إدمان الحب والجنس
Pixabay

أدمنت الحضن السحري في علاقة مؤذية

"أنا ما ببقاش عايزه حاجه غير إني أبقي في حضنه وبس ... ومش بزهق من الموضوع ده ... عايزاه طول الوقت ماسك إيدي ومش عايزاه يسيب إيدي أبداً..."

ساعديني يا مروة

أنا طول الوقت بافكر في الراجل اللي بحبه. بفكر فيه طول ما هو مش معايا. لكن أول ما بنبقي مع بعض ونفتح أي موضوع لازم نختلف ونتخانق.

احنا مختلفين جداً عن بعض في كل حاجه ... إلا مشاعرنا وطريقه تعبيرنا عنها.

أنا ما ببقاش عايزه حاجه غير إني أبقي في حضنه وبس ... ومش بزهق من الموضوع ده ... عايزاه طول الوقت ماسك إيدي ومش عايزاه يسيب إيدي أبداً.

أنا مش عارفه ده له علاقه بالجنس وبس؟ يعني مالهوش علاقة بالحب؟ علماً بأننا أول ما حد فينا بيفتح بقه في أي موضوع جاد، لازم تقلب بخناقه.

اختلافنا مبالغ فيه!

أنا بحبه بقالي سنين ... لا عارفه أبعد عنه ولا عارفه أفضل معاه، وما بقيتش عارفه ده حب ولا انجذاب جنسي وإيه الحل؟

كل مرة باسيبه مابعرفش أبطل تفكير فيه ... ولا باحس إني عايشه غير وأنا معاه. 

أهلا بكِ مدمنة الحضن السحري

كم من شعراء وملحنين تغنوا بالحب وحلموا ببحار العشق وأبدعوا في وصف "منتهى اللذة". كم كانت نغماتهم جميلة وكم لمست كلماتهم من أوتار وذابت لها قلوب.

أنتِ عاشقة غارقة في بحر النشوة والمتعة، والعديد من السيدات قد يشعرن بالغبطة أو الغيرة منك - فمنهن الكثيرات لم يشعرن بهذه المشاعر مع أزواجهن ولا يعرفن شيء عن الحضن السحري واللمسة التي تخدر العقل والجسد معاً.

لكن يا عزيزتي هناك فرق كبير بين الشهوة وإشباعها والزواج وأعمدته.

في كلامك، ذكرتِ بكل وضوح أنكِ وحبيبك لا تتفقان إلا في الجنس وأن علاقتكما تفتقر إلى الحوار والاحترام والاستقرار.

إذا كان هدفك من هذه العلاقة المتعة والجنس والشهوة، فلكِ ما أردتِ – ولكن تذكري أن جذوة الشهوة مصيرها أن تخمد وتنطفئ، وأن الملل سيتسلل إلى نفوسكما عاجلاً أم أجلاً.

أما إذا كان هدفك الارتباط والزواج، فأنت مقدمة على كارثة.

تخيلي معي حياتك مع زوج يختلف معكِ في أولويات الإنفاق وأسس تربية الأطفال والآراء السياسية والأدوار الاجتماعية ومفاهيم الواجبات والحقوق الزوجية.

تخيلي مدى القمع والقهر الذي ستعيشين فيه، وتخيلي مدى الغضب الذي ستشعرين به.

تخيلي خجلك من زوجك في التجمعات العائلية واشمئزازك منه في حياتكما اليومية.

الآن ابحثي معي عن الشهوة والرغبة والجنس والحضن السحري إياه – ستزول المتعة تماماً وسوف تفيقين من خدرك على واقع مؤلم، وستصبح جميع الحلول هي اختيارات ما بين درجات الألم.

تخيلي معي سيناريو آخر إذا اخترتِ الاستمرار في هذه العلاقة.

تخيلي أن حبيبك هذا قد زهدك قبل أن تزهديه! تخيلي أنه ملَّكِ قبل أن تمليه! تخيليه وقد تركك لأنه وجد علاقة تشبعه أكثر من هذا العلاقة البدائية.

ماذا أنت فاعلة بحياتك؟ كيف ستتعاملين مع مشاعر الغضب والحزن والرفض؟ كيف ستواجهين ألم الانسحاب المفاجئ لمصدر النشوة من حياتك؟

عزيزتي، استقوي بالعقل والمنطق والأصدقاء والعمل والهوايات على ضعفك وإدمانك، وتذكري أنه ...

لم ينج أحد ممن حاولوا السباحة في بحر الرمال المتحركة.

Comments
إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.