مسطرة للقياس بألوان مختلفة
flickr.com

اطمئن: انتصاب القضيب الطبيعي 7-17 سم

ألّفه الاثنين, 12/09/2013 - 05:36 م
هل تعتقد أن لديك مشكلة في طول القضيب؟ كثيراً ما يرتبط التخوف من صغر حجم العضو الذكري بمخاوف نفسية بعيدة عن واقع الحال، هذا ما يقوله الدكتور حسين غانم، أخصائي أمراض الذكورة والعقم في جامعة القاهرة.

يضيف غانم أن أغلب الرجال الذين يعانون من وسواس صغر حجم القضيب، يكون لديهم في واقع الأمر عضواً ذكرياً مقبولاً ومتوسط الحجم.

 

تعود شكوى هذه الرجال إلى حالة نفسية تسمى "اضطراب تشوه الإنطباع الذاتي" (Body Dysmorphic Disorder)، وهي عباره عن وسواس أن يكون للشخص صورة غير واقعية عن جسده الفعلي، وتخيله أن شكل جسمه غير سليم أو مشوه مقارنة مع الآخرين. ينطبق ذلك على نظرة الكثير من الرجال فيما يتعلق بحجم قضيبهم.


الرجال خائفون
تشيع حالياً مخاوف صغر حجم العضو الذكري بشكل عام، وخاصة في الشرق الأوسط، وفقاً للدكتور غانم. يقول الدكتور غانم أن هناك الكثير من الرجال الذي يتوجهون إلى عيادته في جامعة القاهرة، ويشكون بأنهم يشعرون منذ فترة المراهقة بتوتر شديد إثر صغر حجم القضيب لديهم.

أغلب هؤلاء الرجال الذين يزورون عيادة الدكتور غانم غير متزوجين أو شباب صغار في السن، ويراودهم قلق بشأن ممارسة الجنس للمرة الأولى مع شريكاتهم، وتجدهم يتخوفون من هذه التجربة لأنهم يظنون أن لديهم عضو ذكري صغير الحجم.


تأثير على الحياة الجنسية 
تراود بعض الرجال المتزوجين الأكبر سناً أيضاً مخاوف مشابهة، وفقاً للدكتور غانم.

"كثيراً ما يعترفون لي بأن مشكلة صغر العضو الذكري قد لازمتهم طيلة حياتهم. وعند استفساري حول ما إذا كان ذلك يؤثر على حياتهم الجنسية، يجيبونني عادة بالنفي. وعندما أتساءل حول رأي الزوجة بهذا الخصوص، يقولون بأن الزوجة لا تعرف بأن حجم العضو يعد صغيراً!"


الأغلبية لديها حجم متوسط
في غضون عامين، توجه إلى عيادة الدكتور غانم 250 شخصاً ممن كانوا مقتنعين بأن لديهم عضو صغير الحجم. وفي واقع الحال، تبين أن النسبة العليا منهم (98%) كانوا مخطئين في تقدير حجم قضيبهم.  

 إذن ما هو الحجم الطبيعي؟ تتوافق استنتاجات الدكتور غانم مع المعايير العالمية في هذا الصدد.

"إن الحجم الطبيعي للعضو الذكري يتراوح انتصابه بين 7 و 17 سم.  أما الحجم المتوسط فيصل إلى 12 سم. لقد اكتشفنا أنه في أغلب الحالات التي يشكو فيها الرجال من صغر حجم العضو الذكري، يتبين في الواقع أن حجمه يصل إلى متوسط أو أكثر قليلاً!".
 

اطرح سؤالك على منتدى النقاش الحب ثقافة

 

 

 

 

 

هل من آذان صاغية؟
هنالك نسبة ضئيلة من الرجال الذين يعانون من صغر القضيب (2 سم) لكنها حالات نادرة جدا كما يقول الدكتور غانم. وينطبق الحال على بعض الحالات مثل القضيب المحجوب أو المخفي، الناتج عن الختان الزائد عن حده، ويمكن علاج ذلك من خلال الجراحة. 

وقد يتوقع المرء السعادة التي قد تغمر المتوجهين إلى عيادة الدكتور غانم فور سماعهم أن لديهم عضواً ذكرياً طبيعي الحجم. "في واقع الأمر يصعب إقناعهم بذلك"، "لذلك يسمى هذا الوسواس بـ "اضطراب التشوه الجسمي"".

 


جراحة
يقول الدكتور غانم "إنه فعلاً وسواس. فهؤلاء الرجال يستشيرون طبيب بعد الآخر حتى يقعوا ضحية في أيدي مروجي عمليات تكبير القضيب عبر الانترنت، الذين يدعون بأمور لن تتحقق، أو يتوجهون إلى شخص ينسج لهم وعوداً براقة حول جراحة تكبير القضيب".

"حتى الآن ليس لدينا دلائل مثبتة تشير إلى إمكانية تكبير القضيب أكثر من سنتمتر واحد أو إثنين. لعلهم يتوقعون بأن يجدوا عضوهم أكبر بخمسة أو عشرة سنتمرات!".


المواد الإباحية
كيف توّصل جميع هؤلاء إلى حقائق مغلوطة فيما يتعلق بالوضع الطبيعي؟ "يعود ذلك إلى الثقافة الشائعة" وفقاً للدكتور غانم. إن الرجال يشيرون دوماً على صعيد الفكاهة إلى حجم القضيب، ويتشكل لديهم الانطباع بأن الحجم هو في غاية الأهمية.

غانم: "عندما تسألهم ما هو الحجم الطبيعي، يخبرونك أنه 20 سم أو خرافات أخرة مضللة لا أساس لها من الصحة. وقد أخبرني بعضهم أنهم انتبهوا في غرف التغيير أثناء الرياضة مثلا أن لأصدقائهم عضو أكبر حجماً.  مثل هذه التصورات لا أساس لها من الصحة".

"أحياناً يحدث ذلك لأنهم يعتقدون أن ما يرونه في المواد الاباحية هو الأمر الطبيعي. نحاول أن نشرح لهم أنه ربما يتم اختيار ممثلي الأفلام الإباحية لأن لديهم أعضاء تتجاوز الحد الطبيعي!"

 


معرفة  أساسية
لحسن الحظ، تمكن الدكتور غانم من اقناع أغلب المتوجهين إلى عيادته ممن يعانون من اضطراب التشوه الجسمي ووسواس صغر حجم القضيب أنهم طبيعيين. مفتاح الحل، بحسب تجربته، يكمن في جعلهم يشعرون بأنك تتفهم مشاعرهم بجدية.

وغالباً ما يبدأ الدكتور غانم بقياس حجم القضيب للتأكد من مدى توافقه مع الحجم الطبيعي. وبعد ذلك، يبدأ بإفادة معرفتهم الأساسية فيما يتعلق بالشؤون الجنسية.

 

شارك/ي برأيك أدناه أو عبر صفحاتنا على فيسبوك وتوتير

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Comments

مرحباً قصي/

نتفهم ما تشعر به فجميعنا مررنا بهذه التجربة الأليمة، صحيح أن العاملين في المنتدى خبراء في مختلف المجالات المتعلقة بالصحة الجنسية والعلاقات، لكننا في النهاية بشر تعرضوا للألم والهجر والخذلان.

شريكتك تود تركك، هذا حدث جلل لابد سيكون له أثر سيء على حياتك، ولكن دعني أفكر معك في سيناريو آخر وهو بقاء هذه الفتاة مع عدم قدرتها على منحك ما تستحق أو حتى على استقبال ما تقدمه لها.
سيناريو سيء أليس كذلك؟

من المعروف أن العلاقات تمر بعدة مراحل بداية من فترة البدايات: وهي الفترة الاكثر شغفاً، ففي بداية أي علاقة لا ينتهي الكلام، ولا يتوقف كل طرف عن استكشاف الآخر.
مرحلة اختبار المشاعر: وفي هذه المرحلة يبدأ الطرفان بالتراجع وإعادة تقييم العلاقة للتأكد من اتخاذ القرار المناسب بشأنها.
مرحلة التعود: في بداية العلاقة نشعر بالتوتر، نراعي كل حركة من الجسم محاولين أن نبدو وكأننا مثاليون أمام بعضنا، ولكن الآن نحن في مرحلة العشرة والتعود، وإزالة الحجاب عن كل عاداتنا المُحرجة والمقززة أحياناً.
مرحلة الأمان: وهي المرحلة التي نتأكد فيها من أننا نريد البقاء مع هذا الشخص، وهي مرحلة تقبل يحل فيها الأمان محل الشغف، وحينها تحين الفرصة لبدء علاقة جادة

من حق أي طرف إنهاء العلاقة في أي مرحلة مع مراعاة مشاعر الطرف الآخر.

من حق شريكتك أن تنفصل لكن دون أن تقلل منك أو تشعرك أنك سبباً في هذا الانفصال، فمن الطبيعي أن يخوض البشر تجارب للترعف على ذواتهم، وليس معنى عدم اكتمال العلاقة هو أنك سيء أو أن رفيقتك شخص شرير بالفطرة، ولكن هذا يعني ببساطة ووضوح أن أحد طرفي العلاقة لم يجد ما ينشد عند الطرف الآخر.

ننصحك بألا ترهق نفسك في التفكير في الماضي، شريكتك السابقة غيرت رأيها، لم تعد تحبك، واعدت شخصاً آخر. كل هذا لا يهم، وإنما كل ما يهم أن تركز على ذاتك من خلال:

1. فهم مشاعرك والتعبير عنها، فلا تحاول إنكارها أو دفنها.
2. الحرص على إعادة قراءة الموقف من زوايا مختلفة
3. المضي في حياتك والتركيز على نجاحك المهني
4. الثقة في أن ستجد من تناسبك

نتمنى لك حياة سعيدة <3
 

 

ماذا لو ؟
تخيل معي لو ...
ربما القادم افضل
هذا الكلام يمكن قوله لاي شخص فد شيئا ما
هل في حل لمثل حالة هذ الشخص ؟
لانه في الجانب الاخر يمكن ان يقول له
ماذا لو حدث له نفس الشي مرة اخرى مع امرأة اخرى ؟
ماذا لو يستطع ان يجد شريكة مناسبة بسبب مشكلته ؟
الازم هو الحل ومش بس كلمات

مرحباً بك، 

إن الحد الأدنى لطول القضيب القادرة على إتمام الإيلاج هو 7 سم أثناء الانتصاب، والنطاق الطبيعي لطول القضيب يقع بين 7-17 سم. إذا كان قضيبك يقع في هذا النطاق فلا داعي للقلق، يمكنك ممارسة الإيلاج بشكل طبيعي.

الناس التي تتحدث دون كذب و لا مراوغات و بشكل مباشر
هذا الطبيب المشهور جدا في فرنسا ، يتم استدعائه الى عدة برامج يقول ان 11،12 10 هو حجم صغير
https://youtu.be/lKg2ux7ofjc?t=2469
ان كنت لا تجيد الفرنسية اسله الى ساندرين عطا الله في تجيدها
اتعلم لماذا كل هذ الغضب على من كذب علينا بخصوص الحجم ، هو نتيجة لكوننا خذعنا ونحن صغار ولما كبرنا و فهما وجربا اكتشفنا ان الحجم مهم و لم نفعل شي ونحن صغار ، لذلك القي باللوم و اكره كل من قال لي الحجم مو مهم ون 11 و12 مو صغير لاني اشعر انه ضيعني ولم يقلي الحقيقة او شي ممكن اجربه

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.