اتساع المهبل

ست نصائح لـ"تضييق المهبل"

كيف يمكن التغلب على اتساع المهبل؟ هناك عدة أمور يمكن أن تساهم بشكل فعال في تضييق المهبل مرة أخرى وعودته لهيئته الطبيعية

في مقال سابق تحدثنا عن الخرافات حول اتساع المهبل وعن شكل المهبل وتكوينه وكيفية عمل عضلات قاع الحوض. في هذا المقال سوف نتحدث عن طرق لـ"تضييق المهبل".

علامات تشير إلى أنك ربما تعانين من اتساع المهبل

  • إذا كنتِ تستطيعين إدخال ثلاثة أو أربعة أصابع بسهولة داخل المهبل بدون مقاومة.
  • عدم انقباض عضلات المهبل في حالة عدم الاستثارة الجنسية.
  • قلة المتعة الجنسية عند الإيلاج وصعوبات في الوصول للرعشة الجنسية.
  • سلس البول أو خروجه بطريقة لا إرادية – عند العطس أو الضحك مثلاً.

 

تضييق المهبل

 

كيف يمكن التغلب على اتساع المهبل؟

هناك عدة أمور يمكن أن تساهم بشكل فعال في تضييق المهبل مرة أخرى وعودته لهيئته الطبيعية، على رأسها:

أولاً: اتباع نظام غذائي صحي

هناك أطعمة تحتوي على عناصر غذائية تساعد على تقوية عضلات قاع الحوض لما تحتويه من "الأستروجين". من أمثلة هذه الأطعمة: الحلبة وبذور السمسم والرمان والجزر والتفاح وحبة جنين القمح والفول الصويا ومنتجاته.

كذلك، يساعد النظام الغذائي الذي يحتوي على قدر جيد من البروتين على تقوية وبناء العضلات بما فيها عضلات المهبل.

ثانياً: تمرينات كيجل

هي من الطرق الأكثر فعالية في تقوية عضلات المهبل، بشرط تحديد العضلات الصحيحة التي سوف تعملين على تقويتها.

يمكنك تحديد العضلات بطريقة سهلة؛ أثناء التبول، حاولي حبس البول ثم اطلقيه، ثم احبسيه مرة أخرى، وهكذا. الآن لقد تعرفت على عضلات قاع الحوض هي تلك العضلات التي تساعدك على حبس البول.

للحصول على أفضل النتائج لتدريبات كيجل، تأكدي من إفراغ مثانتك من البول، واستلقي على ظهرك، ثم قومي بشد عضلات الحوض التي قمتي بتحديدها مسبقاً، واستمري في قبضها لبضع ثوان، ثم إرخائها مرة أخرى.

كرري هذا التمرين ثلاثين مرة متتالية ثلاث مرات على مدار اليوم، واحرصي قدر الإمكان على عدم شد عضلات البطن والمؤخرة والفخذين في نفس الوقت. لا تحاولي القيام بهذا التمرين أثناء التبول.

يمكن القيام بتمرينات كيجل كذلك أثناء الجلوس أو الوقوف ولا تستغرق من وقتك عادة أكثر من 15 دقيقة على مدار اليوم، مما يجعلها أكثر الطرق ملائمةً، بالإضافة إلى فعاليتها المثبتة.

ثالثاً: تمرينات القرفصاء Squatting

هذا تمرين سهل ولكن كثيراً ما يؤديه الناس بطريقة خاطئة. للقيام به بالطريقة الصحيحة، عليك بالوقوف والمباعدة بين ساقيك قليلاً (30 درجة مئوية تقريباً).

احرصي على أن تكون كل ساق موازية للأخرى في خط مستقيم ولا يجب أن تكون ساق متقدمة عن الأخرى أو على ارتفاع مختلف عنها.

مدي ذراعيك إلى الأمام، وارفعي كعبيك قليلاً بحيث تستندين على أصابع قدميك، ثم قومي بثني جسدك إلى الأسفل كما لو كنتِ ستجلسين. عند عودتك لوضع الوقوف، حاولي أن تركزي ثقل جسدك على كعبيك. قومي بهذا التمرين ببطء وكرريه عدة مرات متتالية، حسب قدرتك الجسدية.

رابعاً: اليوجا

ممارسة اليوجا تساعدك على تقوية عضلات الجسد ومنها عضلات قاع الحوض.

خامساً: الأقماع المهبلية

هذه الوسيلة تساعد السيدات اللاتي لا تنجحن في القيام بتمرينات كيجل بشكل صحيح.

هي عبارة عن أقماع صغيرة مزودة بقطع معدنية بأوزان مختلفة، وتقوم السيدة بإدخالها داخل فتحة المهبل، ثم تقوم بشد عضلات الحوض، ومحاولة القبض عليها لبضعة ثواني، كما يحدث عند شد هذه العضلات من خلال تمرينات كيجل.

سادساً: الكريم والجل

قد يصف الطبيب كريم مهبلي، أو جل، يستخدم في أوقات محددة. يحتوي الكريم على مادة تعمل على شد الجلد المحيط بجدار المهبل لتضييقه ومعالجة ترهله.

Comments
إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.