شاب مبتسم
pixabay.com

خمس حقائق عن سرطان البروستات

ألّفه Stephanie Haase الأحد, 11/09/2014 - 11:41 ص
يصادف شهر نوفمبر شهر التوعية بأنواع مرض السرطان التي تصيب الذكور حتى أكتسب هذا الشهر اسم شهر الشوارب - "موفمبر" – من دمج كلمة موستاش الانجليزية (شارب) بشهر نوفمبر.

حول العالم يطلق بعض الرجال شواربهم، ليس لخاطر الموضة! بل كوسيلة للتوعية حول سرطان البروستاتا وأمراض السرطان الأخرى التي تصيب الرجال، مثل سرطان الخصية.

تعرّف المزيد عن هذه الأمراض في خمس حقائق مهمة عن شهر موفمبر.

  1. موفمبر=شارب+شهر نوفمبر
    يرمز شهر موفمبر إلى حملة توعية صحية انطلقت في استراليا ونيوزيلاندا عام 2004 كآلية لرفع مستوى الوعي بهذا المرض وجمع التبرعات لمكافحة سرطان البروستاتا والسرطانات الأخرى. وبعد سنوات، تم نسخ هذه الفكرة في كندا والولايات المتحدة، ومن هناك انتشرت في جميع أنحاء العالم. كيف تنظم إلى هذه الحملة؟ الموضوع بسيط: عليك فقط أن تطلق شاربيك خلال شهر نوفمبر.

    شعار الحملة هو: الهو بشاربيك وافعل خيراً. والفكرة وراء الحملة هي التوعية عن مرض سرطان البروستات، وتوفير الخدمات اللازمة للرجال الذين اصيبوا بالمرض. وذلك لأن هنالك بالفعل نقص حقيقي في الأطباء المتخصصين في السرطانات التي تصيب الرجال وفقاً لتحقيق صحفي بريطاني نُشرعام 2001. على سبيل المثال: في بريطانيا من كل 3000 ممرضة متخصصة في سرطان الثدي، منهن ممرضة واحدة فقط متخصصة في سرطان البروستاتا. وغالباً ما يستغرق الأمر وقتا أطول للبدء في العلاج مقارنة بعلاج السرطانات الأخرى، هذا بالإضافة إلى أن هنالك عدد أقل من الأدوية المتاحة لعلاج سرطان البروستاتا مقارنة بأنواع السرطانات الاخرى.

    إذا راودتك التساؤلات مثل: كيف أبدو بشاربين؟ الان فرصتك لمعرفة ذلك وعمل الخير في نفس الأوان!.
  2. سرطان البروستاتا
    يصيب سرطان البروستاتا غالبا الرجال ما فوق سن الـ 50. وهو ثاني أكثر أنواع السرطان شيوعاً في جميع أنحاء العالم.

    مع بلوغهم سن الثمانين، يتعرض 80% من الرجال للإصابة بمرض سرطان البروستاتا. ولكن في جميع هذه الحالات تقريباً يكون نمو السرطان بطيئاً جداً، وبشكل غير مؤذي تقريباً لا يتطلب أي علاج. وجدير بالذكر أن سرطان البروستاتا يصيب الرجال السود أكثر من الرجال البيض أو الأسيويين، ولا يزال العلم لم يصل لأسباب انتشاره أكثر في الفئة المذكورة.

    الأعراض الأولية للمرض تتمثل غالباً في تغيرات في التبول: مثل أن تكرار الحاجة للتبول كثيراً وأن تنزل قطرات من الدم مع البول، عدم القدرة على اإفراغ المثانة تماماً أثناء التبول، والشعور بألم أو حرقان أثناء التبول. ومن الممكن أن يكون القذف المؤلم من أحد الأعراض عن بعض الرجال. إذا كنت تعاني من واحد أو أكثر من هذه الأعراض يجب مراجعة الطبيب فوراً.
  3. سرطان الخصية وسرطانات أخرى
    لا يقتصر شهر موفمبر على التوعية بسرطان البروستاتا فحسب، بل يسلط الضوء أيضا على أنواع اخرى من السرطان مثل سرطان الخصية والذي يصيب الشباب الصغار على وجه الخصوص. جدير بالذكر ان سرطان الخصية من أنواع المرض الذي يستجيب للعلاج أفضل من غيره من السرطانات.

    وهنالك أيضا سرطان القضيب أو سرطان العضو الذكري والذي يرتبط كثيراً بمرض الإيدز أو غيره من الأمراض. كما أن اهمال النظافة الشخصية وتراكم الكثير من اللخن على القضيب يمكن أن يزيد من احتمال الإصابة بسرطان القضيب. كما تربط بعض الدراسات العملية بين انخفاض خطر الاصابة بسرطان القضيب مع ختان الذكور، إذا تم إجرائه بعد فترة قصيرة من الولادة.

    وربما تستغرب لو عرفت بأن الرجال أيضاً يمكن أن يُصابوا بسرطان الثدي. وغالباً ما يتم اكتشاف ذلك في وقت متأخر من المرض لأن الرجال لا يدركون أن التغيرات التي شعروا بها في الصدر من الممكن أن تشير إلى الإصابة بسرطان الثدي. لكن لحسن الحظ فإن الإصابة به نادرة جداً.
  4. الوقاية
    من الواضح أن اطلاق شاربك عزيزي القارئ لن يجنبك الإصابة بالسرطان! ولكن هناك بالفعل بعض الأمور التي يمكن أن تقلل من مخاطر الإصابة. كما هو الحال مع معظم السرطانات، لا توجد وسيلة تضمن الوقاية من المرض. نمط الحياة الصحي، وممارسة الرياضة من الممكن أن تقلل من خطر الإصابة.وبالنسبة لسرطان البروستاتا، تشير بعض الأدلة إلى أن عملية القذف في كثير من الأحيان يمكن أن تقلل من خطر الإصابة، رغم أن هذا لم يثبت تماماً.

    حاول على الأقل مرة في الشهر أن تقوم بفحص ذاتي: تحسس بعناية منطقة الصدر، والخصيتين والقضيب وراجع الطبيب اذا احسست بأي تغيرات. أما التحقق من البروستاتا أمر أكثر صعوبة. البروستاتا غدة خاصة بالرجال فقط، توجد داخل الجسم في أسفل المثانة البولية.
  5. الفحص والعلاج
    اذا شعرت ببعض الأعراض في جسمك، لا تتردد بمراجعة الطبيب. حينها يمكن اجراء الفحوصات اللازمة وبدء العلاج إن لزم الأمر. من الأفضل الذهاب في مرحلة مبكرة بدلاً من تأجيل الزيارة على أمل أن الامور ستتحسن من تلقاء نفسها.

    يتم علاج معظم أنواع السرطان بطريقة مماثلة. في كثير من الأحيان يضم العلاج الجراحة والعلاج الإشعاعي والعلاج الكيميائي. يعتمد العلاج المستخدم ومدى فعاليته غالباً على مدى تقدم السرطان.

    خذ بالك من نفسك، اسلك نمط حياه صحي، وداوم على الفحوصات الطبية بانتظام وراجع الطبيب لو شعرت بتغير غير مريح.

    والان لا تتردد في اطلاق شاربيك عن معرفة!

 

سؤال للمنتدى
Comments
إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.