هل يمكن أن أفقد عذريتي بالخطأ
الحب ثقافة

١٢- هل يمكن فقدان العذرية بالخطأ؟

هل يمكن لفتاة أن تفقد عذريتها بدون قصد؟ هل العذرية هي وجود غشاء البكارة؟ هل يؤثر الجنس الشرجي على العذرية؟ هل تفقد الفتاة عذريتها وهي تمارس العادة السرية؟
١٢- هل يمكن فقدان العذرية بالخطأ؟

مرحبا!
سؤال عم بجينا كثير فالموقع هو: هل فيني أفقد عذرتي بالغلط؟

بدنا نبلش أول شيء نحدد السؤال، لأنو شو معنى العذرية؟

بالنسبة مثلاً في بعض النساء، أنو العذرية عندها هي معناها ولا مرة مارست الجنس المهبلي، بالنسبة لغيرها، حسب اعتقاداتها أو دينها ورأيها بالموضوع حسب تربيتها، فيها تفكر أنو العذرية هي ما صار شيء من الإدخال.

يعني تعتبر ما مارست لا الجنس الفموي أو الشرجي أو المهبلي، في بعض الأشخاص يعتبروا أنو غشاء البكارة هو دلالة العذرية، وهون بدنا نوضح هذا الشيء مش مضبوط.

يعني في بعض الفتيات بيخلقو من دون غشاء بكارة، وفي بعض الحالات بتسبب تمدد غشاء البكارة من دون ما يكون صار في علاقة جنسية، فاذا الغشاء موجود يعني هالشخص ما صار في إدخال عضو بالمهبل بس ما يعني غير شيء، واذا الغشاء منو موجود ما بنعرف ليش مش موجود، ما فينا نعرف ليش اختفى هالغشاء اذا مظبوط صار في علاقة أو لا.

اذكروا هذا الشيء وهو أنو الغشاء عادة  بيكون على فتحة المهبل والغشاء يتغير من شخص لثاني حسب سمكه وحجمه وشكله من امرأة لأخرى، طبعاً بس المرأة عم بتكون بتداعب حالها، عم بتمارس مثلاً الاستمتاع الذاتي الخارجي ما عم بتكون تطقر الغشاء.

اذا دخلت إصبعها عادة ما بتمدد الغشاء، بس إذا كثير ضغطت وكانت عم بتمارس الاستمتاع الذاتي بقوة ربما تمدد الغشاء، اذا استعملت غرض كبير وهي عم بتمارس الاستمتاع الذاتي كمان فيها تمدد الغشاء.

أوقات بتستعمل المرأة القطن أثناء العادة الشهرية بتدخل في المهبل، هذا الشيء كمان فيه يمدد الغشاء، وفي بعض الرياضة فيها تسبب تمدد الغشاء وفي بعض الحوادث فيها تسبب تمدد الغشاء.

الجنس الشرجي ما بمدد الغشاء وكذلك الخارجي والمداعبات ومشاهدة الحبيب كمان ما بمدد الغشاء، وأهم شيء الصراحة مع الشريك.

شكراً

Comments

أهلاً بك، نعم يمكن أن يتمزق غشاء البكارة دون حدوث النزيف، أو قد تكون كمية الدم قليلة بحيث لا يمكن ملاحظتها خاصة مع اختلاطها بالإفرازات المهبلية الناتجة عن حدوث الاستثارة الجنسية، أو قد يكون الغشاء من النوع المطاطي الذي لا يتمزق بالإيلاج.

 

تحياتنا

أهلاً نور الهدى،

لا يمكنك فحص غشاء البكارة بنفسك، كما أن فحص غشاء البكارة عند الطبيبة إجراء مهين للمرأة وغير معترف به طبياً.

غشاء البكارة هو غشاء رقيق يحيط فتحة المهبل، ووجوده من عدمه لا يشكل أي تأثير على الصحة الجنسية للمرأة. كما أن لا يمكن للرجل أن يعرف ما إذا كان غشاء البكارة سليم أم لا بممارسة الجنس المهبلي، أو بالنظر أو بأي نوع من أنواع الفحص.

سلامة غشاء البكارة لا تضمن نزول دم عند أول ممارسة جنسية، فهُناك أنواع مختلفة من غشاء البكارة، ومنها الذي لا ينزف أي دم عند تمزقه.

أيضاً 20 % من النساء لديهن غشاء مطّاط (لا يتمزق بل يتمدد)، بينما 20 % أخريات ولدن بدون غشاء من الأساس.

فريق التحرير

أهلاً بك، أنت عذراء ما دمت لم تمارسي أي شكل من أشكال الجنس مع شريك/ة من قبل.

 

بخصوص غشاء البكارة فلا يمكن أن يتمزق عن طريق ممارسة العادة السرية بشكل سطحي وخروج الإفرازات المهبلية أمر طبيعي نتيجة عملية الاستثارة. قد يتمزق الغشاء فقط في حالة إدخال شيء صلب كالقضيب أو الأصابع إلى داخل المهبل.

 

تحياتنا

اختي انا بعد ماقضيت حاجتي قمت بلغسل وتنظيف المنطقه وادخل اصبعي لتنظيف المكان من الافرازات فجيئه نظرت الي مكان الافرنجي الا ورئيت ثلاث نقاط مويه لونها وردي مايل شوي اللاحمر وحتى الافرازات مافيها دم ويوم خلصت وقمت الا وحسيت زي وخزه الا برهه خفيفه الالم في المنطقه الحساسه؟الله يخليك ابي اعرف انا بكر ولا لا???

مرحباً، لا يوجد داعي لإدخال الأصابع في المهبل بغرض التنظيف. التشطيف الخارجي ثم التنشيف كافٍ بعد إستخدام الحمام.

كذلك عند الإستحمام، التنظيف الخارجي بالماء الفاتر وتنظيف الشفرات وما بينهما بإستخدام غسول مخصص لنظافة الفرج (متوفر بالصيدليات) كافي.

أنصحك بالإطلاع على المقال التالي عن نظافة الأعضاء الجنسية

https://lmarabic.com/our-bodies/male-body/genital-hygiene-dos-and-donts

والمقال بالرابط التالي عن النظافة الشخصية للمرأة

https://lmarabic.com/our-bodies/female-body/women-hygiene

 

أما بالنسبة لسؤالك عن غشاء البكارة، فإدخال الأصابع في فتحة المهبل قد يسبب تمزق غشاء البكارة، ويعتمد ذلك على نوعه وسُمكه. 

لا يمكنك فحص غشاء البكارة بنفسك، كما أن فحص غشاء البكارة عند الطبيبة إجراء مهين للمرأة وغير معترف به طبياً.

العذرية هي عدم ممارسة أي علاقة جنسية من قبل، وليست سلامة غشاء البكارة.

كما أن سلامة غشاء البكارة لا تضمن نزول دم عند أول ممارسة جنسية، فهُناك أنواع مختلفة من غشاء البكارة، ومنها الذي لا ينزف أي دم عند تمزقه حتى وإن كان سليم.

أيضاً 20 % من النساء لديهن غشاء مطّاط (لا يتمزق بل يتمدد)، بينما 20 % أخريات ولدن بدون غشاء من الأساس.

فريق التحرير

إضافة تعليق جديد

Comment

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.