أمومة
Pixabay

لا أريد طفلاً آخر: هل أنا أنانية؟

ألّفه مروة رخا الاثنين, 10/20/2014 - 10:25 ص
تزوجت وأنا في أوائل العشرينات، ورُزقنا الله بطفل يبلغ الآن 4 سنوات من العمر. استمتع كثيراً بكوني أم، لكني أيضاً مرتبطة بعملي، وبدأت أحس أني أتقدم في الوظيفة ولا أريد التوقف الآن من أجل إنجاب طفل آخر.

طفلي الصغير يسأل باستمرار متى سننجب بيبي آخر. لكني مقتنعة بما لدي الآن وأستمتع بعائلتي الصغيرة، ولا أريد أن أبدأ مشروع بيبي جديد في الوقت الحالي. بالإضافة إلى أني ما زلت 26 عاماً وليس أمامي وقتاُ للخلفة.

فهل أنا أنانية؟  علماً بأني لا أمانع بإنجاب طفل آخر، لكن في الوقت الحالي ليس لدي رغبة كبيرة بالتغيير الجذري في حياتي؟

عزيزتي الأم الطموحة،

لا يمكنني أن أصفك بالأنانية ولا أستطيع أن ألومك على موقفك من الإنجاب!

المرأة السعيدة في حياتها تصبح أماً سعيدة وتنجب أبناءً سعداء. طفلك الأول محظوظ بكم الاهتمام والحب والرعاية المتوفرة له ولكن طفلك الثاني لن يحظى بمثلهم لأنك ستكونين مشغولة بتحقيق ذاتك.

قلبك الآن ليس معلّقاً بالأمومة؛ قلبك الآن معلق بالنجاح والترقي الوظيفي.

المشكلة الحقيقية هي توفير إجابات صريحة لكن بسيطة لطفلك.

قبل محاولة إقناع طفلك بقرارك، عليك أولاً فهم دوافعه:

  • لماذا يريد طفلاً آخر في البيت؟
  • هل يشعر بالوحدة؟
  • هل يشعر بالملل؟
  • هل يرى أسراً كبيرة ويريد أسرة كبيرة لنفسه؟

إذا كان يشعر بالوحدة أو الملل، عليك بالإكثار من الـ play dates أو الخروجات المرتبة مع أطفال آخرين. يمكنك أيضاً الاشتراك في أنشطة رياضية أو فنية أو موسيقية حتى لا يشعر بالفراغ، وحتى تتاح له فرصة أكبر للتواصل مع الأطفال.

إذا كان يريد أسرة كبيرة مثل جارتكم فلانة أو قريبتكم علانة فيمكنك شرح أنواع الأسر المختلفة له.

هناك كتاب رائع للأطفال اسمه The Family Book للكاتب Todd Parr، وهذا الكتاب يقدم نماذج مختلفة من العائلات ابتداء من الأم والأب وطفل واحد، والأم والأب والعديد من الأبناء، والعائلات المكونة من أم أو أب فقط مع الأطفال، والعائلات التي تسكن بالقرب من بعضها وتتزاور بكثرة، والعائلات التي يسكن أفرادها في بلاد مختلفة ولا يتزاورون.

خلاصة هذا الكتاب هو أن أياً كان شكل العائة، فالطفل هو قرة أعينهم وأنهم جميعاً يحبونه.

أنصحك أيضاً بالتحدث صراحةً معه عن مسئوليتك كأم، وكيف أنك لن تستطيعي تحمّل تلك المسئولية بحكم وظيفتك ومتطلباتها.

تحدثي معه بالتفصيل عن الوقت الذي كرستيه له وهو رضيع، وعن المجهود الذي بذلتيه خلال السنوات السابقة من أجل رعايته. تحدثي معه عن عدم  استعدادك النفسي، واضربي له أمثلة بسيطة من عالمه عن الاستعداد النفسي أو عدمه.

اخبريه عن الحمل ومتاعبه، وكيف أنك لن تستطيعي اللعب معه والجري خلفه وحمله في حالة حملك. اشرحي له كيف سيغير وجود طفل آخر سيغير حياتكم جميعاً، وأنه قرار هام يجب أن تستعد له الأسرة ككل.

اخبريه كم سيكون جميل أن يصبح له أخ أو أخت، وأن هذا الطفل الجديد يستحق الحب والرعاية والتفرغ والتعاون من الجميع وعديه بأنك ستخبريه عندما تشعرين بأنك مستعدة.

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments

انصحك بالتفكير الثانى لت الوقت بيمر بسرعة قبل سن الثلاثين حققى كل ما تتمنية من امومة انا كنت زيك وندمت كتير بعد فوات الاوان وكنت متشبعة بطفلين وتمنيت من الله الثالث حرتم عليكى ابنك محتاج طفل اخر يلهو معة

انا عندى نفس الحيره بتصعب عليا بنتى و وحدتها فهى 5 سنوات و بتشوف الاطفال اللى فسنها عندهم اخ و اتنين بس كمان انا يدوب بدأت احقق طموحى فشغلى و اطلع ن حالة الاكتئاب اللى كنت فيها بسبب الجواز و الخلفه و احساسى انهم شئ بيعطلنى و عماله بأجل الخطوه دى و مش قادره اقدم عليها و سن عدى 32. بدعى ربنا يلهمنى القرار الصح و اللى فيه الخير

انا كان الفرق بيني وبين اخواتي ١١سنة ماما جبته اخواتي تؤام وهي عندها ٢٩ وبعد كدة حبتني بعد ١١سنة وكان عمرها ٤٠ صحبتي امها حملت فيه وخلفت وهي ٤٣عادي مش عارفة اللي بيقولوا فات الاوان وكدة

أختي الفاضلة... احب ان أوضح لكي أن تفكري مره ثانيه بأن تنجبي طفلا يكون ونس لطفلك. هذه نصيحة مني لاني أردت أن أفعل ذلك ولكن أراده الله اقوى مني ومنك أعطاني طفلاً آخر بعدها بسنه رغم الاحتياطات يلعبوا مع بعض يتخانقوا المهم انهم مع بعض دائما وبعدها انقطع الإنجاب بإرادة الله أيضا وما زلت أتعجب من أراده الله قادر على كل شئ

طب وانا نفس المشكلة عندي رعب اخلف تاني لان ابني اما اتولد كان عنده عيوب خلقية هي الحمدلله ماثرتش عليه في حاجة لانهم اتعالجوا بعمليات بس انا مرعوبة اخلف تاني لاننا اقارب وخايفة لو خلفت يجيلي بيبي عنده عيوب خلقية او تشوهات لاقدر الله وربنا وحده اللي عالم انا اتعذبت ادايه في تربية ومراعاة ابني مع العلم هو سنة ونصف وانا 30 احنا اساسا ماجلين الموضوع لحد ماابني يتم3سنين ان شاء الله عما يعمل اخر عمليه محتاجها
وزوجي ميعرفش حاجة عن اللي في دماغي لمحتله مرة ان كده كفاية رفض ان الولد يبقي وحيد اعمل ايه مش عارفة ..؟

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.