جسمك وجنينك والحمل
الحب ثقافة

جسمك وجنينك.. والحمل

هل أربككِ خبر الحمل؟ هل تشعرين بالقلق تجاه جسدك؟ تجاه نمو جنينك؟ تجاه الأمومة؟

إن جسد المرأة مهيئ تماماً للإنجاب. عقل المرأة ينطبق عليه الشيء ذاته، ويتكيف بسرعة مع فكرة الإنجاب والأمومة.

في البداية يمكن أن يكون الشعور بأنك حامل شعور غير واقعي. لكن مع مضي الوقت، واستقرار الحمل وتقدمه، يبدأ لديك شعور الارتباط المتزايد بالحياة النامية في داخلك.

مدة التسعة أشهر هي مدة الكافية تماماً للاعتياد على فكرة إنجاب طفل والاستعداد ذهنياً للولادة.

عندما تكونين حاملاً، يمر جسمك بالكثير من التغيرات التي تساعد الطفل على النمو، وتعدك للولادة.

بعض هذه التغييرات قد تكون مزعجة!

بالطبع أنت تريدين إعطاء طفلك أفضل فرصة للنمو بشكل جيد، ومنحه بداية قوية لحياة صحية.

في نفس الوقت أنت بحاجة لأن تعتني بنفسك أيضاً!

ما هي النصائح الصحية الأكثر أهمية عندما تكونين حامل.

تعرفي على أعراض الحمل

وإليكِ أهم النصائح للحوامل

 

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments

مرحباً لبنى،

نتفهم رغبتك في اختبار مشاعر الأمومة، ونود أن نوضح أن جسدك يتغير ويتكيف مع متطلبات الرضاعة عندما تنجبين طفلاً. ونشجعك على توخي الحذر من تجربة ذلك مع كفل عمره 3 سنوات حتى لا يتأذى ثدييك.

تحياتنا

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.