دعامات الانتصاب
unsplash

دعامات الانتصاب.. وداعاً للضعف الجنسي عند الرجال

ضعف الانتصاب مشكلة يعاني منها العديد من الرجال. إذا أخفقت العلاجات الطبية التقليدية، يوجد حل أخير يمكن أن ينهي المشكلة تماماً.

يُعرف ضعف الانتصاب بأنه عدم القدرة على إحداث انتصاب كافٍ لإتمام العلاقة الجنسية.

يوجد شخص من كل عشرة أشخاص في العالم يعاني من ضعف الانتصاب. ويختبر 52% من الرجال بين سن 40 إلى 70 درجة من درجات الضعف الجنسي. ويعاني منه نصف المصابين بمرض السكري و80% من الحالات ترجع إلى أسباب عضوية.

 

ما أسباب ضعف الانتصاب؟

تنقسم أسباب ضعف الانتصاب إلى أسباب نفسية وعضوية.

الأسباب النفسية تتمثل في القلق والاكتئاب، وفقدان الرغبة في ممارسة الجنس، ويتسبب ذلك في صعوبة إثارة المخ التي تُحدث الانتصاب.

أما المشكلات العضوية فتتمثل في مشاكل القلب والأوعية الدموية، وارتفاع ضغط الدم ومرض السكري، والإصابة بمرض التصلب التلويحي الذي يؤثر على المناعة، والشلل الرعاش والأورام والإصابة بمرض مثل بيروني الذي يسبب تقوس القضيب.

العادات السيئة أيضاً تُسبب ضعف الانتصاب ومنها التدخين وتناول الكحول.

 

ما هي دعامات الانتصاب؟

 

تعتبر دعامات الانتصاب حلاً نهائياً وجذرياً لضعف الانتصاب المستمر، ويلجأ الأطباء للدعامة كحل أخير، عندما لا تصلح كل العلاجات الأخرى التقليدية، مثل الأدوية المعتادة لضعف الانتصاب التي تحتوي على مادة السيليندافيل.

قدمت الدعامات في سبعينيات القرن الماضي، واختُرع القضيب القابل للنفخ في كلية بايلور للطب في هيوستن، تكساس، وطوره برانتلي سكوت طبيب المسالك البولية. وصارت على مر السنوات شديدة الشيوع عالمياً.

يعود هذا الشيوع إلى أن نسبة رضا الأزواج عن الدعامات مرتفعة للغاية، وفقاً للعديد من الأبحاث التي أجريت على هذه العمليات، تصل النسبة إلى أكثر من 90%.

سرعة ظهور التأثير الإيجابي التالي للعملية يساهم أيضاً في شيوعها، إذ يتمكن الشخص من ممارسة العلاقة الجنسية بعد 4 إلى 6 أسابيع من إجرائها.

 

كيف تجري عملية زراعة الدعامات؟

تُزرع الدعامة جراحياً داخل الجسم الكهفي للقضيب، عن طريق شق صغير في كيس الصفن، في عملية تستمر من ساعة إلى ساعتين، وتنقسم أنواع الدعامات إلى دعامات مرنة؛ قابلة للطي، والانحناء، ودعامات هيدروليكية؛ قابلة للنفخ.

تُصنع الدعامات المرنة من مادة السيليكون المتوافقة حيوياً مع الجسم. أما الهيدروليكية فتنقسم إلى دعامة ذات قطعتين، ودعامة ذات ثلاث قطع. توفر الدعامة ذات الثلاث قطع انتصاباً أكثر صلابة، وفي العموم يحدد الطبيب المعالج الدعامة المناسبة للمريض.

أسطوانات الدعامات
wikimedia

جميع أنواع الدعامات غير مرئية، وتوفر إحساساً طبيعياً، مثل الانتصاب العادي. لكن العملية لا تسبب طول القضيب، ولا تؤثر في حجمه. كما لا تشعر الشريكة بوجود هذه الدعامة.

ولا تؤثر الدعامة على القذف، أو النشوة الجنسية؛ إذ يقول مستخدمو الدعامة أن انتفاخها يسبب الرغبة.

يوجد تطور مستمر في صناعة الدعامات، وقد اختلفت من حيث المواد المستخدمة فيها، وأيضًا طريقة الزراعة.

 

ما الفرق بين الدعامات المرنة والدعامات الهيدروليكية؟

 

  • تعتبر الزراعة أسهل، وأنجح في حالة الدعامة المرنة، وهي لا تتكون من أجزاء كثيرة، وتُسبب انتصاباً دائماً، فلا تحتاج للضغط عليها لإحداث الانتصاب. وهي مناسبة لمقيدي الحركة وذوي الاحتياجات الخاصة. كما أن تكلفتها أقل. لكن المريض قد يشعر ببعض الألم بعد العملية.
  • أما الدعامة الهيدروليكية، فهي سهلة الاستبدال، وأكثر فعالية، ولا يمكن كشفها بجهاز الكشف عن المعادن في المطار، لكنها أعلى تكلفة، وأكثر تعقيداً وتتكون من أجزاء كثيرة.

 

كيف تعمل دعامات الانتصاب؟

 

تتكون الدعامة الثلاثية القابلة للنفخ من أسطوانتين، وخزان، ومضخة، تُركَّب جراحياً داخل الجسم.

يتم إدخال الأسطوانتين في القضيب، ويتم توصيلهما بأنبوب إلى خزان منفصل للسوائل، يُزرع تحت عضلات البطن السفلية. وتوصل بهم المضخة، وتمكث تحت الجلد المرتخي لكيس الصفن بين الخصيتين.

لنفخ الدعامة، يضغط الشخص على المضخة، فتنقل المضخة السائل (عبارة عن محلول ملحي) من الخزان إلى الأسطوانتين الموجودتين في القضيب، مما يؤدي إلى تضخمهما. وبالعكس الضغط على صمام الانكماش في المضخة يؤدي إلى إرجاع السائل إلى الخزان، وينتج عنه تفريغ القضيب والعودة إلى وضعه المرتخي.

 

ما مخاطر عملية زرع الدعامات؟

 

مثل أي عملية جراحية قد يتعرض المريض للعدوى، لذا ينبغي اختيار مستشفى جيد، ويزداد التعرض لخطر العدوى إذا كان المريض مصاباً بمرض في النخاع الشوكي، أو مصاباً بمرض السكر.

قد تحدث مشاكل في الزراعة، وتحتاج بعض الأجزاء للتغيير. قد تؤدي العدوى إلى أن يحدث تآكل، أو التصاق، أو تهتك، وفي بعض الحالات قد تلتصق الغرسة بالجلد داخل القضيب. أيضاً قد يحدث نزيف بعد العملية، مما يضطر إلى إجراء جراحة أخرى.

ما ينبغي عمله قبل العملية

المضخة
wikimedia

في البدء عليك مراجعة تاريخك الطبي، تحدث مع طبيبك عن الأدوية التي تناولتها مؤخراً، وهناك بعض الاختبارات الواجب عملها قبل إجراء عملية زراعة القضيب، والفحص الجسدي، ليحدد الطبيب طبيعة الضعف الجنسي، ويحدد أفضل نوع للدعامات.

تحدث مع الطبيب عن توقعاتك للعملية ومن الهام أيضاً التحدث مع شريكتك.

لكن من المهم ألا تقفز إلى خيار الدعامة أولاً، واتركها لتكون الحل الأخير، بعد أن تتعرف على سبب ضعف الانتصاب، إذا كان عضوياً أم نفسياً، وتُجَرِّب كل الحلول التقليدية.

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments

أعاني من اضطرابات نفسيه بخصوص
وسواس ضعف الانتصاب واعاني من مراقبه الانتصاب عند التفكير في الاثاره لايحدث انتصاب مخي متعلق فقط بالقضيب وهذا الموضوع أثر جدا على حياتي ماهو الدواء الامثل واللي يعطي نتيجه وهل الدعامات تحللي مشكلتي ان انا مااكونش حامل هم الانتصاب

مرحباً ابراهيم، 

 

لانتصاب يحدث بسبب تدفق الدم داخل الأجسام الكهفية في القضيب وبالتالي، يزيد طوله ويصبح أكثر صلابة، وهو ما تلاحظه عند حدوث استثارة. ولكن هناك عوامل أخرى تتحكم في الانتصاب بخلاف تدفق الدم بشكل تلقائي، وهو المخ. فهو يرسل إشارات تسمح بحدوث انتصاب. وبالتالي، إذا لم تكن في مزاج جيد أو تفكر كثيراً أو تشعر بالقلق لن يتمكن المخ من إرسال تلك الإشارات.

ضعف الانتصاب يعرف على أنه عدم القدرة على تحقيق انتصاب كافي للإيلاج أو عدم القدرة على الحفاظ عليه لفترة كافية بشكل متكرر ولفترة طويلة.

أسباب ضعف الانتصاب بعضها عضوي مثل مرض ارتفاع ضغط الدم ومرض السكر واضطراب مستوى الهرمونات وأمراض القلب وتصلب الشرايين وتعاطي بعض أنواع العقاقير، والبعض الآخر نفسي مثل القلق أو الاكتئاب أو وجود المشاكل في العلاقة مع الشريك أو وجود الضغوطات في المنزل أو العمل.

وطالما أن هناك انتصاب بشكل عام، فهذا يعني أن المشكلة ليست عضوية، ولكن نفسية بالأساس. هل تتذكر كل الأفكار المغلوطة التي يروجها المجتمع والأصدقاء عن الجنس؟ وكيف رسخت الأفلام الجنسية صور غير حقيقية للإيلاج الذي قد يستمر لساعات؟ كل هذه العوامل خلق حالة من القلق داخل رأسك. هل سأقوم بإرضاء زوجتي؟ هل سأستمتع؟ هل طول القضيب مناسب؟ هل سيستمر الانتصاب؟ 

وبالتالي، الحل ليس في تركيب دعامات انتصاب، لأن ما تعاني منه ليس مشكةل عضوية ولكن هي مشكلة متعلقة بقلقك الدائم حول الانتصاب. التحدث مع طبيب/ة نفسية لمناقشة شعورك بالقلق المستمر يمكنه مساعدتك في تخطي تلك المشكلة. 

لا ينصح بتناول أي أدوية بدون استشارة طبيب/ة. 


 

هذه بعض الاقتراحات التي قد تساعدك على تحسين الانتصاب: 

 

1- حاول أن تمارس رياضة خفيفية مثل المشي لتحسين الدورة الدموية. 

2- توقف عن التدخين. 

3- اتبع نظام غذائي به نسبة دهون أقل. 

4- احصل على قدر كاف من الراحة والنوم. 

5- لا تركز على الإيلاج في الجنس، ولكن اختبر واكتشف ممارسات أخرى. وتذكر أن متعة المرأة لا تتحقق بالإيلاج فقط ولكن من خلال مداعبة البظر. وطور الممارسة الجنسية عندما تكون مستعد بدون الشعور بضغط أنك لابد من أن تقوم بالإيلاج. بمعنى، ابدأ العلاقة واستمتع وتوقف عند الشعور بعدم الراحة، بدون أن يكون الإيلاج هو الهدف من الجنس. 

6- كلما ركزت على الانتصاب، كلما خسرته. لا تفكر كثيراً، فقط استمتع. وتأكد أن الصور المنتشرة عن الجنس والرجل الذي يستطيع الإيلاج لساعات والمرأة التي تصرخ من المتعة، هي صور غير حقيقية ولا تعبر عن الحقيقة. 

7- تمارين النفس قد تساعدك على تخفيف القلق، كذلك اقتطاع نسبة الكافيين في حالة كانت تسببلك شعور بالتوتر. 

8- تذكر أن المتعة ليس لها كتالوج واحد، إذا لم تحققه فأنت لا تمارس الجنس. المتعة هي طيف من الممارسات، وكل شخص له طريقته الخاصة للحصول عليها. وبالتالي، اكتشف متعتك الخاصة بعيداً عن أي صور ذهنية أخرى قد تكون تصدرت لك من المجتمع. 

9- اطلع على منصات علمية موثوق بها عن المتعة الجنسية والتي تروج للتربية الجنسية الإيجابية. 

وعن العوامل النفسية التي تؤثر على الجنس: 

https://lmarabic.com/making-love/psychological-reasons-for-bad-sex

وعن ضعف الانتصاب: 

https://www.youtube.com/watch?v=Ip_GHZXGf-s&feature=emb_logo


 


 

مرحبا ، هل هذه الدعامات تزيد من حجم القضيب و لو بشكل طفيف ؟ انا في الثلاثينيات من العمر وللاسف لدي قضيب صغير ، وهذا الامر أثر بشكل مريع على كل جوانب حياتي ، اشعر بحزن و غضب و لاعدل و رغبة فالانتقام من نفسي و من الحياة ، شعور كانك تحمل حجرا ثقيلا اسود في قلبك كل يوم حتى انني فكر في انهاء حياتي ، اشعر نه لا هدف من وجودي او انني وجدت فقط كي اعاني

إذا كان انتصابك تمام وما تعاني من سرعة قذف شديدة وكان طول قضيبك من ٧ سم وأكثر فأنت ما عندك أي مشكلة جنسية إطلاقاً... أرجو ان لا تتأثر بالأفلام الإباحية وأحجام قضيبهم البالغة الضخامة فالواقع غير، فلا تكره نفسك ولا تفكر في الانتحار ... الحكاية مش مستاهلة، أول ما تتزوج بالسبعة سانتي تبعك والانتصاب القوي هتنسى موضوع حجم قضيبك، إذا أنت مو محتاج لنفسك في ناس محتاجين لك

مرحباً أنور، 

 

أتفهم مشاعرك تماماً. 

 

يشعر الكثير من الرجال بأن ليهم قضيب قصير بسبب المفاهيم الاجتماعية المغلوطة والأفكار التي تروجها الأفلام الإباحية عن طول القضيب وشكل جسم الرجل. وتعود هذه الشكوى، إلى حالة نفسية تسمى "اضطراب تشوه الإنطباع الذاتي" (Body Dysmorphic Disorder)، وهي عباره عن وسواس أن يكون للشخص صورة غير واقعية عن جسده الفعلي، وتخيله أن شكل جسمه غير سليم أو مشوه مقارنة مع الآخرين. ينطبق ذلك على نظرة الكثير من الرجال فيما يتعلق بحجم قضيبهم.

ماذا تقصد بأن لديك قضيب قصير؟ يترواح متوسط طول القضيب المنتصب من 7 وحتى 17 سم. إذا كان طول القضيب لديك 7 سم فما أعلى فلا داعي للقلق، ولا يوجد حاجة لزيادة حجمه. وحتى عمليات تكبير القضيب لا تزيد من حجمه أكثر من 1 أو 2 سم. وبها نسبة خطر. فإذا كنت لا تحتاج لها، فلا داعي للمخاطرة بتدخل جراحي في منطقة حساسة مثل القضيب. 

يتوقف حجم القضيب على طبيعة الجسم وعلى الجينات، ولا تؤثر دعامات القضيب على زيادة حجم القضيب. 

وتذكر أن لا تتوقف درجة المتعة الجنسية على حجم القضيب، فلا يوجد قضيب جيد وقضيب غير جيد. ولكن يتوقف هذا على طريقة ممارسة الجنس مع شريكتك/شريكك. وهذا يدخل فيه عوامل كثيرة منها التواصل مع الشريك/ة والتعرف على تفضيلاته/ا. فعلى سبيل المثال هناك ما يقرب من 75٪ من النساء لا يختبرن النشوة الجنسية من خلال الإيلاج فقط. ولكن من خلال مداعبة البظ

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.