الثقة بالنفس
Pexels

الثقة بالنفس - ما هي وكيف تتكون؟

الوقت الأمثل لبناء الثقة بالنفس هو مرحلة الطفولة، ولكن في الواقع معظم الناس يبنون ثقتهم بنفسهم بعد انقضاء مرحلة المراهقة أو بعد انتهائهم من الدراسة الجامعية.
  1. ما هو تعريف الثقة بالنفس؟ 
    في القاموس، تعريف الثقة بالنفس هو "ثقة الإنسان في قدراته وفي صفاته وفي تقييمه للأمور" وفي علم النفس، يعرّف الإنسان الواثق من نفسه بأنه شخص يحترم ذاته ويقدّرها، ويحب نفسه ولا يؤذيها، ويدرك كفاءاته، ويثق بقدرته على اتخاذ القرارات الصحيحة.

    بناء على هذا التعريف، يتسم الشخص الواثق بنفسه بالتفاؤل والاطمئنان والقدرة على تحقيق أهدافه وتقييم الأشخاص والعلاقات بصورة صحيحة وفقاً لنظرته لنفسه وتقديره لذاته. 


    على العكس من ذلك، نجد من يفتقد الثقة بالنفس متخبطاً في اختياراته، ومتناقضاً في تصرفاته ومتسرعاً في قراراته. بدون الثقة بالنفس، يفشل الإنسان/ة في أبسط المهام الموكلة إليه، ويصاب بالاكتئاب ويدخل في علاقات مسيئة أو مهلكة بالنسبة له.
     
  2.  كيف يتكون شعور تقدير الذات؟ 
    تقدير الذات والثقة بالنفس يتكون على مدار السنوات – بدءاً من الميلاد وأولى التجارب والانطباعات حول العالم من خلال الأهل ومعاملتهم وأسلوب التربية، وتجارب الحياة المختلفة في الدوائر الأسرية، وفي المدرسة والجامعة، والتفاعل مع الأصدقاء والمعلمين.
     
  3.  هل هناك وقت مثالي لبناء الثقة بالنفس؟
    الوقت الأمثل لبناء الثقة بالنفس هو مرحلة الطفولة، ولكن في الواقع معظم الناس يبنون ثقتهم بنفسهم بعد انقضاء مرحلة المراهقة أو بعد انتهائهم من الدراسة الجامعية. 

    يمكنك بناء ثقتك بنفسك وتقديرك لذاتك في أي مرحلة من مراحل حياتك. لن تكون رحلة سهلة ولكنها بالتأكيد ستكون مجزية.  
     
  4.  ما هي أهمية تقدير الذات؟ 
    الثقة بالنفس تساعدك على: المخاطرة المحسوبة وإقامة علاقات إيجابية، والتحرر من قيود الخوف، والتخلص من مشاعر عدم الأمان، والسعي إلى تحقيق أحلامك وأهدافك ورغباتك، واتخاذ قرارات جيدة واختيارات صالحة لك.
     
  5.  ما هي أسباب انعدام الثقة بالنفس؟
  • كثرة النقد – خاصة في أول سبع سنوات
  • السخرية – سواء من الأهل أو المدرسين أو الزملاء أو الأغراب
  • العقاب البدني أو النفسي – يعمل العقاب على تأكيد مشاعر الذل والخجل والانكسار، ومع تكرار العقاب تزداد البصمة السلبية حتى يصدّق الشخص أنه حقاً "سيء" أو "فاشل" أو "قبيح" أو "غبي".
  • الإهانة – أيضاً تكرار الإهانة يؤكدها.
  • الفقر والحرمان.
  • الفشل أو التأخر في الدراسة.
  • الثقافة والعادات والتقاليد قد تكون السبب في كراهية الأنسان للون بشرته أو حجم جسده أو ملامحه أو شعره أو صفاته. إذا خرج الإنسان عن المتوقع والمألوف بالنسبة لثقافة مجتمعه وأصبح محط للانتقاد أو محل دائم للسخرية، فقد هذا الشخص تقديره هذاته.
     

كيف يمكن تطوير الثقة بالذات؟ تابع معنا 

 

اطرح سؤالك عبر منتدى النقاش
Comments

أهلاً بك عاوز أعرف،

الخوف هو أمر موجود عند كل البشر وهناك أمور يخشاها أغلب الناس ولكن الحياة الإجتماعية والعلاقات ليست من تلك الأمور لذلك فثقتك في نفسك ستجعلك تتغلب على هذا الخوف ويجب أن تبحث عن جذور تلك المشكلة وتقوم بحلها وتبدأ بتعزيز ثقتك بنفسك لتتغلب على مشكلتك.

فريق الحب ثقافة

أهلاً بك، من أهم الأشياء التي تؤثر على الثقة بالنفس هي العلاقات.

 

دخول الشخص في علاقات مسيئة أو مؤذية من شأنه أن يؤثر سلباً على ثقته بنفسه والعكس صحيح فالعلاقات الصحية والداعمة والمغذية تساعد كثيراً على تعزيز الثقة بالنفس.

 

حاول أن تكون نشيطاً وإيجابياً وفعالاً لأن هذه سبل النجاح، ومع تحقيق النجاحات الصغيرة المتوالية ستجد أن ثقتك بنفسك وتقديرك لذاتك في ازدياد مستمر.

 

قدرتك أيضاً على التحكم في رغباتك وشهواتك بما لا يضر بمصلحتك أو يعطلك عن القيام بمهامك سوف تزيد من ثقتك بنفسك عندما تشعر أنك أنت من يمسك بزمام الأمور وليست رغباتك وشهواتك هي ما يتحكم بك.

 

ممارسة الرياضة بانتظام والاهتمام بالمظهر ورسم الابتسامة على الوجه والمعاملة الحسنة للآخرين كلها أشياء من شأنها أن تزيد من ثقتك بنفسك.

 

تحياتنا

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.