علاج الآثار الجانبية الجسدية لختان المرأة
Pixabay

علاج الآثار الجانبية الجسدية لختان المرأة

ألّفه د. عمرو خضير الخميس, 06/14/2018 - 06:11 ص
لست بصدد مناقشة الجريمة ذاتها، وسرد أضرارها العديدة، ولكني، في هذا المقال، سأتحدث عن علاج الآثار السلبية التي تعاني منها من تعرضن لهذه الجريمة، وأثَّرَت على حياتهن الجنسية وثقتهن بأنفسهن.

عادة قطع وتشويه الأعضاء التناسلية الجنسية الأنثوية، المعروفة باسم ختان الإناث، رغم تجريمها، مشكلة قائمة حتى الآن. على مدار أجيال كثيرة، ما بين حالات تعرضت بالفعل إلى الختان، وحالات جديدة محدودة بعد التجريم، هناك الكثيرات يعشن حياة جنسية مأساوية.

لست بصدد مناقشة الجريمة ذاتها، وسرد أضرارها العديدة، ولكني، في هذا المقال، سأتحدث عن علاج الآثار السلبية التي تعاني منها من تعرضن لهذه الجريمة، وأثَّرَت على حياتهن الجنسية وثقتهن بأنفسهن.

بدايةً، فإن قطع وتشويه الأعضاء التناسلية درجات وأنواع، ولكل منها طريقة مختلفة للتعامل معه وفقاً للتأثير السلبي الذي تعانيه تلك الفتاة أو السيدة.

لو تحدثنا عن الدرجات والأنواع المتعارف عليها في مصر، فهي إما قطع وإزالة:

من المضاعفات المعروفة، حدوث التهابات أثناء وبعد العملية تؤدي لحدوث تليف بالأنسجة حول منطقة البظر، وأحياناً يكون الجزء المتبقي من البظر مُغَطَّى بتلك الأنسجة التي حدث بها تليف، مما يؤدي إلى قلة الإحساس بالاستمتاع في الجزء المتبقي من البظر.

المرأة في هذه الحالات قد تعاني من عدم الوصول إلى مرحلة النشوة أبداً، أو تصل للرعشة الجنسية في مرات قليلة نادرة الحدوث. أحياناً تعاني من آلام أثناء العلاقة الجنسية، وخصوصاً في حالة وجود تليف بالأنسجة.

كيف تصل المختونة للرعشة الجنسية
Pixabay

في حالات الإزالة غير الكاملة للشفرتين الصغيرتين، يمكن التعامل معها بإجراء نفخ للجزء المتبقي منها، بنفس طريقة نفخ الشفاه المستخدمة في جراحات التجميل، مما يعيد لها حجمها وشكلها الجذَّاب.

زيادة حجمها، بهذه الطريقة، يؤدي لزيادة استمتاع كلا من السيدة وشريكها، لأن الاحتكاك سيزيد أثناء العلاقة الجنسية.

تلك العملية تتم بمخدر موضعي في حالة استعمال المواد التي تملأ الشفرتين، وأحياناً بمخدر نصفي أو كلي حينما نستخدم الدهون من جدار البطن لنفخ الشفرتين.

استعمال دهون البطن يصلح للسيدة التي تريد أن يستمر تأثير العملية لفترة أطول، دون الحاجة إلى إعادة النفخ كل عدة أشهر.

 النفخ يأخذ أشكالاً مختلفة وفقاً لحاجة ورغبة السيدة في الوصول للشكل والأداء المناسب لها.

في حالة حدوث إزالة غير كاملة للبظر، فإننا نقوم بإجراء تدخل جراحي بسيط لإبراز الجزء المتبقي منه وتحريره من الأغشية التي تغطيه، لكي نزيد من فرصة حدوث احتكاك به أثناء العلاقة الجنسية.

في حالة وجود تليف بالأنسجة التي تغطي الجزء المتبقي من البظر، يتم تحرير البظر من هذه الأنسجة مما يحدث تحسُّن في استجابة البظر للإثارة، وبالتالي يمكن للسيدة أن تصل إلى الرعشة الجنسية.

في حالات أخرى، مثل حالات إزالة البظر كله، يمكن حقن ونفخ سقف المهبل لإبراز منطقةٍ ما، يطلق عليها الچي سبوت (G spot)، وهي منطقة في منتصف سقف المهبل تكون مثيرة للأنثى عند الاحتكاك بها.

عندما يتم حقن الأنسجة تحتها لإبرازها، يزيد الإحساس بالإثارة، وهكذا نساعد السيدة على الوصول لمرحلة النشوة.

بعد كل ذلك، وقبله، فإن زيادة وقت المداعبة والإثارة يساعد في استمتاع المرأة بالعلاقة، وكذلك زيادة فرصتها في الوصول لمرحلة النشوة.

تقييم شكوى كل امرأة يساعد على الوصول للحل الأمثل للتغلب على المشكلة، وتقليل الآثار السلبية التي تعانيها بالفعل.

الأجدر بنا محاربة تلك الجريمة، ومنع حدوثها، من خلال زيادة وعي الأهل، وكذلك توقيع العقاب الرادع على مرتكبي الجريمة.

Comments

اهلاً بكِ،

بشكل عام لا يوجد ضرر من ممارسة العادة السرية إذا مورست باعتدال ودون إفراط،

إذا كنتِ مهتمة بسلامة غشاء البكارة فلا تقومي بإدخال اي شيء صلب داخل فتحة المهبل حتى لا يتمزق الغشاء

تحياتنا

وانا طفلة تم ازالة البظر بالكامل وبعد زواجي اعاني من عدم الوصول للنشوة او الرعشه ولدي رغبة دائمة في اقامة العلاقة ولا اكتفي منها كمان انني لا استلذ وادخل فالمود بسرعة يعني عما ابتدي انا يكون زوجي انتهى فماذا افعل غير العمليات لاني لا استطيع

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.