Gold dress bride

خطة مُحكمة لتتزوجا بأقل التكاليف

بسبب عادات وتقاليد المجتمع المصري، صار الزواج و"فتح البيت" حدثاً جللاً أشبه بالفتوحات العظيمة، والانتصارات التاريخية.

تفرض العادات والأعراف الاجتماعية، على الرجل شراء شبكةً ذهبيةً أو ماسيةً، لا تقل بأي حال من الأحوال عن شبكة "بنت خالة العروسة". 

مطلوب منه كذلك، شقةً لا تقل عن 120 متر في حي راقِ، وضع تحت كلمة راق أكثر من خط.

مطلوب من العروسين أثاثاً مكوناً من غرفة نوم وغرفة أطفال وغرفة جلوس وغرفة صالون وغرفة سفرة.

أضيفوا إلى كل هذا، جميع الأجهزة الكهربائية، التي لابد وأن تكون الأكبر حجماً والأعلى سعراً، بغض النظر عن احتياج الزوجان لها في بداية حياتهما.

بحسبة بسيطة، نجد أن أي زيجة، في أضيق الحدود، تحتاج ما لا يقل عن 100 ألف جنيهاً للأجهزة و100 ألف أخرى للأثاث، بالإضافة للستائر والسجاد والمفروشات ومحتوى "النيش" - وما أدراك ما "النيش"!

أضيفوا إلى ما سبق، مقدم الشقة التمليك والقسط الشهري القادر على ابتلاع أي دخل أو راتب ثابت لسنوات طويلة.

بند النثريات يشمل حفلة الزفاف وتأجير الفستان، الذي يجب أن يكون جديداً "بشوكه"، مثل ابنة خالة العروسة، واختيار القاعة والبوفيه، وجلسة التصوير قبل وأثناء الزفاف، والـ makeup artist، التي يجب أن تكون معروفة ولديها صفحة على مواقع التواصل الاجتماعي، بها ما يزيد عن 10 ألاف متابعاً.

شجرة الرواتب في مصر معروفة ومما لا شك فيه، أن الشباب لا يستطيع تحمل تكلفة زواج كهذا بدون مساعدة الأهل.

على رأي المثل: "اللي يسمع كلام الناس ما ينفعش واللي ياكل حرام ما يشبعش".
 

إليكم خطة ضغط تكاليف الزواج

الزواج في شقة إيجار ليس أمراً مشيناً

المهم أن يكون هناك منزلاً تعيشا فيه بغض النظر عن تفاصيل التمليك والإيجار.

الأثاث البسيط العملي، ليس عيباً

في كل أنحاء العالم، يذهب الشريكان إلى المتاجر لشراء غرفة نوم مكونة من سرير ودولاب فقط، بدلاً من 12 قطعة.

لا حاجة لغرفة أطفال في بداية الزواج

من الأفضل تأجيل الإنجاب لمدة عام أو أكثر حتى تستقر أموركما المادية والعاطفية. لا تخضعا لضغوط المجتمع للإنجاب قبل أن تكونا على أتم استعداد.

لا حاجة لغرفة صالون

تكفي غرفة الجلوس التي ستقضون بها معظم الوقت. غرفة مريحة مستعملة أهم من غرفة مهجورة مظلمة معظم الوقت.

لا حاجة لأجهزة كهربائية "أحدث موديل"

لأنها ستكون أغلى وستكون بها إمكانيات لا حاجة لكما بها. من مننا يستخدم جميع خيارات الغسالة أو خيار "الهواء الساخن" في التكييف؟

الضروريات فقط

مثلاً، الأجهزة الكهربائية، يكفي أن تكون الضرورية - ما الغرض من شراء ديب فريزر أو فرن كهربائي منفصل؟

الاستغناء عن الفرح

يُمكن عقد القران في أي دار مناسبات والسفر لمكان بعيد وهادئ داخل مصر بأقل من نصف تكلفة الفرح - عن نفس،ي عقدت قراني في إحدى القاعات وسافرت وزوجي إلى طابا لمدة أسبوع.

تجنبا الأقساط الكثيرة

الأقساط الشهرية من أسباب انهيار الكثير من الزيجات الحديثة لأنها من أهم أسباب التوتر النفسي والضغط العصبي والشعور بالعجز. 

تحررا من كلام الناس والمقارنات

على رأي المثل: "اللي يسمع كلام الناس ما ينفعش واللي ياكل حرام ما يشبعش".

الحصول على علاقة حميمية وجنسية رائعة بأقل المصاريف
 

أما إذا كنتما زوجان جديدان ودخلكما الشهري لا يسمح لكما باكتشاف أماكن جديدة أو تجربة أشياءً قد تبدو مكلفةً، فالحصول على علاقة حميمية وجنسية رائعة، لا يحتاج إلى مال.

كل ما تحتاجا إليه هو الرغبة والقليل من الابتكار. اتركا العنان لنفسكما وجربا أشياءً قد تبدو مجنونةً مثل:

* قراءة الكتب الجنسية المصورة في السرير وتنفيذ ما فيها، أمراً لا يُكلف أي شيء، والحصول على هذه الكتب متاح مجاناً على الإنترنت.

* الأخذ بنصيحة المطربة شاكيرا، وقضاء يوم الإجازة في المنزل بلا أي ملابس. هذه متعة مجانية تزيد من الحميمية وتضيف لليوم لمسة خصوصية وتمنحكما تجربةً مختلفةً مليئة بالخيال الجنسي والاستثارة.

* تناول الطعام - غير الساخن طبعاً - من على أجساد بعضكما البعض، عوضاً عن شراء قطع الملابس المصنوعة من مواد قابلة للأكل، والتي قد تكون مكلفة.

* ملء البانيو بالماء وسائل الاستحمام، والاسترخاء فيه سوياً.

* صنع أكلات تزيد الطاقة الجنسية دون أن يدخل فيها مكونات غالية، كالأطعمة البحرية، مثل: التين والتوت والجرجير والقرنبيط والحوامض والكرفس والرمان والبطيخ.

أخيراً، الزواج المستقر والعلاقة الجنسية الرائعة، لا يرتبطان بالدخل المادي المرتفع أو الإمكانيات المالية العالية. يمكنكما إتمام الزواج والاستمتاع بجنس عظيم بأقل إمكانيات مادية متاحة، المهم هو عدم التقيد بالأعراف الاجتماعية البائدة والتحرر من كلام الناس.

Comments
Add new comment

Comment

  • Allowed HTML tags: <a href hreflang>
  • Lines and paragraphs break automatically.