أسباب فرار الرجل من المرأة
الحب ثقافة

أسباب فرار الرجل من المرأة

ألّفه أحمد ناصر الجمعة, 01/11/2019 - 07:18 ص
كيف تفرق المرأة بين التفسيرات المختلفة لانسحاب الرجل؟ هل هو في "الكهف"؟ هل هو في "مرحلة الانسحاب"؟ هل هو في "مرحلة التشكك"؟ هل قرر إنهاء العلاقة؟

في العلاقات العاطفية، توجد الكثير من الأمور الشائكة التي تحتاج لمعالجة دقيقة، وتتطلب المزيد من الفهم لطبيعة شريك الحياة.

في كتابه "الرجال من المريخ والنساء من الزهرة"، يفترض د. "جون جراي"، أن الرجال والنساء، يعيش كل منهما، في عالمين تختلف معايرهما تماماً.  ثم حدث التقاء العوالم المختلفة!

فـ"المريخي" الذي يعرف الإنجاز والاستقلالية كوسائل للسعادة، و"الزُهرية"، التي تزدهر من خلال المشاركة والحميمية، التقيا على كوكب الأرض.

رغم الاتفاق على التعايش وقبول الاختلافات، إلا أن الكثير من الرجال والنساء، من آن لآخر، يحن كل منهما إلى كوكبه ويتناسى طبيعة الآخر.    

في هذا المقال، سنتناول ظاهرة انسحاب بعض الرجال من العلاقة.

في الكثير من الأوقات، تشعر المرأة بانسحاب الرجل من العلاقة بدون مقدمات أو مبررات، وتصفه بأنه غير مهتم أو ما عاد يحبها أو يسمعها، لأنه لا يتحدث معها.

كيف تفرق المرأة بين التفسيرات المختلفة لانسحاب الرجل؟ هل هو في "الكهف"؟ هل هو في "مرحلة الانسحاب"؟ هل هو في "مرحلة التشكك"؟ هل قرر إنهاء العلاقة؟

 الكهف الذكوري

بعد يوم مجهد ممتلئ بالضغوط والمشاحنات، يبحث الرجال والنساء عن الاسترخاء؛ لكن لكل منهما طريقته الخاصة.

في الوقت الذي تحتاج فيه النساء إلى الحديث عن أدق تفاصيل مشكلاتها للتخلص من الضغط النفسي، يتقوقع الرجل ذاهباً إلى "كهفه" للتركيز على مشكلاته.

في "الكهف"، يتعايش الرجل مع الضغط النفسي ويبحث عن حلول لمشاكله، من خلال قراءة جريدة أو متابعة مباراة.

 في "كهفه"، يكون عاجزاً عن تحرير عقله، ويصبح غير مؤهل ليعطي المرأة الانتباه والمشاعر التي تتلقاها عادة.

بعكس المرأة، تحت الضغط الشديد، لا يلجأ الكثير من الرجال إلى البوح و"الفضفضة" كما تفعل أغلب السيدات.

مرحلة الانسحاب

يبدو الرجل وكأنه غير راغب بالمرة في شريكته. المربك في الأمر، أنه في بداية العلاقة، يكون نفس هذا الرجل مليئاً بالرغبة والشوق.

يغرق حبيبته بالحب والاهتمام ليترك لديها انطباعاً قوياً؛ يشبعها، ويرضيها، فتفتح له قلبها ليقترب أكثر فأكثر. يعيشا معاً أياماً وأسابيعاً وأشهراً من العسل، ثم فجأة ينسحب، وكأنه أشبع جوعه للحب، وقرر أن يغادر بلا رجعة.

تشعر شريكته بالذعر! تجري خلفه! تظن أنها ارتكبت خطأً جسيماً وأنه لن يعود أبداً.

ربما يعبر عن انسحابه، الذي ربما لا يعرف سببه أو تفسيره، بأن يقول "أحتاج إلى قضاء بعض الوقت بمفردي" أو ربما لا يرد على هاتفها.

لكن الأمر ليس كما يبدو. طبقاً لـ"دورة المحبة الذكورية" كما يعرفها د. "جون جراي":

"يبدأ الرجال في الشعور بحاجتهم للاستقلال والحرية بعد أن يشبعوا حاجتهم إلى الحب"

يعزو هذا الأمر إلى أن الرجل

"بدرجة معينة يفقد ذاته عن طريق اتصاله بشريكته أو بإحساسه بمشاعرها، وحاجاتها ورغباتها وعواطفها، والانسحاب يمكنه من إعادة ترسيخ حدوده الشخصية وإشباع حاجته إلى الشعور بالاستقلالية".

يشبه د. "جراي" هذه الدورة بالحزام المطاطي الذي تقوم الأنثى بجذبه فيتمدد في اتجاهها قدر الإمكان، ثم لا يبقي له مجالاً للتمدد، فيرتد عائداً إلى الخلف.

ما بين القرب والانسحاب تتوالى دورة الحب عند الرجل.

هل العلاقة انتهت
الحب ثقافة

مرحلة الشك أو القلق الفطري قبل الارتباط

يقسم د. "جون جراي" العلاقة إلى خمسة مراحل، هي على الترتيب: الانجذاب، الشك، التفرد، الألفة ثم الارتباط.

في بداية العلاقة، وبعد انتهاء مرحلة الانجذاب بجمالها وشغفها، يشعر الرجل بعدم التأكد، أو الشك، من أنه اختار الشريكة المناسبة.

فجأة يقف، وتقف العلاقة، ويتساءل بجدية هل يستمر؟ هل يبحث عن خيارات أخرى؟ هل هناك من هي أنسب له؟

قد تقع المرأة في خطأ ملاحقته بشدة، فينفر منها، ولا ينتقلا بعدها إلى مرحلة التفرد، التي يقرر فيها أن يتبادل الحب معها بشكل حصري ثم يألفا بعضهما ويرتبطا بالفعل. 

قرار إنهاء العلاقة

هناك رجل، عندما يتخذ قرار إنهاء العلاقة، يصارح شريكته بكل هدوء – وجسارة؛ وهناك رجل، يتبع سياسة الانسحاب البطيء و"الحدق يفهم".

للأسف في هذه الحالة، قد لا تفهم المرأة أن هذه العلاقة على وشك الانتهاء. تظن أنه في "الكهف" أو أنه في "مرحلة الانسحاب" أو أنه "متشكك".

إذا لم تملك المرأة الشجاعة لتسأله مباشرة إذا كان يريد إنهاء العلاقة، عليها أن تمتنع عن ملاحقته ... وتنتظر!

تعتبر العلاقات من الأمور المربكة بالنسبة للـ"مريخي"، لأنه بفطرته يحتاج للاستقلالية. إن لم يحصل على المساحة ليبتعد، سيصبح أكثر غضباً وسلبيةً، وملاحقة "الزهرية" له تضر بالعلاقة - وبكرامتها.

لا تلاحقيه! انتظري! سيعود أكثر حباً وشوقاً بعد عودته من كهفه وانسحابه. أما في مرحلة الشك، فالتزمي الحكمة القائلة:

"إذا أردت شيئاً بقوة، فأطلق سراحه. إن عاد إليك، فهو ملكك للأبد، وإن لم يعد، فهو لم يكن لك من الأصل."

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments

مرحباً نبض،

يمكن أن تدعي مرور الوقت يحسم ذلك. وربما تكون فرصة بالنسبة لك أيضاً لإعادة تقييم مشاعرك ومقدار حبك له. وهل تتقبلين أن يكون تعامله معك بطريقة "أنني لن أراك أو أتواصل معك" أو أنك ستحتاجين في حالة رجوعه إلى طريقة أخرى من التفاهم في العلاقة.

الحب ثقافة

مرحبا هل الرجل لما يحب يبتعد تماما ويطلب من الطرف الآخر ان تنهي العلاقه وما تبعتلو ابدا لانو خايف يحدث شيء غير شرعي خوفا عليها وعليه هل هاد الكلام صح وذل ما تتحدث معاه عالموبايل يقول انه يشعر بشيء كيف لو يطلع فاحسن للطرفين هل يعقل هاد الكلام ولا اعذار

مرحباً،

عليك أن تسأل نفسك عن قدر حبك للطرف الآخر، وهل يتجاوز هذا الحب التصرفات التي تقول إنها تتجاوز كرامتك؟ 

وهل هناك فرصة للحديث والمصارحة مع الطرف الآخر عن الأشياء التي تجرح كرامتك لتجنبها؟

أم أنك قررت الابتعاد نهائياً؟ في هذه الحالة ستحاول أن تشتت نفسك وتشغلها حتى تتناسى هذه العلاقة.

الحب ثقافة

السلام عليكم أنا أحب واحد وهو يحبني وأمس كنا مثل العسل بس من بعد المغرب الين اليوم الصباح ما فتح الواتس ابداً وبعدين رد عليه وقال خليني شوية اروق كم يوم وبعدين بقولك اش فيني بس خليني شوية ولا تقلقين أنا بخير ما فيني شي وش اسوي ما فهمت اش قصده

أهلاً بكِ، حبيبك يحتاج إلي مساحة للتفكير في شيء ما، فهذا من حقة بالإضافة إلي انه عبر لك عن ذلك بوضوح، انصحك باحترام مساحته واحترام طلبه.

 

ليس بالضرور أنه يحتاج هذه المساحة لأجل شيء يخص علاقتكما من الممكن أن يكون أمر متعلق بالعمل أو اسرته. 

فريق التحرير

مرحبا، انا اتعرفت ع شخص من حوالي ٨ اشهر على النت بس هوي من بلد وانا ببلد وهوي عايش ببلدو وانا بدولة تانية، هوي ك صديق كان، حاول كذا مرة بالاول يطلب شي متل صوري بدون حجاب او شي بس انا صدو، كنت صدو كتير، ف حكالي بعدين انو انا بحب عنادك وبحب صدك مع العلم انا حبيتو، من شي اقل من شهر بلشنا نحكي اتصال وهيك انا انعجبت فيه كتير ووصلت لدرجة شبع تعلق وحبيتو ف رجع طلب مني صوري وانا ئبلت بدون اي تردد وحتى دخلت معو بامور تانية، مع العلم هوي حكالي من البداية نحنا مافينا نكون لبعض ولا مع بعض لا هلا ولا بعدين ومابدي اظلمك معي، بس كان مهتم فيني كتير وكان يحكي كلام معسول وكنت مرتاحة الو وهوي كان يحكيلي انو مرتاح معي كتير، حاولت ما اتعلق ووعدتو بس الامور يلي صارت بيناتنا زادت التعلق وهوي حس نفسو رح يتورط يمكن ف فجاة حكالي انو اخدت قرار لازم ابعد!! انا هون كتير انوجعت وصرت ابكي وبعتلو انو انا كرهانتك وانو انت كنت عم تتسلى ولا عاد تجر البنات وحكيت معو كلام ئاسي كتير، بعدين اجا حكالي انا بالاول كنت ضايج من نفسي وكنت مرتدد انو اخدت هيك قرار بس بعد كلامك هاد انا اخدت قرار ومارح ارجع عنو وئال هالقرار مشاني على وجه الخصوص وانو ازا ما صار هالشي هلا ح يصير بعدين، وانو كرامتو ما بتسمحلو عالكلام يلي حكيتو معو انو يبئى! انا صرت ابكي وضليت وراه راكدة وانو مابدي اخسرو وهيك، حكالي اخر شي رح يبئا فترة وبعدا يروح بس حكالي انو لاعاد تبعتي شي مابدي شوف منك شي ولا اسمع شي والا رح امسح كلشي وروح فوراً!! يا هل ترا ممكن يرجع ويحكي ازا شافني غبت وبعدت؟ او خلص اخد قرارو وماعاد يرجع؟ مع العلم لما كانت العلاقة بالاول ك صداقة لما انا كنت غيب كان يسال عني وكان يخاف عليي!! لما كنا نحكي ونتخانق ويكون بدي روح ماكان يخليني او ازازحكالي ح روح وكنت ئلو روح الله معك كان ما يروح بئا انو لما يشوفني مافارئة عندي، بس هلا الوضع اتغير وانو ئال بعد الكلام يلي انا حكيتو هوي ما اتوقع هالكلام مني واتغيرت نظرتو الي، بس انا ئلتلو وئت انجرح وعصب واتدايق بصير يطلع معي كلام كتي وبصير بخبص كتير والمفروض يلي بحب التاني يتحمل!! حكالي عن اي حب انتي عم تحكي؟ ئلتلو مو عاساس انت بتعزني؟ حكالي ليش خليتي فيها معزة؟ بس حكالي انا لسا في شي حواتي مخليني مقدر هند وما قللت من احترامها وبالذوق عم حاكيها، ف سالتو ليش انا قليلة ذوق؟ حكالي بعد كلامك فوق هيك بينتيلي! ف حدا متل هيك رح بيرجع بيحكي؟ او خلص شيلو من راسي نهائياً؟ انا عارفة مافي امل يصير بيني وبينو شي بس انا بدي ياه يبئى ك صديق عالاقل ما بدي ياه يروح نهائياً!! ف بدي افهم حدا متل هيك كيف ممكن شخصيتو او ح يرجع يحكي او لا!! خاصة كان يحكيلي انتي حنونة كتير وبحب حنيتك وهالامور هي، ف مابعرف ازا ح يكون في شي يخليه يرجع يحن او هوي اخد قرار متل مو حكالي مبارح وما رح يرجع عنو ولا ح يغير شي كلامنا لو ضلينا عم نحكي شهر لانو قرار واخدو!!

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.