اختبر معلوماتك الجنسية
الحب ثقاقة

اختبر ثقافتك الجنسية

اختبر ثقافتك الجنسية بالإجابة على 10 أسئلة مهمة، واحصل على نتيجتك في نهاية الاختبار.
article.node-view-full header, article.node-view-full .related { display:none }  

استخدام الواقي الذكري أثناء كل اتصال جنسي سواء مهبلي أو شرجي، يقي من معظم الأمراض المنقولة جنسيًا بنسبة فعالية عالية جدًا. بالإضافة إلى أنه يقي من الحمل غير المرغوب بنسبة أكثر من 99%. ولكن استخدام واقيين فوق بعضهما البعض لا يزيد من الحماية، بل يقلل من فعاليتهما معًا، لأن الاحتكاك بينهما قد ينتج عن تهتكهما.

  • فقدان العذرية لدى الذكور والإناث يتم فور ولوج القضيب في المهبل. ولدى الإناث، لا توجد علاقة مباشرة بين العذرية وغشاء المهبل (أو غشاء البكارة). ولهذا الغشاء أنواع عدة، بعضها مرن لا يتمزق كليًا أثناء الولوج الأول، وبالتالي لا يؤدي للنزيف. وقد يتمزق غشاء المهبل قبل فقدان العذرية نتيجة ممارسة الباليه أو الجمباز أو ركوب الدراجات أو استخدام التامبون (السدادات القطنية في المهبل) على سبيل المثال.
     
  • تكون المرأة في أوج خصوبتها، أو قابليتها للحمل، خلال "فترة الإباضة" التي تستمر عادة بين 5 و7 أيام، لأن عمر الحيوان المنوي يتراوح بين 3 إلى 5 أيام، بينما عمر البويضة لا يتعدى 24 ساعة. وغالبًا تسبق فترة الإباضة اليوم المتوقع للحيض الشهري بحوالي أسبوعين. وقد يحدث الحمل في غير فترة الإباضة، ولكن نسبة هذا الحدوث ضئيلة، وفي بعض الأيام أثناء دورة الحيض تنعدم هذه النسبة.
     
  • يغذي البظر 8 آلاف عصب حسي، وهو ضعف عدد نهايات الأعصاب التي تغذي القضيب.
     
  • النشوة الجنسية هي حالة ناتجة عن مجموعة من المؤثرات العضوية والنفسية، وحجم العضو وحده غير كاف لبلوغ النشوة المهبلية .
     
  • فيروس نقص المناعة المكتسبة (HIV) موجود بنسبة ضئيلة في اللعاب، ولذا فهو لا ينتقل عمليًا من خلال التقبيل. * النسبة من إحصائية نشرها معهد كينزي لأبحاث الجنس والنوع الاجتماعي والإنجاب.
Comments
إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.