فحوص الأمراض المنقولة جنسياً
Shutterstock

فحوص طبية لرعاية صحتك الجنسية

قد تجد من لا يحافظ على حياة صحية وينتظر أن تكون حياته الجنسية سليمة، ولكن الحقيقة أن الحياة الجنسية مؤشر على صحتك البدنية بشكل عام.

غالباً ما لا نلتفت إلى صحتنا العامة إلا في حالة وجود مشكلة، والأسوأ أننا لا نلتفت لصحتنا الجنسية، بل في الحالة الأخيرة قد نهمل الصحة الجنسية حتى لو كانت هناك مشكلة، بسبب الخجل أو التخوف من المجتمع.

الصحة الجنسية مثل الصحة العامة، الحل الأفضل لها هو أن نسعى للوقاية من المشكلات، لا أن ننتظر الأمراض، وهذا لن يقيك من المشكلات فحسب، ولكن سيطيل عمرك الجنسي، بحيث تحافظ على سعادتك الجنسية حتى سن متقدمة.

مشكلات الصحة الجنسية يمكن أن نوجزها في الآتي:

  • اضطرابات في الجهاز التناسلي، ما يشتمل على السرطان
  • المشكلات التي تؤثر على خصوبتك
  • مشكلات الجهاز البولي وأشكال العدوى التي تصيبه
  • الأمراض المنقولة جنسياً
  • الآلام أثناء ممارسة الجنس، وانخفاض الرغبة الجنسية

 

وكما ذكرنا، في معظم هذه الحالات ننتظر وجود مشكلة حتى نبدأ رحلة العلاج، ولكن يمكن استباق ذلك بالوقاية، والمتابعة بالفحوص الطبية، هذه المتابعة لها شقان أساسيان، فحص الأمراض المنقولة جنسياً (ما دمت نشطاً جنسياً)، وفحص الأمراض الأخرى التي يمكن أن تؤثر سلباً على حياتك الجنسية.

 

الأمراض المنقولة جنسياً

 

هناك 20 مليون إصابة جديدة بالأمراض المنقولة جنسياً تحدث كل عام، وفقاً للمراكز الامريكية، لمكافحة الأمراض والوقاية منها.

أما في مصر فكانت معدلات انتشار فيروس نقص المناعة المكتسبة في عام 2004 منخفضة، بناء على البيانات الواردة من البرنامج الوطني لمكافحة الإيدز، ولكن هذا لا يمنع من وجود أشكال أخرى من العدوى التي قد لا تُرصَد بشكل دقيق.

الوسيلة الوحيدة لتفادي الإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً هي عدم ممارسة الجنس، لكن بالتأكيد ذلك ليس حلاً، فإذا كنت نشطاً جنسياً يجب عليك إجراء بعض الفحوص للوقاية من الأمراض المنقولة جنسياً.

مثلاً يجب على جميع المراهقين والبالغين إجراء اختبار نقص المناعة البشرية مرة واحدة على الأقل طالما مارسوا الجنس، خاصة لو كانوا غير متأكدين من وضع شريكتهم أو شريكهم المرضي.

أما النساء النشطات جنسياً فيجب عليهن إجراء اختبار السيلان والكلاميديا كل عام.

بالنسبة للنساء الحوامل فيجب عليهن إجراء اختبارات مرض الزهري، وفيروس نقص المناعة المكتسبة، والتهاب الكبد B وC منذ بداية الحمل، يمكن أن يجرين أيضاً اختبارات الكلاميديا، والسيلان، ويجب تكرار الاختبار حسب الحاجة لحماية صحتهن وصحة أطفالهن.

الهربس
shutterstock

أما بالنسبة للرجال والنساء المثليين والمثليات، أو مزدوجي الجنس فيمكنهم إجراء اختبارات الزهري، والكلاميديا، والسيلان مرة واحدة على الأقل سنوياً، أما هؤلاء الذين لديهم عدة شركاء، أو يقيمون علاقات عابرة يجب عليهم إجراء اختبارات متكررة، كل 3 أو 6 شهور.

وإذا كنت تمارس/ين الجنس غير الآمن أو تشترك/ين مع آخرين في استخدام حقن مخدرات يجب عليك إجراء فحص نقص المناعة المكتسبة مرة واحدة في العام على الأقل. 

بالنسبة للمتعايشين مع فيروس نقص المناعة البشري فيجب عليهم إجراء فحص الالتهاب الكبدي C مرة واحدة في العام على الأقل.

أما إذا كنت تمارس/ين الجنس الفموي أو الشرجي فيمكنك إجراء اختبارات للحلق والمستقيم.

ويمكن إيجاز فحوص الأمراض المنقولة جنسياً المطلوب متابعتها في التالي:

  • فحص فيروس المناعة المكتسبة ويحمل اسم HIV1-2  Ag/Ab Combo test.
  • فحص الالتهاب الكبدي الوبائي B
  • فحص مرض الزهري ويحمل اسم Syphilis VDRL.
  • فحص الهربس ويسمى HSV 1,2 IgG and IgM Ab

 

للاطلاع على المزيد: كيف يمكن فحص الأمراض المنقولة جنسياً؟

 

سُبُل الحماية من الأمراض المنقولة جنسياً

 

أحيانًا تكون ممارسة الجنس عفوية، وربما تقول/ين لنفسك: مرة واحدة لا تهم، لكن ربما تؤدي هذه المرة إلى الإصابة بمرض ما، لذا حافظ/ي على كل إجراءات الأمان، لأنها ستحميك من الحمل غير المرغوب فيه وأيضاً من انتقال الأمراض.

لا تمارس الجنس دون استخدام واقٍ ذكري، أو أنثوي. وكذلك يجب عليك أن تطلب من شريكك أو شريكتك إجراء اختبارات الأمراض المنقولة جنسياً.

وإذا كان لديك عدة شركاء جنسيين فلا مفر من إجراء اختبارات الأمراض المنقولة جنسياً، بما فيها فيروس نقص المناعة البشرية، ويجب إجراء هذه الفحوص عدة مرات في السنة.

أخيراً تذكر/ي أن تقليل عدد الشركاء الجنسيين يقلل بدوره من انتقال الأمراض الجنسية، أو على الأقل يحصرها في أمراض معينة. أنت لست بحاجة لمتابعة لفحص فيروس نقص المناعة المكتسبة مثلاً ما دمت تعرف/ين أن الشريك/ة ليس مصاباً بهذا الفيروس، ولكن تعدد الشركاء سيجعلك مضطراً أكثر للمتابعة.

 

اللقاحات وسيلتك للحماية من الأمراض المنقولة جنسياً

 

اللقاحات طريقة آمنة وفعالة للوقاية من التهاب الكبد B والفيروس الحليمي البشري، وترتبط معظم سرطانات الرحم بفيروس الورم الحليمي البشري (HPV) وهو عدوى تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي، ويمكن لهذا اللقاح أن يمنع معظم حالات سرطان عنق الرحم إذا أُعطي للفتيات أو النساء قبل التعرض للفيروس.

لقاح الفيروس الحليمي
shutterstock

بالإضافة إلى ذلك، يمكن لهذا اللقاح أن يمنع سرطان المهبل والفرج عند النساء، ويمكن أن يمنع الثآليل التناسلية وسرطان الشرج لدى النساء والرجال.

إذا لم تتلقي اللقاح يُفضَّل إجراء مسحة عنق الرحم بعد سن الحادية والعشرين.

 

للاطلاع على المزيد: بالتفصيل: مسحة عنق الرحم

 

أمراض تؤثر على صحتك الجنسية

 

كثيرون يعتقدون أن الحياة الجنسية نظام منفصل بذاته ولا يرتبط بصحتك العامة، قد تجد من لا يحافظ على حياة صحية وينتظر أن تكون حياته الجنسية سليمة، ولكن الحقيقة أن الحياة الجنسية مؤشر على صحتك البدنية بشكل عام.

لا تهمل/ي إجراء فحوص عامة من آن لآخر لرصد إمكانية إصابتك بأمراض مزمنة، والوقاية منها مبكراً.

 

هذا لن يحسِّن من حياتك الجنسية فقط، بل سيطيل عمرك الجنسي.

يعرف العديد من الرجال المصابين بضعف الانتصاب لاحقاً أنهم مصابون بمرض السكر، وارتفاع نسبة السكر في الدم يؤدي إلى مشاكل جنسية، ويعاني الرجال والنساء المصابين به إلى انخفاض الرغبة الجنسية.

لذا عليك قياس سكرك بانتظام، وإجراء تحليل السكر التراكمي إذا كان لديك أنت أو عائلتك تاريخ مرضي متعلق بالسكر.

 

أما في حالة الإصابة الفعلية فيمكن الاطلاع على الرابط التالي: تأثير مرض السكر على الحياة الجنسية

 

سلامة القلب أيضاً هامة لحياة جنسية سعيدة، أجرِ/ي فحوص دورية للتأكد من سلامة القلب مثل رسم القلب وأشعة الإيكو.

وبخلاف الفحوص حافظ على حياة صحية.

  • ابق نشيطاً، إذ تعتبر تمارين القلب والأوعية الدموية من أفضل الطرق لتحسين صحتك
  • تساعدك ممارسة الرياضة المنتظمة على تحسين أدائك الجنسي، إذ تحافظ على صحة قلبك
  • تناوَل/ي الخضروات والفاكهة، تجنب/ي التوتر فهو يؤثر على صحتك العامة، ومنها الرغبة الجنسية
  • امتنع/ي عن التدخين، وامتنع/ي عن تناول الكحوليات أو قلل/ي منها. ولا تنتظر/ي حتى ظهور مشكلة.

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments

مرحباً بك، 

المثلية الجنسية موجودة في كل مكان، ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية المثلية الجنسية فإن المثلية الجنسية ميل جنسي طبيعي. 

يمكنك قراءة المزيد من خلال الإطلاع على المقالات التالية: 

المثلية الجنسية: https://lmarabic.com/love-and-relationships/sexual-orientation/gay-and-lesbian

خرافات حول المثلية الجنسية: https://lmarabic.com/love-and-relationships/sexual-orientation/myths-about-homosexuality

 

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.