الثقة بالنفس تضاعف المتعة
cathleentarawhiti.deviantart

الثقة بالنفس تضاعف المتعة الجنسية

هل تمنيتِ يوماً لو كان وزنك نحيفاً، أو كان صدرك كبيراً على غرار إحدى الفنانات أو الممثلات؟ الكثير من الفتيات حول العالم يرغبن بتغيير أجسادهنّ، وينظرن بحسرة إلى أجسام غيرهنّ ويرغبن بتخسيس الوزن وإجراء عمليات تجميل.

عدم ثقة المرأة بجسدها يؤثر سلباً على حياتها مع شريكها ويعترض متعتها الجنسية وفقاً لدراسة حديثة.

أحبي وتقبلي جسمك كما هو كي تزيد ثقتك بنفسك وتتحسن صحتك ومتعتك الجنسية، هذا ما تنصح به الباحثة سريا لابوتو في مقابلة لها مع "الحب ثقافة".

تقبّلي جسدكِ كما هو
قام باحثون بسؤال طلبة جامعة برازيلية عن رؤيتهم لأجسامهم، وكانت النتيجة أن 20% منهم أدلوا أنهم يحبون مظهرهم الخارجي، بينما عبّر 65% عن عدم تقبلهم لأجسادهم كما هي ورغبتهم بتغيير بعض تفاصيلها، وذكر أقل من 15% أنهم يعتبرون أجسادهم عادية ومقبولة.

الفتيات لا يتوقفن عن مقارنة مظهرهنّ بمظهر غيرهنّ بطريقة غير واقعية، بحيث لا يتم أخذ الاختلافات الجسدية بعين الاعتبار. ويبدو أن الطالبات لا يتحدثن عن أجسادهنّ إلا بمقارنة مع أجساد غيرهنّ، وفقاً للدراسة.

تقدير ذاتي
ولكن مقارنة جسدك بجسد غيرك من المتوقع أن يشعرك بالدونية، الأمر الذي يؤدي إلى تراجع ثقتك بالذات. لذلك ينبغي أن تجدي طريقة لتقبل مختلف أعضاء جسدك التي تعجبك والتي لا تعجبك، وفقاً للباحثة البرازيلية سريا لابوتو.

التقدير الذاتي لا يعني فقط أن تكون عندك صورة ايجابية لجسدك، وإنما أيضاً الشعور بثقة حيال مشاعرك وأدائك الجنسي.

هرم الصحة الجنسية
مشاعرنا مرتبطة بنقد وتقييم من حولنا. يصعب على الفتيات في نهاية فترة المراهقة وبدايات العشرينيات فصل المعتقدات والقيم الشخصية عن رأي الأصدقاء والأهل والمجتمع والدين. ولكن إذا فكرنا بطريقة مستقلة منسجمة مع ذاتنا وبطريقة غير قائمة على الخوف من الآخرين وحكمهم علينا، سيتحسن تقديرنا الذاتي. حيث ترى الباحثة لابيتو أن البحث المستقل يساهم في تعزيز الثقة بالنفس.

إلى أي مدى تكون الثقة بالنفس وتقبلنا لجسدنا مهم؟ إنها في الواقع من أساسيات هرم صحة جنسية سليمة، وفقاً للابيتو. يتشكل هذا الهرم من: الثقة بالنفس، تقبل شكل جسدنا وتقبلنا لمشاعرنا الجنسية. وكل زاوية منها ضرورية وتغذي الأخرى.

التثقيف الجنسي
برامج التثقيف الجنسي ضرورية لمساعدة الشباب على تغذية زوايا هرم الصحة الجنسية السليمة، حسبما تستخلص لابوتو في دراستها. لدى الطلبة معلومات حول الصحة الجنسية، ولكن ما يغيب عندهم هي استراتيجيات تساعدهم على تعزيز ثقتهم بالذات وتقبل الجسد كما هو، وهو أمر ضروري لحياتهم الجنسية فيما بعد.

التثقيف الجنسي يمكن أن يتم دون كتب، وفقاً للباحثة. مثلاً يمكن للرقص أن يكون إحدى طرق التثقيف الجنسي الفعّال.

الرقص الشرقي
يساهم الرقص في تحسين لياقة الجسم وإعطاء المرأة شعوراً إيجابياً مما يساهم في متعتها وصحتها الجنسية، وفقاً لدراسة لابوتو. الرقص الشرقي (المصري) هو مثل حلقة تربط الشعور بقدرات الجسم والمتعة، وفقاً لتجربة الطلبة الذين ساهموا في ورشة عن الجنس والتثقيف الجنسي في جامعة برازيلية.

ويمكن أن يساهم أي إيقاع راقص في بث شعور حلو حيال الجسد، وليس بالضرورة أن يكون رقصاً مثيراً. الرقص هو مثل أداة فعالة وناجحة في حصص التثقيف الجنسي، تضيف لابوتو للحب ثقافة.


هل تعتقد أن انطباعك عن جسدك وجسد شريكتك يمكن أن يؤثر على حياتك الجنسية بشكل سلبي أو إيجابي؟

Comments

كلام منطقي وصحيح جدا وشكرا علي الافاده معلومه انا من عاشقه الرقص الشرقي وكان له دور كبير في تغيير شكل جسدي ل اني كنت سمينه جدا والان اصبحت نحيفه نعم انطباع الجسد يؤثر علي الحياه باكملهااا

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.