الواقي الذكري
Love Matters

الواقي الذكري

إن معرفة ما هو الواقي الذكري شيء مهم لكن معرفة كيفية استخدامه هو الأمر الأهم. إذا كنت قلقاً بشأن الحديث عن الواقي الذكري مع الشريك(ة)، فهناك احتمال كبير أن يراود الطرف الآخر نفس الشعور.

إن معرفة ما هو الواقي الذكري شيء مهم لكن معرفة كيفية استخدامه هو الأمر الأهم. إذا كنت قلقاً بشأن الحديث عن الواقي الذكري مع الشريك(ة)، فهناك احتمال كبير أن يراود الطرف الآخر نفس الشعور.

بالرغم من كون الحديث عن الواقي الذكري شيء محرج وغير مريح بالنسبة لك، فهو قد يقي كل منكما الكثير من المشاكل المستقبلية، مثل الحمل غير المرغوب أو الإصابة بالأمراض المنقولة  جنسياً.

اقرأ عن  كيفية استخدام الواقي الذكري  في قسم تحديد النسل.

 

لا واقي، لا حب

يختلق الكثير من الناس أعذار متعددة لتبرير عدم استخدام الواقي الذكري. فقد يقولون أن استخدام الواقي الذكري يقلل من الشعور بالمتعة أو يقلل من الحميمية عند ممارسة الجنس، وقد يكون عدم استخدامهم للواقي مجرد أمر شعورهم بالحرج عند استخدامه.

إذا كان شريكك/ شريكتك من الذين يختلقون الأعذار، فاحرص(ي) على أن تكون(ي) مستعداً/ مستعدةً لشرح الأسباب التي يمكن أن تفسر الفوائد المترتبة على استخدام الواقي الذكري عند ممارسة الجنس. فيما يلي بعض النصائح للحديث عن الواقي الذكري مع الشريك(ة).

التمرين يؤدي إلى الكمال

تأكد(ي) أولاً من أنك على دراية  بشكل الواقي الذكري، وكيفية عمله واستخدامه. تدرب(ي) على استخدامه حتى تتأكد(ي) من أنك تعرف(ين) كيفية ارتداء الواقي.

الخطوة التالية هي أن تشعر بالارتياح وعدم الاحراج عندما تتحدث(ين) مع الشريك(ة) بشأن استخدام الواقي.

فكر(ي) في بعض الجمل لبدء الحديث، و في الردود المحتملة للشريك(ة) مسبقاً في حال اعتقادك أن الشريك(ة) قد يعارض/تعارض إستخدام الواقي الذكري.

الثقة بالآخر

ماذا لو قال شريكك: "أنت لا تثقين بي."

"إذا كنت تحبينني بالفعل، فسوف تثقين بي بما فيه الكفاية حتى أنك لن تطلبي مني ارتداء الواقي الذكري."

يمكنك الإجابة بـ: "سأستمتع بالجنس أكثر إذا ما علمت أن كلانا محميان ضد الحمل غير المرغوب والأمراض المنقولة جنسياً. إن الأمر ليس مسألة ثقة، ولكن مسألة راحة البال."

"أنا أثق بك وأحبك، ولكنني لن أخاطر بحياتي لإثبات ذلك لك. بدلا من ذلك أود ممارسة بعض الجنس المثير."

" إذا كنت أنت تحبني حقاً، لقمت بالمساعدة في حمايتنا أيضاً."

غير مريح؟

ماذا لو قال شريكك: "إنه غير مريح."

"حجمه لا يناسب."

"الواقي ينزلق من مكانه أثناء ممارسة الجنس ."

يمكنك الإجابة بـ: "دعنا نجرب استخدام نوع أو حجم آخر. لقد سمعت أن الواقي الذكري بعض العلامات التجارية

مناسب أكثر من غيره." 

مفسد للمزاج؟

ماذا لو قال شريكك: "ارتداء الواقي الذكري يفسد مزاجي لممارسة الجنس."

يمكنك الإجابة بـ: " لماذا لا نحاول فعل شيء مثير عند ارتداء الواقي الذكري، مثل أن أقوم بوضعه مستخدمة فمي.

" ممارسة الجنس غير الآمن قد يفسد مزاجك في ممارسة الجنس إلى الأبد!"

الانسحاب غير كافٍ

ماذا لو قال شريكك : "سأقوم بالانسحاب في الوقت المناسب."

يمكنك الإجابة بـ: " حتى لو قمت بالانسحاب، فلا يزال هناك فرصة للحمل. كل ما يتطلبه  الامر حيوان منوي واحد من بين الملايين. من يدري فقد تكون الحيوانات المنوية لديك فائقة القوة!"

الواقي واللذة الجنسية

ماذا لو قال شريكك: "لا أشعر باللذة نفسها عندما أرتدي الواقي الذكري."

"لن أستمتع في ممارسة الجنس لأن استخدام الواقي الذكري يمنع الإحساس باحتكاك الجلد."

 

يمكنك الإجابة بـ: "سوف أستمتع بممارسة الجنس إذا كان آمناً. على أي حال، أنا سمعت أن هناك وسائل كثيرة لجعل الجنس يبدو وكأن هناك احتكاك بين الجلد. يمكن أن نحاول إضافة القليل من الزيوت المرطبة والمسهلة للإنزلاق في داخل الواقي الذكري، لتحصل على شعور اضافي من الحساسية في قمة قضيبك".

"إذا كنت تستخدم الواقي الأنثوي أو واقي ذكري مصنوع من مادة البولي يوريثين مع استخدام الزيوت المسهلة للانزلاق، فسوف تكون قادراً على الحصول على شعور كبير من احتكاك الجلد لأن البولي يوريثين يمكن أن تنقل حرارة الجسم."

"أشعر أكثر استرخاءً لعلمي أننا نمارس الجنس الآمن، وإذا كنت أنا أكثر استرخاءً، فسوف نقضي وقتاً أكثر متعة معاً!"

ليس لدي واقي؟

ماذا لو قال شريكك: "ليس لدي واقي ذكري الآن."

"لا أعرف كيف أرتديه."

يمكنك الإجابة بـ : "أنا لدي واقي، أنظر، دعني أريك كيف ترتديه!"

حساسية من الواقي

ماذا لو قال شريكك: "لدي حساسية للواقي الذكري المصنوع من اللاتكس"

يمكنك الإجابة بـ: " يمكننا شراء تلك المصنوعة من مادة البولي يوريثين! حتى أن تلك المصنوعة من مادة البولي يوريثين تعطي شعور طبيعي أكثر من مادة اللاتكس.  وإذا أضفنا قليلا من الزيت المسهل للانزلاق المبني في صنعه على الماء، تكون قادرا على الشعور بحرارة جسدي أيضا!"

حبوب منع الحمل لا تغني عن الواقي

ماذا لو قال شريكك: "أنت تستخدمين حبوب منع الحمل، لماذا إذا أحتاج لاستخدام الواقي الذكري؟"

يمكنك الإجابة بـ: " حسنا، إذا قمنا باستخدام الواقي الذكري مع استخدام حبوب منع الحمل، يمكن أن نكون أكثر أمانا لأن حبوب منع الحمل ليست فعالة مئة في المئة ضد الحمل. أيضا، ارتداء الواقي الذكري يمكن أن يساعدنا في الحماية من الالتهابات والأمراض المنقولة جنسياً.

 

الواقي معكر للمزاج؟

ماذا لو قال شريكك: "لبس الواقي الذكري يعكر المزاج"

يمكنك الإجابة بـ: "ليس كذلك، إذا ساعدتك أنا في ارتداءه، سيزيد ذلك من المتعة معاً.

شراء الواقي الذكري

مكان شراء الواقي الذكري يعتمد على المكان الذي تسكنه. قد تكون قادراً على شراءه في الصيدليات. وفي كثير من الأحيان يتم بيعها في المحلات التجارية، أو تتوفر في الآت البيع الإلكترونية قرب المراحيض في الحانات أو الملاهي الليلية.

استخدام الواقي الذكري شائع في أوساط الشباب، لا تنحرج عند شرائه  وكن فخوراً في كونك مسؤولاً وحريصاً على نفسك وعلى شركيك أو شكريكتك.

 

 

هل أنت قلق؟

إذا كنت تشعر بالقلق أو بالحرج قليلاً تجاه شرائها، حاول الآتي:

شراء الواقي الذكري في متجر لا تراوده في العادة، وبالتالي فإن موظفين ذلك المكان لا يعرفونك. الذهاب الى المتجر في وقت هادئ، ربما في وقت مبكر جداً من اليوم، أو خلال أيام الأسبوع، حتى لا تصادف بعض الناس الذين تعرفهم. شراء الواقي الذكري مع صديق أو الشريك(ة).

إذا كنت خائف(ة) جداً من شراء الواقي الذكري في المتجر، حاول(ي) شراءها عبر الإنترنت أو الطلب من صديق أو شخص أكبر سناً ممن تثق بهم لشرائها لك. يمكن الحصول على الواقي الذكري من عيادة صحية في مكان قريب منك اعتمادا على مكان اقامتك.

 

عند شراء واستعمال الواقي الذكري:

  • تحقق من تاريخ انتهاء الصلاحية - لا تستخدمه إذا كان قديماً جداً.
  • لا تستخدم الواقي الذكري الذي يبدو هش أو لزج - إرمه واستخدم آخراً.
  • استخدم الواقي الذكري المصنوع من مادة اللاتكس أو البولي يوريثين إذا كنت حساساً لمادة اللاتكس.
  • عند فتح غلاف الواقي الذكري استعمل يديك وليس أسنانك، للتأكد من عدم تمزق الواقي الذكري.
Comments

عزيزي المتابع فرص الحمل في هذه الحالة ضعيفة جدا لكنها لا زالت واردة؟ تابعي المقال التالي: https://lmarabic.com/news/question-unconsummated-marriage-pregnancy
الحب ثقافة
خميس, 04/16/2015 - 11:53 مساء

عزيزي المتابع: الأسلم دوما اتخاذ الاحتياطات والتدابير اللازمة لمنع حدوث الحمل في حالة عدم الرغبة في حدوثه مع تحيات فريق التحرير
Add new comment

Comment

  • Allowed HTML tags: <a href hreflang>