للبالغين فقط +18

الحب والعلاقات

الحب والعلاقات
الحب له أشكال متنوعة ولكن بشكل عام من نحبهم هم من نشعر بسعادة معهم، ونحب قضاء الوقت معهم، ويصعب علينا العيش دونهم ونهتم بهم وبمصلحتهم.

الحب، الغرام، الهوى، العشق، الوجد. سمه كما شئت. إنه شعور يجعلنا نشعر بسعادة غامرة تجاه من نحب، وأحياناً الحزن واللوعة والحنين، والشوق والتوق. 

هناك عدة أشكال وأنواع من الحب أو المحبة تجاه الأهل، الأصدقاء، وشريك أو شريكة الحياة. 

يتعرف شخصان على بعضهما البعض... يشعران بنوع من المشاعر أو الانجذاب و/أو التفاهم المشترك. ربما تتطور الى ارتباط وربما لا. مرحباً في عالم الحب والعلاقات.

لا تتم الأمور دوماً على هذا المنوال. أحياناً نشعر أننا نحب شخصاً لم نتخيل أبداً أننا سنحبه أو نحبها، وهناك أشخاص ينمو الحب بينهم بعد الارتباط أو حتى بعد الزواج.

الحب هو صداقة لها أجنحة" وربما نضيف: "لكي يستمر الحب بالطيران، فإنه يحتاج أيضاً إلى صداقة بين الطرفين" (أنظر/ي قالوا في الحب) 

يأتي الحب بعدة أشكال. أحياناً يأتي بصورة مفاجئة، أو ما يسميه البعض بـ "الحب من أول نظرة". وأحياناً تجده يحدث بشكل تدريجي. 

أحياناً لا يكون واضحاً إن كانت مشاعرنا هي مشاعر انجذاب أو حب، أو ربما مشاعر صداقة أخوية فقط أم حب، ولذلك ينبغي مراجعة مشاعرنا الحقيقية بعقلنا وقلبنا. 

الحب يجعلنا نتعلم الكثير عن أنفسنا وعن الطرف الآخر ولا يخلو من بعض الأسئلة والقرارات. 

لا يخلو الحب من الخلافات وسوء التفاهم، وكذلك اللحظات الحلوة. من مقوماته الحوار والتفاهم والتعامل بلطف مع الطرف الآخر، ويتضمن الانجذاب والعشق والانجذاب الجسدي.  

يقول البعض أن الحب نصيب، ويرى آخرون أن الحب قرار أو يفسرونه بطرق علمية أو نفسية أو اجتماعية. مهما اختلفت آراؤنا وتجاربنا، ما يمكن الاتفاق عليه هو أن الحب ثقافة!

أهلاً بكم إذن في عالم "الحب ثقافة"!

التالي: ما هو الحب؟ أنواع الحب