المعالج الجنسي
الحب ثقافة

فيديو: ماذا تفعل/ين إذا رفض الشريك الذهاب للمعالج الجنسي؟

قد يعاني الشريكان من مشكلة جنسية، ويبادر أحدهما بالذهاب إلى الطبيب/ة، ولكن كثيراً ما يرفض ذلك الطرف الآخر. كيف نتصرف في هذا الموقف؟

في كثير من الأحيان يرفض أحد الطرفين الذهاب للمعالج الجنسي.

يرى الطرف الآخر أنه لا يعاني من المشكلة، أي يعاني من الإنكار.

يضطر الطرف المتضرر أن يتوجه إلى الطبيب.  وهذه معضلة للطبيب، لأنه يعتمد على التاريخ المرضي لطرف واحد، وهذا لا يؤدي إلى النتائج المرجوة.

إذا كانت المشكلة موجودة لدى هذا الطرف، فعلينا أن نقنعه بزيارة الطبيب/ة.

لكن ما الذي يؤدي إلى رفض الشريك العلاج؟

لأن مع وجود مشكلة لا نتحدث بصيغة "نحن لدينا مشكلة"، إنما نتحدث بصيغة الاتهام: "أنت لديك مشكلة"، ساعتها يأخذ الطرف "المتهم" موقفاً دفاعياً. أي ينكر التهمة عن نفسه ويقول إنه لا يعاني من مشكلة، ويعبر عن ذلك برفضه الذهاب إلى الطبيب.

هذا هو سبب أننا ننصح دائماً بزيارة الطبيب/ة حتى لو لم يتحمس الشريك لذلك في بداية الأمر، لأننا قد نشير للشريك المبادر بوسائل تجعل شريكه ينخرط بعد ذلك في التجربة العلاجية.

أهم شيء علينا فعله حين نعاني من مشكلة جنسية أن نبتعد عن كلمة "أنا" ونعطي الأولوية لكلمة "نحن".

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments
إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.