الحب ثقافة

فيديو: هل توجد فائدة من الفحص الذاتي لغشاء البكارة؟

ألّفه د. ساندرين عطاالله الأربعاء, 09/11/2019 - 08:52 م
الكثير من الفتيات يشعرن بالقلق ويقررن إجراء فحص ذاتي لغشاء البكارة في أجسادهن. هل توجد فائدة من هذا الفحص؟ نعرف الإجابة في الفيديو التالي.

في الفيديو السابق تحدثت د. ساندرين عطا الله عن غشاء البكارة، وكيف أنه لا يدل على العذرية، وحتى فحص الطبيب يمكن ألا يكون سليماً تماماً.

في هذا الفيديو نتحدث عن عدم وجود فائدة من الفحص الذاتي غشاء البكارة.

يتغير شكل غشاء البكارة من امرأة إلى أخرى، وحتى فحص الطبيب يكون غير موثوق منه ويكون بحاجة إلى وضعية معينة تكون عليها المرأة.

يمكن فحص أعضائك التناسلية ورؤيتها، ولكن يصعب أن تري غشاء البكارة من خلال فحص ذاتي.

وننصح بعدم تصوير أعضائك التناسلية وإرسالها لأي شخص، لأنه يمكن للصور أن تقع في يدي الشخص الخطأ.

لا ينبغي أن تراودك الوساوس حيال بغشاء البكارة، لأنه لا يدل على العذرية، وكذلك لا يدل على أي شيء آخر.

لا أنتِ ولا الشريك ستعرفان بوجود غشاء بكارة أو لا، حتى لو كانت هذه هي الممارسة الأولى للفتاة.

لذلك نُفَضّل وجود ثقة وصراحة متبادلة بين الشريكين.

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments

مرحباً مريم، 

 

أتفهم مشاعرك تماماً. ولست وحدك، هناك الكثير من النساءالأخريات ممن يشعرن بنفس الخوف والقلق بسبب التربية الجنسية الخاطئة المنتشرة في كثير من المجتمعات العربية والتي تروج لمعلومات مغلوطة حول الجنس. أنت امرأة كاملة، ولا ينقصك الجنس لتصبحي واحدة.

أولاً، غشاء البكارة يقع داخل فتحة المهبل (بين الإحليل -الفتحة التي يخرج منها البول- وبين فتحة الشرج)، ويقع على مسافة 2 سم داخل المهبل. ويحتاج لإدخال جسم صلب بقوة معينة لمسافة أكثر من 2 سم داخل المهبل. ولكن هل تولد كل الفتيات بغشاء بكارة؟ في الحقيقة، هناك نسبة من السيدات لا يولدن بغشاء بكارة من الأصل. والبعض منهن يمتلكن غشاء بكارة غليظ السمك والبعض الآخر رقيق. فلكل فتاة شكل مختلف من أشكال أغشية البكارة. 

ثانياً، في حالة وجود الغشاء، فليس من المفترض أن يكون الجنس لأول مرة مؤلم. الألم لا يكون بسبب الغشاء ولكن بسبب عدم ارتخاء العضلات بسبب القلق والتوتر. 

ثالثاً، لا يخرج دم غزير خلال فض الغشاء، على خلاف ما يظهر في الإعلام. ولكن يكون نقط بسيطة للغاية. إذا كنتِ تخافي من مشهد الدم، لا تقلق، طالما كنت مرتخية بشكل كاف ولم يحدث أي عنف خلال الإيلاج فلن يكون هناك مشكلة. 

رابعاً، حاولي أن تمارسي الجنس مع زوجك دون التركيز على موضوع الغشاء. فقط ابدءي في الحصول على المتعة والتواصل مع زوجك من أجل الحصول على الحميمية. ولا تحاولي ممارسة الجنس وأنت لا تفكري سوا في ضرورة الإيلاج. ولكن ركزى على المتعة بدلاً من ذلك. 

خامساً، هناك دائماً فرصة لاستشارة طبيب/ة نفسية جنسية متخصصة إذا شعرت أنك في حاجة لمساعدة متخصصة وأنك لا تتمكني من تجاوز شعورك بالقلق.  وتحدثي مع زوجك بهدوء حول مشاعرك وخوفك. 


 

عن غشاء البكارة:
https://lmarabic.com/our-bodies/virginity/virginity-top-five-facts

أنواع وأشكال أغشية البكارة:
https://www.youtube.com/watch?v=dtBlYm-dxgE

التفاهم والتواصل:
https://lmarabic.com/love-and-relationships/happy-relationships/communication-game
 

كيف أتحدث مع الشريكة:
https://lmarabic.com/love-and-relationships/happy-relationships/how-talk-your-partner

كيف أحسن حياتي الجنسية:
https://lmarabic.com/making-love/how-work-towards-better-sex-life

وللمزيد عن القلق من فقدان غشاء البكارة: 

https://lmarabic.com/our-bodies/virginity/hymen-fears

الرعشة الجنسية عند النساء:
https://lmarabic.com/making-love/orgasms/her-orgasms

مرحباً ملاك،

الأشفار هي عضو من الأعضاء التناسلية للمرأة، أما العذرية هي عدم ممارسة أية علاقة جنسية مع شخص آخر من قبل.

تعرف أكثر على الأشفار من خلال المقال التالي

https://lmarabic.com/our-bodies/female-body/vulva?page=1

 

الحب ثقافة

مرحباً نور، 

 

يختلف مفهوم العذرية من شخص لآخر، فالبعض يعتبر العذرية هي عدم ممارسة أي علاقة جنسية مع شخص آخر من قبل، بينما آخرون يعتبرون العذرية هي عدم ممارسة الجنس أو الإستمتاع الذاتي (العادة السرية) من قبل، والبعض يربط العذرية بسلامة غشاء البكارة، ولكن سلامة غشاء البكارة لا تدل على العذرية.

والعذرية تختلف عن غشاء البكارة، فهو يقع داخل فتحة المهبل (بين الإحليل -الفتحة التي يخرج منها البول- وبين فتحة الشرج)، ويقع على مسافة 2 سم داخل المهبل. ويحتاج لإدخال جسم صلب بقوة معينة لمسافة أكثر من 2 سم داخل المهبل. ولكن هل تولد كل الفتيات بغشاء بكارة؟ في الحقيقة، هناك نسبة من السيدات لا يولدن بغشاء بكارة من الأصل. والبعض منهن يمتلكن غشاء بكارة غليظ السمك والبعض الآخر رقيق. فلكل فتاة شكل مختلف من أشكال أغشية البكارة.  

فتحة المهبل عبارة عن عضلة، كلما كنت مستريخة كلما كان إدخال أي جسم صلب داخل المهبل سهل. 


وبالتالي، إدخال إصبعك داخل المهبل قد يكون أدى إلى تمزق غشاء البكارة بشكل كلي أو جزئي أو تمدده في حالة كان غشاء مطاطي.
 

أهلاً بك/
قد يكون هذا الدم بقايا من الدورة الشهرية أو نتيجة للإحتكاك الشديد. ونزول الدم ليس دليل على فض غشاء البكارة حيث أن العديد من الفتيات لا ينزفن عن فض غشاء البكارة، كما أن نسبة كبيرة من الفتيات لا يمتلكن غشاء البكاة من الأساس. وغشاء البكارة هو غشاء رقيق يحيط فتحة المهبل، ووجوده من عدمه لا يشكل أي تأثير على الصحة الجنسية للمرأة. كما أن لا يمكن للرجل أن يعرف ما إذا كان غشاء البكارة سليم أم لا بممارسة الجنس المهبلي، أو بالنظر أو بأي نوع من أنواع الفحص.

ويمكنك الإطلاع على المزيد من المعلومات من خلال الرابط التالي:
https://lmarabic.com/our-bodies/virginity/30-questions-about-virginity-hymen

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.