني ولكنني اثق
به انا من يوم ماحبيته م عمره طلبني صور لي ولاشي وامس قال لي ابي ترسلين لي صوره انا واثقه به بس م احب ارسل صوري لأحد وهو خسر والده من يوم كان بااول متوسط ويقول اخواني لايُريدونني ان اتزوج بكي فسمعت خواتكي شوهة سمعتك انا ابوي متزوج ٢ وخواتي من اب سمعتهم مب زينه بس انا شدخلني بهن م سويت لهم شي والله اني احبه واتمنى ربي يكتب لنا نصي بس ابي حل ابيكم تقولون لي هو يحبني ولا لا انا واثقه به بس يجيني شك من قال ارسلي صور تكفون ساعدوني هو يقول اخواني لايريدونني ان اتزوج بك وادعو ان الله يكتبه من نصيبي. ?

انا فتاة كان عمري 15 عام أعجبت بشخص وبدأت التفكير به كثيرا" واصبحت احلم به في المنام وكل ما يذكر اسمه قلبي يخفق ماذا تسمى هذه الحالة ؟؟ أهي حب فعلا"

مرحباً لونا،

قد يكون ما تشعرين به حب، أو لا، وقد تكون الأحلام أيضاً هي نتيجة لاشعورية لتفكيرك به كثيراً.

حاولي فهم مشاعرك تجاه هذا الشاب أكثر، هل هي انجذاب لمظهره فقط مثلاً؟، أم هي أكثر من ذلك، هل الشكل الأفضل لعلاقتكما في الوقت الحالي هو الصداقة أم الارتباط العاطفي؟ ماذا تتوقعين منه؟

والأهم من كل ذلك، لا تحكمي عل ى مشاعرك بسرعة واعطي نفسك وقت طويل لفهمها والتعرف أكثر على هذا الشاب.

تمنياتنا لكِ بحياة سعيدة.

فريق التحرير.

مرحبا انا انوس عمري 16 سنة احب ولد عمره 16 و هو كذلك يحبني و نحن في علاقة منذ 8 أشهر و لكن شبه علاقة صداقة هل يعقل أنه حب مراهقة و يمضي ام نستمر لانه يحبني كزوجة له

أهلا بك، لا يمكن التنبؤ باستمرار هذه العلاقة من عدمه. كل ماعليك أن تخوضي هذه التجربة بحذر وألا تسمحي باستغلالك أو اختراق حدودك عن طريق الضغط عليك أو أي طريقة أخرى. أنصحك ألا تضعي توقعات مسبقة لشكل العلاقة ومسارها وأن تكوني جاهزة لجميع الاحتمالات، خوضي التجربة واستمتعي بمشاعر الحب وكوني حريصة في كل خطوة تتخذينها. تحياتنا

أهلا بك، لا يمكن التنبؤ باستمرار هذه العلاقة من عدمه.

كل ماعليك أن تخوضي هذه التجربة بحذر وألا تسمحي باستغلالك أو اختراق حدودك عن طريق الضغط عليك أو أي طريقة أخرى.

أنصحك ألا تضعي توقعات مسبقة لشكل العلاقة ومسارها وأن تكوني جاهزة لجميع الاحتمالات، خوضي التجربة واستمتعي بمشاعر الحب وكوني حريصة في كل خطوة تتخذينها.

تحياتنا

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.