ناقمة على معشر الرجال
pixabay

ناقمة على معشر الرجال

ألّفه مروة رخا السبت, 01/23/2016 - 08:53 ص
"أنا سيدة مقبلة على الزواج مرة أخرى بعد أن تطلّقت من زوجي الأول.لم تربطني بشريكي الأول علاقة حب، ولم نصل يوماّ ما إلى علاقة حميمية مرضية لكلا الطرفين.

 مررنا بطلاق صعب فقدت بسببه ثقتي في الرجال، وافقدني أي رغبه بممارسة العلاقة الجنسية مع أنني اتمتع بأنوثة كبيرة.

تجربتي هذه جعلتني ناقمة على الجنس الآخر، مع أن خطيبي رجل صبور ذو صدر رحب،  يطمئنني باستمرار أنّ كل شىء سيكون على ما يرام.

هل بالفعل سيتغير كل شىء بعد زواجي الثاني؟ علماً بأنني لا أعشقه... فهو فقط رجل احبني وانا احترمه".


عزيزتي المقبلة على الزواج،

اطمئني! أنت لست ناقمة على الرجال. عندما تكره المرأة جنس الرجال، قد تتخذ منهم أصدقاء وقد تقبلهم كزملاء ولكنها تنفر مما هو أكثر من ذلك.

أنت لست ناقمة على الرجال؛ أنت ناقمة على زوجك السابق وتكرهين المدة التي ضاعت من عمرك معه وتنفرين من العلاقة الحميمة معه وتنقلب معدتك كلما تذكرت حياتك اليومية معه.

أنت خائفة...

تخافين سوء الاختيار وتخافين تكرار تجربة الطلاق، وتخافين كل ما يذكرك بزوجك السابق. معاملتك الجافة لخطيبك تعكس اهتزاز إيمانك بالحب ولكنك لم تكفري بعد بمنظومة الزواج.

بالنسبة لخطيبك، يبدو أنه متفهم موقفك ومخاوفك. تحدّثي معه بوضوح عن احتياجاتك: احتياجك للحب وللشعور بالأمان وللرومانسية وللتأني في الحميمية.

تحدثي معه عن احتياجك للوقت حتى تعتادي عليه وحتى ترغبينه وحتى تحبينه كما ينبغي.

مشكلة البرود الجنسي عند المرأة في أغلب الأوقات نفسية وعاطفية وهذا رابط على الموقع عن الرغبة الجنسية عند المرأة.

إذا كان لديك شك ان مشكلتك قد تكون طبية، يمكنك زيارة طبيب أمراض النساء للتأكد أنه لا يوجد مشكلة بالمبايض أو الرحم تسبب ألماً عند الجماع.

إذا استبعدنا الأسباب العضوية، تأكدي أن مشكلتك الحقيقية هي وجودك مع الرجل الخطأ.

الود والعشرة الطيبة والمواقف الجميلة والمشاركة والتقارب هم التعريف الحقيقي للحب، ودورك هذه المرة هو اختيار رجل لا تملين حديثه، ولا تنفرين من ملامحه، ولا تخافين من ردود أفعاله، ولا تشكين في إخلاصه واحترامه. 

تزوجي رجلاً تشعرين حقا أنك تريدين أن تمضي معه أطول وقت ممكن!

 

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments
إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.