علم اللاجنسية
www.flickr.com

هل أنا لا جنسي؟

ألّفه مروة رخا الأربعاء, 05/20/2015 - 10:36 ص
أنا شاب في العشرينات، كانت لدي ميول مزدوجة منذ الصغر مع ميل أكثر للذكور وحاولت أن أتعافى من جانب ميولي تجاه الذكور مع طبيب نفسي متخصص لمدة عامين ولم يتحسن الوضع.

لم تكن لي أي ممارسة جنسية مطلقا مع كلا الجنسين من قبل. ثم حظيت مؤخراً بممارسة جنسية مثلية كاملة. لم استطع تحديد مشاعري تجاه الأمر لمدة يومين، ثم توصلت إلى أن الممارسة المثلية لا تناسبني، لأنّي لم أشعر بأي متعة في أي مرحلة من مراحل الممارسة.

كما أن ميولي تجاه الجنس الغيري لاتزال كما هي، أشعر بإثارة ولكن بدرجة منخفضة، ومنذ تلك الممارسة المثلية لم أشعر بإثارة جنسية تجاه أي شخص، ولم أعد أشعر برغبة في مشاهدة البورن، ولم تعد لدي رغبة في الاستمناء.

 لقد مر شهر منذ تلك الممارسة، ولا أتذكر الجنس إطلاقاً إلا إذا تم ذكره أمامي، مع العلم أن حياتي قبل تلك الممارسة كانت مليئة ونشطة جداً بالتخيلات والأفكار والأحلام.

وكانت رغبتي دائمة ومشتعلة، وكنت أمارس الاستمناء بانتظام، ولنقل أن 70% منها كانت رغبتي تتجه نحو الرجال و 30% نحو النساء.

وأحياناً أثناء مشاهدة فيلم بورن، يضطرب ميولي بشدة بين كلا الطرفين. الآن لا أشعر بأي شيء أبداً، أي فكرة أو صورة تعرض أمامي بالصدفة، أشعر ناحيتها بمشاعر حيادية باردة جداً، وأخشى أن تظل حياتي هكذا إلى الأبد، لأني أشعر أن هذا شيء غير طبيعي.

هل أنا لاجنسي من الأساس والممارسة هي ما كشفت ذلك؟ أم أنني بحاجة إلى طبيب نفسي؟ مع العلم أني مستقر نفسياً ولكني مندهش لانعدام رغباتي الجنسية لكلا الطرفين.

عزيزي الحائر،

ربما تكون لا جنسياً بالفعل! تعريف اللاجنسية هو عدم الانجذاب الجنسي تجاه الإناث أو الذكور على السواء. عدم الانجذاب هنا يشمل الرغبة أو الاستثارة أو الممارسة الفعلية.

اختلف علماء الاجتماع والأطباء النفسيين عند التعامل مع اللا جنسية؛ هناك من تقبلها كتوجه جنسي في حد ذاته مثلها مثل المتباينين جنسياً أو المثليين جنسياً أو المزدوجين جنسياً أو المتحولين جنسيا!

واللا جنسية تختلف عن الامتناع عن ممارسة الجنس؛ هناك الكثير من اللا جنسيين يمارسون الجنس من أجل الإنجاب أو من أجل إرضاء الشريك العاطفي! نعم!

اللا جنسي قادر على الحب والارتباط ولكنه لا يرغب في ممارسة الجنس. هناك من اللا جنسيين يرغبون في ممارسة الكثير من طقوس الحميمية مثل الأحضان والقبلات واللمسات المختلفة ولكنهم لا يمارسون الجنس الكامل.

قبل أن تصنف نفسك على أنك لا جنسي عليك أن تعرف الآتي:

  1.  الجنس يحتاج إلى قدر من المشاعر – على الأقل إعجاب – وإذا كنت شخصاً حساساً فالعلاقة الجنسية الممتعة لن تتحقق لك إلا مع شريك تحبه وتحترمه وتعرفه جيداً. الشهوة وحدها ليست محرك كاف لك.
  2.  مرة واحدة – خاصة المرة الأولى على الإطلاق – ليست مقياس للحكم على مدى استمتاعك الجنسي. قد تكون أخطأت اختيار الشريك! قد يكون الشريك أساء التصرف! قد تكون توقعاتك غير واقعية!
  3.   قد يكون نقص رغبتك في ممارسة الجنس مرتبطة بالحزن أو الاكتئاب.
  4.   قد يكون لديك مشاكل في الهورمونات أو البروستاتا أو خطأ طبي في عملية الختان التي أجريت لك.
  5.   زيادة الوزن أيضا قد تؤثر على الرغبة الجنسية سلباً وكذلك جميع مشاكل تقبل الذات شكلا ً وموضوعاً.

 

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments

أهلاً بكِ، 

يمكنك التفتيش وراء عدم رغبتك في ممارسة الجنس. 

فالجنس هو مرحلة التعبير الجسدي عن الحب. 

أو يمكنك استشارة أي مساعدة نفسية، لفهم ما تمرين به. 

تحياتنا.

انا قرات عن النصف جنسية وكلشي قراتو ينطبق عليي تماما بس عندي كم سؤال لاتاكد اني نصف جنسية انا كنت حاكي شب وكنت حاسه تجاهو شي منجذبه الو عاطفيا يعني ولمسنا بعض بعدها بس انا قريت انو لازم اشعر بالانجذاب لجنسي لشخص بعد فتره طويله وانا شعرت بالانجذاب لجنسي الو بعد شهرين بس وشهرين ماتعتبر فتره طويلة ؟
فهل ياترى انا نصف جنسيه او لا ؟مع لعلم انو كلشي قريت عنو بالاجنسيه ينطبق عليي حرفيا
كيف فيني اتاكد ؟

أهلا بك، النصف جنسية "Demisexuality"  هي عدم حدوث الانجذاب الجنسي إلا تجاه شخص يربطك به اتصال عاطفي قوي، وغياب الانجذاب الجنسي الأولي المبني على الانجذاب للمظهر أو شكل الجسد أو الوسامة أو الأناقة.

 

إذا كنت تجدين نفسك لا تنجذبين مطلقا لأي شخص بشكل جنسي بشكل أولي بناء على صفاته الشكلية والجسدية ولا تشعرين مطلقا بالاستثارة عند مشاهدة مشاهد جنسية سواء على التلفاز أو الإنترنت، وتشعرين بالانجذاب الجنسي فقط لشخص أنت مرتبطة به عاطفيا، فيمكن القول بأنك نصف جنسية.

 

لا تهم هنا الفترة الزمنية للعلاقة، المهم هو أن يحدث الارتباط العاطفي وهو ليس له فترة محددة ويعتمد على قدر انفتاح الطرفين مع بعضهما البعض و قدر انسجامهما و درجة الحميمية بينهما.

 

تحياتنا

مرحبا..لدي ميول وانجذاب قوي للشيميل وللنساء واحيانا اداعب نفسي بادخال اداة في الشرج وافرك الحلمتين لاحصل على الشهوة الجنسية فهل انا مضطرب؟؟ مع العلم باني لم امارس الجنس اطلاقا

أهلاً بك، لا لا يدل ذلك على وجود اضطراب، الميول الجنسية تختلف من شخص إلى آخر و هذا أمر طبيعي، كما ان الشعور بالمتعة عند مداعبة حلمات الثدي و الشرج أمر موجوود لدى العديد من الرجال بغض النظر عن ميولهم الجنسية.

 

تحياتنا

انا مخطوبة و احب خطيبي جدا ولكني لا اشعر تجاهه او تجاه اي شخص ارتبطت به من قبل بأي رغبة جنسية
حاولنا عدة مرات ممارسة الجنس و كان يريد علاقة جنسية كاملة و لكني لم اكن استمتع ولا ارغب بذلك و اشعر بإشمئزاز اثناء العلاقة الحميمية
يمكنني البقاء في حضنه ساعات طويلة و انا مستمتعه ولكن ليس اكثر من ذلك
هل هكذا انا لاجنسية ؟!

انا قضيتي مختلفه فانا اعشق الجنس وانا مش متزوج واتخيل كثيرا ودائما تراودني افكار غريبه العنف الجنسي وحينما اشاهد البورنو ابحث عن العنف عن الدم هذا ما يثيرني بقوه اما الافلام التي لا تحتوي علي عنف تثيرني ايضا ولكن بنسبه تصل 30٪ و70 ٪ للعنف وعند ممارسه العاده السريه اعملها بقوه واخشي حينما اتزوج اتعامل بالعنف فلا اعرف هل لانني لست متزوج تراودني هيك افكار ام هذه الافكار محبوبه ومدمجه بافكاري واخشي تطبيقها انا بيوم مارست العاده في يوم 9 مرات فارجو نصيحه منطقيه وعمليه

انا شخص اخاف الله كثير لاكني اكتشفت اني اعشق الرجال وليس لدي اي مشاعر اتجاه النساء الى ذا كان بيننا صداقة ولاكن لا تتعدى الصداقة من الممكن عندما نفترق او نتقابل نحتضن بعضا البعض وانا ولا ادري ما مشاعرها اتجاهي ولاكن انها نفسي علاقة صداقة فقط ولدي صديق ايضا ولاكن لا اشعر بميول اتجاهه واحاول وان اقتل رغبتي اتجاه الرجال وبالتدريج بدأت تموت وفي نفس الوقت لا اريد ان اميل للنساء فأنا اكره الجنس و ما شبهه من قول اوفعل مثل المغازلة او التقبيل وما الى ذاك وكنت استمني والحمد لله تبت فهل انا لاجنسي وايضا اكره الزواج او العلاق الحميمية كره شديدا خاصة مع النساء و كنت ارى الرجال وهم يفعلونها ولم أجرى مرت ان ارى النساء وتبت عن مشاهدت هذه المقطع منذ وقت طويل جدا فما تشخيصكم لي وشكرا

مرحباً عبدالله،

أنت تشعر بذنب شديد من التفكير في الجنس، أو الإنجذاب لأشخاص قد ترغب في وقت لاحق أن تمارس معهم الجنس.

أنت تخاف من الجنس وتشعر أنه ذنب، لذلك تقتل كل شعور داخلك قبل أن ينمو.

تحتاج للتصالح مع الجنس لأنه مارسة طبيعية وليس ذنب، والشعور بالإنجذاب للأشخاص طبيعي (سواء من نفس الجنس أو من الجنس الآخر).

فريق التحرير

انا فتاة في بداية العشرينات لا اشعر برغية في الجنس و لا ممارسته و انزعج لمجرد الحديث عنه علاقاتي بالاشخاص شبه منعدمة مشاعري فارغة تجاه الاشخاص مع اني ارتبط بالكثيرين الا اني انفصل بسرعة لعدم وجود مشاعر و ولا اي احساس

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.