للبالغين فقط +18

كيف أحسّن حياتي الجنسية

تحسن حياتك الجنسية
إن كانت علاقتك قديمة أو جديدة، ربما سيأتي الوقت عاجلاً أم آجلاً لحدوث نوع من الحميمية وإحداث بعض التغيير على الروتين، ولذلك ضروري نقاش هذه الأمور وما تريدانه.

يمكن البدء بالحوار ونقاش ملف الشؤون الحميمية. طبعاً أحياناً حتى بعض اللفتات الصغيرة ولمسات بسيطة يمكن أن تمنحكما شعوراً هائلاً بالمتعة والحركة في العلاقة!

  1. في البدء فكر/ي بما تحبه وتهواه في الطرف الآخر. هل تعجبك طريقة تقبيلهم لك؟ هل لديها صدر تجده جذاباً؟ يمكن البدء بذكر الأشياء التي تعجبك في طريقة ممارستهم للعلاقة. مثلاً:  "أنت رائع في طريقة لعقك لأعضائي. كنت بفكّر لو نجرّب كمان..." أو "تعجبني جداً كيف بتبوسني. إيه رأيك نجرّب نعمل حركة في عنقي أيضاً؟"
     
  2. خذ وقتك: لا تقذف كافة أفكارك أو شكواك مرة واحدة. عبّر عن نفسك حبة حبة. حاولا استكشاف الأمور معاً والتعرف على جسد أو أهواء بعضكما البعض ما يعجبكما أنتما الإثنين. مع الوقت بإمكانكما إيجاد لغة مشتركة وتتعلمان كيفية إسعاد وإرضاء بعضكما البعض بشكل أفضل.  
     
  3. بالنسبة للمغامرات والاستكشاف، يمكن أن تأخذها بالتدرج. يمكن مثلاً أن تدغدغيه بريشة، ثم إذا استمتعا بذلك، يمكن أن تعصبي عينيه أو عينيها من قبيل الدعابة والإثارة.  تأكد/ي دوماً أن الشريك/ة سعيد ومستمتع وحاولي مراقبة ردود أفعالهم.
  4. عند التحدث للطرف الآخر حول كسر الروتين في السرير والمغامرات الجنسية، ضع/ي نفسك مكان الطرف الآخر. من فهمك لشخصيتهم، ما هي أفضل طريقة للقيام بذلك؟ كيف يمكن أن تتجرأ بقول أمور جريئة جنسياً دون أن تقابل بالرفض والإحراج أو تتعرض للتجريح أو الحكم السيء؟
     
  5. يمكن اقتراح أمور يمكن العمل عليها معاً. يمكن مثلاً بدء المحادثة بجملة مثل: "إيه رأيك نجرب نعمل..." "تعال نستمتع بطريقة... بتحب كده؟"
     
  6. حاول معرفة ما إن كان شريكك مستمتع وسعيد بما تفعله. افسح لهم المجال لاقتراح أمور جديدة تعجبهم، مثلاً:  "إي حتة بتعجبك أكثر حاجة لما منمارس الجنس؟"  "هل يمتعك إذا قمت بـ..." أو "هل لديك اقتراحات لأمور يمكن أن نفعلها بطريقة مختلفة؟" أو مثلاً  "بستلذ بممارسة...عندك مانع نجرب...؟"  
     
  7. أارشدي الشريك لعالم أحاسيسك ومشاعرك. مهما عرفك شريكك  فإنه لا يعرف دوماً ماذا يثيرك فعلاً. يمكن مساعدته من خلال توضيح رغباتك له. مثلاً يمكن أن ترافقي يده أو فمه إلى المواقع التي تمنحك اللذة والإثارة، وامنحيه الفرصة للقيام بنفس الشيء.
     "بحس بشعور جميل لما بتلمسني. بكون سعيدة كمان لو لمستني بطريقة أرق/أقوى/أبطأ"