د. ساندرين عطا الله: ما هو القذف المبكر؟
الحب ثقافة

فيديو: ما هو القذف المبكر؟

ألّفه د. ساندرين عطاالله الأربعاء, 11/13/2019 - 12:52 م
مسألة سرعة القذف تشغل العديد من الرجال، وعلى الرجل أن يعرف ما هو القذف المبكر وما هي أنواعه قبل أن يحدد إذا كان يعاني منه أم لا.

تتحدث د. ساندرين عطا الله في هذا الفيديو عن القذف المبكر، وهي مسألة تشغل العديد من الناس.

تقريباً 30% من الرجال يعانون من القذف المبكر.

يوجد نوعان من القذف المبكر:

النوع الأول متعلق بنشاط السيروتونين بالدماغ، وهذا ينطبق على حوالي 10 إلى 15% من الرجال.

النوع الثاني هو القذف المبكر الثانوي، المتعلق بقلة الخبرة لدى الرجل، أو عوامل نفسية أخرى مثل الخوف والتوتر، أو قلة الممارسة الجنسية.

هكذا تختلف العلاجات بحسب نوع القذف المبكر.

يمكن تعريف القذف المبكر بأنه القذف الذي يحدث 1- في حوالي دقيقة، 2- بدون أن يستطيع الرجل أن يسيطر على القذف، 3- وهذا يسبب للرجل معاناة. ينبغي أن توجد العوامل السابقة الثلاثة حتى نؤكد وجود قذف مبكر.

على سبيل المثال إذا كان شاب ما يقذف في حوالي دقيقة، ولديه القدرة على الاستمرار، ولكن الأمر لا يزعجه، لا نعتبره يعاني من قذف مبكر.

وكذلك الشاب الذي يقذف في أقل من دقيقة لأنه غير قادر على السيطرة على القذف، ولا يزعجه ذلك ولا يزعج شريكته، فلا نعتبره يعاني من هذا الاضطراب.

ينبغي أن يقذف خلال دقيقة، ويكون غير قادر على التحكم في القذف، وأن يسبب ذلك له معاناة.

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments

انا عمري 28 سنة ومقبل علي الزواج وأنا خائف ومتوتر حجم قضبي لا يتعدى 12 سنتم عند الانتصاب وعندي سرعة القذف امارس العدة السرية فقط لم اباشر المراءة قط اقذف بعد 1.30 ثنية وعند ابطء في الاستمناء القذف يأتي بعد دقيقتين ارجوا الإجابة وشكرا جزيلا لكم

مرحباً علي،

لا داعي للقلق، يتراوح طول القضيب الطبيعي بين 7-17 سم أثناء الانتصاب.

بالنسبة لسرعة القذف، فهي قذف السائل المنوي بعد أقل من دقيقة من ممارسة الجنس المهبلي، ولا يمكننا تشخيص سرعة القذف من خلال ممارسة العادة السرية.

يمكنك معرفة المزيد عن أسباب سرعة القذف وطرق للتغلب عليها من خلال هذا الفيديو

https://www.youtube.com/watch?v=bnLoF6zBC1A&t=3s

الحب ثقافة

 

 

مرحباً Uy، 

سرعة القذف هي بلوغ الرجل قذف السائل المنوي بشكل مبكر وقبل رغبته بذلك. غالباً ما تكون المشكلة نتيجة لمشاكل نفسية مثل الخوف أو التوتر أو الاحباط. وفي الأغلب، لا تحتاج سرعة القذف إلى علاج طبي.

و هناك نوعان من سرعة القذف:

النوع الأول متعلق بنشاط السيروتونين بالدماغ، وهذا ينطبق على حوالي 10 إلى 15% من الرجال.

النوع الثاني هو القذف المبكر الثانوي، المتعلق بقلة الخبرة لدى الرجل، أو عوامل نفسية أخرى مثل الخوف والتوتر، أو قلة الممارسة الجنسية.هكذا تختلف العلاجات بحسب نوع القذف المبكر.

و يمكن تعريف القذف المبكر بأنه القذف الذي يحدث 1- في حوالي دقيقة، 2- بدون أن يستطيع الرجل أن يسيطر على القذف، 3- وهذا يسبب للرجل معاناة. ينبغي أن توجد العوامل السابقة الثلاثة حتى نؤكد وجود قذف مبكر.

على سبيل المثال إذا كان شاب ما يقذف في حوالي دقيقة، ولديه القدرة على الاستمرار، ولكن الأمر لا يزعجه، لا نعتبره يعاني من قذف مبكر.وكذلك الشاب الذي يقذف في أقل من دقيقة لأنه غير قادر على السيطرة على القذف، ولا يزعجه ذلك ولا يزعج شريكه/ته، فلا نعتبره يعاني من هذا الاضطراب.

لذلك فالأمر نسبى تماما و لا يوجد له مقياس سوى رضاؤك عن مقدار ما تحصل عليه من متعة من ممارستك لإمتاع الذات أو فى حالة وجود شريك/ة. وإذا كان تخوفك من تأثير هذا الأمر على استمتاعك فى المستقبل فى حالة وجود شريك/ة فنحب أن نوضح لك أن الأمر يختلف فى وجود شريك/ة، حيث أن العامل الأول فى الإستمتاع حينها ليس بطول المدة و لكن برضا كلا منكما عن العلاقة الجنسية وإستمتاعكما بها. كما يمكنك ممارسة بعض التمارين مثل تمارين كيجل و التى من شأنها تأخير القذف، أو التدرب على إيقاف القذف أثناء الاستمناء.

بالنسبة لزوجتك، فلا يمكن التأكد من مشاعرها بدون سؤالها بشكل مباشر. ربما لا يؤثر الأمر على درجة استمتاعها. 

و يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات من خلال الفيديو التالي:

https://www.youtube.com/watch?time_continue=8&v=5cp2C-bczQk&feature=emb_logo

الحديث عن الجنس والحميمية:
https://lmarabic.com/making-love/talking-about-sex


 

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.