أسئلة هامة قبل الاتفاق على الزواج
Pexels

أسئلة هامة قبل الاتفاق على الزواج

ألّفه شيماء الجمال الثلاثاء, 05/14/2019 - 06:15 ص
في كتابه "اعرفي راجلك وعلمي عليه" قام مستشار العلاقات العاطفية "إسماعيل فؤاد القاسم" برصد أهم الأسئلة التي يمكن أن تبحثوا عن إجاباتها قبل اتخاذ قرار الزواج.

الحب ليس كل شيء؛ يظن البعض أن الحب وحده كاف لاتخاذ قرار الزواج من شخص ما، ولكن هناك العديد من العوامل التي يجب مراعاتها في اختيار شريك/ة الحياة - غير المشاعر الطيبة.

في هذا المقال أحاول أن أجمع لكم أهم الأسئلة التي يمكن أن تبحثوا عن إجاباتها قبل اتخاذ قرار الزواج.

لعنة الانبهار

قد يبهرك في البداية الرجل "الكازانوفا المغازل"، أو المرأة "محطمة القلوب"، ولكن هل يمكنك العيش لسنوات طويلة مع ما يبهرك الآن؟  

اختبار القلق أو الضغوط

الحياة الزوجية رحلة لا تخلو من المنغصات؛ الضغوط النفسية والمادية تظهر المعدن الحقيقي للإنسان. قد يكون شريكك حمل وديع إلى أن يتعرض لاختبار الضغوط. قد تكون شريكتك قطة أليفة إلى أن تشعر بالقلق أو التوتر.

كيف يتعامل الطرف الآخر مع الضغوط اليومية البسيطة مثل قيادة السيارة والاختلاف مع النادل في المطعم، أو إجراء مكالمة شكوى لخدمة العملاء؟

العلاقة بالمخدرات والخمور والقمار

الحذر واجب في بداية العلاقة! انتبه/ي إلى السلوك الإدماني ... راقبوا واستمعوا إلى شريكك/ة في صمت.

الشخص الذي لديه "اعتمادية متواطئة" مع المخدر أو الشراب، أي أنه يتعاطاه بشكل دوري متكرر بكميات قليلة خلال فترات قليلة لتهدئة القلق، قد يصبح مدمناً عليه بسهولة مع أول مشكلة كبيرة أو ضغط نفسي شديد - هذا التعاطي قد يصبح قهرياً لا يستطيع السيطرة عليه.

العلاقات الأسرية

مما لا شك فيه أننا نتأثر كثيراً بطفولتنا وظروف نشأتنا، كذلك تؤثر علاقتنا بالأم والأب على اختيار الطرف الآخر. في بيت كل منا، نتعلم الكثير عن علاقة الرجل والمرأة ومفهوم الحب ومعنى علاقة الزواج.

معرفة الكثير عن طفولة الشريك/ة وعلاقاتهم الأسرية ونشأتهم ستساعدك على اتخاذ القرار الصحيح.

الإنجاب وتربية الأطفال

من أهم الأسئلة التي يجب أن تطرح قبل اتخاذ قرار الزواج هي تلك الأسئلة التي تساعدك على التعرف على رغبة الطرف الآخر، أو عدمها، في الإنجاب، ورأيه/ها في تنظيم النسل ومسألة الإجهاض.

كذلك من المفضل مناقشة طرق ومفاهيم تربية الأطفال لأنها أحد أهم أسباب المشكلات الزوجية التي يمكن تجنبها إذا تم مناقشتها قبل الزواج.. بل هي أيضاً أحد أسباب الطلاق.

التعايش مع الانطوائية أو الانبساط

الشخص الانطوائي لا يفضل الخروج في مجموعات كبيرة أو مع أناس لا يعرفهم جيداً، ويفضل الجلوس وحده كثيراً، حتى بدون الشريك، ولا يفضل مشاركة أسراره مع الآخرين. هو شخص حساس في المعتاد. أما الشخص الانبساطي قد يكون العكس تماماً.

السؤال هو: هل تستطيع أن تتعايش مع طباع الطرف الآخر؟ مثلاً، تأكد إن اخترت شخصاً انطوائياً، أنك تستطيع التعايش معه، وأنك لن تطلب منه أن يتعافى من انطوائه لأن الانطوائية ليست مرضاً نفسياً يستلزم العلاج - بل طبيعية شخصية.

الوراثة

قد يبدو الأمر عجيب، ولكن من الضروري التحدث عن الأمور الوراثية في عائليتكما. هناك أمراض وراثية معروفة وهناك صعوبات تعلم قد تنتقل إلى الأبناء. مناقشة هذه الأمور وتقبلها والاستعداد للتعامل معها أمر يغفله الكثيرون.

المشاجرة

على الرغم من أن هذه النصيحة تبدو غريبة، فأنا أنصح، مهما كانت درجة التوافق والسعادة، أن تختلف/ي مع الحبيب/ة في بداية العلاقة، وتفتعل/ي شجاراً حتى تتعرف/ي على "الوجه الآخر".

البعض يصرخ أو يسب أو يهدد، والبعض يستخدم الأيدي في الشجار، وهناك من يستخدم التجاهل والمعاملة الصامتة.

 إذا لم تتشاجر وتختلف مع شخص ما، فأنت حقاً لم تر وجهه الآخر ولا تعرفه.

العلاقات الأسرية المتبادلة

يجب أن تتأكد من أنك، على الأقل، "تقبل/ي" التعامل مع أسرة شريكك المحتمل، وأن هناك قدر من الود بينكم - حتى لو تكن تحبهم أو توافق تماماً على ما يفعلون - والعكس أيضاً صحيح ومطلوب.

الطباع غير المحببة

الطباع الأصيلة في الشخصية قد لا تتغير أبداً مهما حاولت، بينما تتغير بعض العادات والسلوكيات بالاتفاق.. لهذا إذا كانت هناك طباع واضحة في شخصية الطرف الآخر، فلا تأمل/ي أن تتغير - إما الرضاء أو الرفض.

الجنس الآخر

من المهم أن تعرف/ي حدود شريكك او شريكتك مع الجنس الآخر من الزملاء والأصدقاء وأفراد العائلة. هل هذه الحدود متوافقة مع منظومة قيمك أم لا؟

الموقف الديني

مهما ادعيت العكس، فإن المعتقدات الدينية تؤثر على العلاقة بين الزوجين والطريقة التي يرغبان أن يتربى الأطفال عليها. مناقشة الأمور الدينية والتأكد من عدم وجود تنافر أو تعارض بين أفكاركما ومعتقداتكما أمر لا يستهان به.

لا بأس من وجود بعض الاختلافات التي يمكنكما معا التعايش بها.

السفر للعمل بالخارج أو الهجرة

من أصعب المشاكل الزوجية هي حلم الزوج، مثلاً، بالهجرة ورفض الزوجة القاطع لترك بلدها، أو تطلعات الزوجة للعمل بالخارج ورفض الزوج ترك أهله وأصدقائه.

إذا كنت تكره/ين السفر وتحب/ين الاستقرار وترغب/ين في قضاء حياتك في مدينتك، فيجب من أن تتأكد/ي أن الطرف الآخر لا ينوي السفر ولا يحلم بالهجرة مثلاً.

المظهر الخارجي

لا تتزوج/ي من لا يحب النظر إليك ولا يراك "ملء العين".

Comments
إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.